ما الجديد حول أجهزة التخسيس والعناية بالوجه

صورة , تجميل الوجه , الماسكات
العناية بالوجه – أرشيفية

ما هي الخيوط الدائمة لتجميل الوجه؟

أشارت دكتور “سالي يونس” أخصائية التجميل بكلينيكا جويل مصر. إلى أن الخيوط الدائمة من التقنيات التجميلية التي تحقق نضارة وشد للوجه والبشرة، وهي من التقنيات المكملة لعمل الفيلر، وهو إجراء دقيق وكبير مقارنة بطرق التجميل الأخرى، ويتم اختياره رغبةً في تحقيق نتائج كبيرة وملحوظة بدرجة كبيرة، إلى جانب تحقيق نتائج مستمرة لفترات زمنية أطول، فالواقع العملي يُثبت إستمرارية نتائج تقنية الخيوط الدائمة لفترات تتراوح بين ثلاثة إلى خمسة سنوات.

وفي العادة يتم اختيار التجميل بالخيوط الدائمة إذا ما كانت تعاني الحالة المرضية من أكثر من عيب يحتاج للقضاء عليهم جميعًا إستخدام كميات كبيرة من الفيلر وعلى عدد جلسات علاجية كثيرة وطويلة المدة، وفي النهاية لن تتشابه نتائج الفيلر المستخدم مع نتائج الخيوط الدائمة التي تحقق أعلى معدلات لشد الوجه والتخلص من الترهلات.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه النوعية من الخيوط تبقى في الجسم ولا تذوب كغيرها، إلا أن أثرها التجميلي يختفي بعد الخمسة سنوات أو أقل بحسب طبيعة كل حالة تجميلية نظرًا لنشاط عامل الزمن والتقدم في العمر على اتجاه الخيوط، ويمكن إعادة تنفيذ نفس الإجراء مرة أخرى بزيادة عدد الخيوط داخل الوجه لمقاومة عامل السن وللمحافظة على نفس نتائج شد ونضارة الوجه لفترة زمنية أطول.

وبعد شد ورفع الوجه بالخيوط الدائمة يتم إستخدام الفيلر في تعبئة الأماكن الفارغة التي ستظهر بعد شد الوجه، وهنا يظهر التكامل بين التقنيتين، فبدلًا من تعبئة كل الوجه بالفيلر لشده وهو الذي يتسبب في ظهور الوجه بمظهر غير طبيعي، يتم الشد بالخيوط أولًا ثم يدخل الفيلر لتعبئة مناطق بسيطة تحتاج فعلًا له، ومن ثَم يظهر الوجه كله بمظهر طبيعي وكأنه لم تُجرى عليه أية عمليات تجميلية.

لماذا يمثل الحقن بالفيلر مصدر خوف عند كثير من السيدات؟

التجميل بالفيلر لا ينبغي أن يكون مصدر تخوف للنساء، فمهارة الطبيب مع إستخدام كميات محسوبة من الفيلر ذو الجودة العالية مع الحقن في نقاط معروفة في الوجه سيؤدي إلى الحصول على نتائج جمالية مبهرة للوجه، أما الخلل في جودة المادة المستخدمة أو تنفيذ الحقن على يد طبيب غير متخصص أو عديم الخبرة سيؤدي إلى ما تتخوف منه النساء من ناحية إنتفاخ بعض أماكن الوجه وخفوت البعض الآخر أي أن الوجه سيعاني حالة من التموج بين الأجزاء الممتلئة والأخرى الفارغة.

ما هي أبرز النصائح المتعلقة بتجميل الوجه؟

أوضحت “د. سالي” أن أبرز وأهم النصائح التجميلية هي عدم الإنجرار وراء الصور والدعايات، فأسلم وأصح الإجراءات التجميلية للوجه هي التي تُظهر الوجه بمظهره الطبيعي من حيث النضارة والخلو من الترهلات إلى جانب إظهاره وكأنه خالي من عمليات التجميل، أما اللهث وراء عمليات التجميل لتقليد شكل معين أو الظهور بمظهر شخصية أخرى فهو من التصرفات الغير صحية والمستهجنة إجتماعيًا.

كذلك لا وجود في علم التجميل لما يُعرف بتصغير العمر أو ظهور السيدة في عمر الستين بمظهر الشابة في عمر العشرين فهذا من المستحيل، فالتدخلات التجميلية تهدف دائمًا إلى إزالة العيوب والترهلات التي تتشكل على الوجه بفعل التقدم في العمر، ولكن بالصورة التي يظهر فيها الوجه مناسبًا لفئته العمرية.

ما هي أحدث أجهزة التخسيس؟

ألمحت “د. سالي” إلى أن مؤسسة جويل مصر من أوائل المؤسسات المصرية التي تستخدم أجهزة الـ (ألترا شيب) و الـ (فيلا شيب) للقضاء على الترهلات الدهنية في الجسم وإخراجها منه، وهي أجهزة معتمدة من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، وتعمل أجهزة (ألترا شيب) على تكسير وتفجير كل الدهون المخزنة والمتسببة في التهدل الموجود في المنطقة المُعَالَجة وتحويلها إلى سائل، ثم يبدأ العمل بجهاز (فيلا شيب) لسحب هذه الدهون المتكسرة من الجسم.

ونتائج هذه الأجهزة فورية بعد إنتهاء الجلسة مباشرة. ويحتاج علاج الترهل بها إلى متوسط ثلاث جلسات تقريبًا وقد يختلف عدد الجلسات من حالة إلى أخرى على حسب كمية الدهون.

وننوه هنا إلى أن صلاحية وكفاءة هذه الأجهزة مع حالات الترهل والتهدل المتوسطة والبسيطة وليست حالات السمنة التي تحتاج إلى تدخلات جراحية أو أنظمة رياضية وغذائية للتخلص من دهون الجسم.

يُنصح بحقن الفيلر أسفل العين، إذا ما تطلب البرنامج التجميلي للوجه كاملًا ذلك فلا مانع، بشرط اختيار النوعية الجيدة من الفيلر مع اختيار الطبيب المتخصص ذو الخبرة في حقن الفيلر في هذه المناطق ذات الحساسية الشديدة.

أضف تعليق