Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أحدث طرق زراعة وتجميل الأسنان



صورة , زراعة الأسنان , أسنان , تعويض الأسنان
زراعة الأسنان

الأسباب التي تدعو لتعويض الأسنان بشكل مباشر

يجيب “د. علي الحنيطي” أخصائي طب وتجميل الأسنان. تعويض الأسنان هي طريقة تجميلية أكثر من كونها طريقة علاجية لأن المريض يهمه شكل السن أكثر من قوته، فلا يريد المريض سن قوي لكن شكله سيء، لكنه يريد أن يكون السن جميلًا، وتعويض الأسنان يكون بطرق مختلفة ومنها الطرق الحديثة كزراعة الأسنان وهي أفضل من تعويض الأسنان عن طريق الجسور لأننا لا نؤثر على سن قبل أو بعد أما تركيبات الجسور فنحن نحف سن قبله أو بعده، وفي بعض الحالات نضطر لسحب عصب الأسنان المحيطة بالسن المفقود وفي بعض الأحيان بيكون الفراغ كبير فإذا عوضنا الفراغ بجسر قد يتعرض للكسر مع أي ضغط فزراعة الأسنان هي أفضل حل وطريقة لتعويض الأسنان لأنها لا تؤثر على الأسنان المحيطة بالمكان المفقود.

التعويض هل لا بد أن يكون الكسر جزئي أو كلي؟

إذا كان هناك كسر جزئي في منطقة الـ Crown بالتأكيد يعوض دون مشكلة بما أن السن فوق اللثة بمقدار 2 مل نعالج السن، بالطبع لا يكون بقوة السن الطبيعي ولكننا نحافظ على السن ونعالج العصب ونضع له وتد لنعوضه، أما إذا كان الكسر في منطقة الجذر فنضطر لخلع السن وزراعته أو وضع جسر لأن الزراعة أيضًا إذا خلعنا السن وعملنا جسر نحتاج إلى 3 أو 4 أو 5 أشهر حتى تغلق اللثة ونستطيع أخذ المقاسات.

الطرق الأخرى لتعويض الأسنان

أوضح “د. علي” أن هناك طرق قديمة كالضب وهي الأسنان المتحركة لكنها أصبحت شبه معدومة وهي حل مؤقت لأننا نضعها للمريض حتى يستطيع تعويض أسنانه أو يكون مثلًا بعض المرضى كبار السن قد يتعرض لعملية جراحية في القلب فنحن نؤجل أي عملية جراحية في الأسنان فضع له هذا الضب لفترة حتى نستطيع المعالجة لكن بالتأكيد عملها لا يكون مثل عمل زراعة الأسنان أو السن الطبيعي.

الأسباب التي تمنع زراعة السن

أكد “د. علي” أن السكري لا يمنع زراعة الأسنان وإنما إن كان المريض غير مسيطر على مرض السكري أو الضغط أو لديه ارتفاع حاد في ضغط الدم فلا نستطيع الزراعة إلا بعد مراجعة الطبيب المختص سواء طبيب القلب أو طبيب الغدد الصماء لتنظيم الضغط أو السكري ثم نقوم بعمل الزراعة.

وتابع “د. علي” المشكلة في بعض الحالات تكون في لون الأسنان وتصفيفها فقمنا بتعويضها بالطريقة التجميلية وهناك مرضى ليس لديهم أسنان فقمنا بزراعة كل الأسنان وحالات أخرى vinirs ويتم اختياره حسب عمر المريض الذي يؤثر على شكل وحجم الأسنان وطبيعتهم وهناك مرضى يمكن تعويض الأسنان دون زراعة عن طريق الوتد وهناك حالات يتم وضع قشور خزفية عن طريق برد الأسنان الأصلية بمقدار نصف مليمتر أو مليمتر ثم نضع الأسنن الخزفية لتعويض جمالية الأسنان كاملة وتصفيفها.

الفينير لا يستخدم في جميع الحالات وإنما بعض الحالات تحتاج الزراعة ثم تلبيسات كاملة للأسنان، وأما عن القشور الخزفية فلا بد من أن يكون إطباق الأسنان قريب جدًا من الإطباق الصحيح ولا بد أن تكون الأسنان قوية لكي نستطيع وضع القشور لأن القشور قوية لكن نسبة تحملها ليست كنسبة تحمل الزيركون.

المدة التي يتوقعها المريض عند زراعة الأسنان

حسب المريض فالطبيب هو من يقرر المدة التي يحتاجها الزرع، هناك نوع جديد يوجد على سطح السن المزروع الخارجي هرمون النمو فنستطيع تركيب السن خلال الشهر، أما الزرع التقليدي يحتاج إلى شهرين على أقل تقدير، وبعض الزروع نحتاج لوضع عظم قد يتم تأجيله إلى أربع أو خمس أشهر، أما موضوع الزرع خلال 3 أيام أو الأشياء التسويقية على وسائل التواصل فهي غير حقيقية.

الزرع يتطلب خلع الأسنان ألا يوجد تقنيات جديدة لتقليل الألم؟

الألم غير موجود بسبب البنج وبعد التخدير إذا اتبع التعليمات الصحيحة والأدوية ستكون أموره جيدة، أما زراعة الأسنان بعد الخلع تكون immediate implant وليس immediate load فنحن نضع الزرع لكن لا نحمل عليه سن فنقوم بالخلع ومكان الخلع موجود والـ socket موجودة فنضع with a pre coation ونضع الزرع.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *