Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أسباب آلام المفاصل والعظام



آلام المفاصل, آلام العظام , Joint , bone pain , صورة

هل آلام المفاصل أقل ظهوراً في فصل الصيف عن فصل الشتاء؟

يقول الدكتور “جريس الداوود” أخصائي أمراض المفاصل والروماتيزم، أن الجو العام له دور هام في ظهور أعراض بعض أمراض المفاصل، فمثلاً الجو البارد قد يساعد على ظهور بعض آلام المفاصل وقد يزيد من حدتها، وكذلك الشمس قد تساعد على ظهور بعض آلام المفاصل الأخرى. ولكن لا يعتبر الجو مسبب لآلام المفاصل والعظام.

أسباب آلام المفاصل

وتابع الدكتور، أن أسباب آلام المفاصل كثيرة جداً، ولكن أهمها وأكثرها شيوعاً هو ما يطلق عليه “التهاب المفاصل والعظام التنكسي” والذي يحدث نتيجة التقدم في العمر؛ فكلما تقدم الإنسان في العمر، أصبحت عظامه ومفاصله أرق وأضعف. وهو عبارة عن تلف يصيب الأنسجة الغضروفية المفصلية، فيحدث ألم شديد نتيجة الاحتكاك المباشر بين عظام المفصل، ويعتبر من ظواهر الشيخوخة. ويرافق هذا آلام الأوتار، آلام الظهر، وآلام الرقبة والتي غالباً ما تكون مرتبطة بطبيعة عمل المريض. وذلك بالإضافة إلى الآلام الناتجة عن الفيروسات، الجراثيم، والفطريات.

وهناك بعض الأمراض الأخرى والتي تسبب آلام شديدة بالمفاصل والتي يطلق عليها ” أمراض العظام الاستقلابية”، بالإضافة إلى ” أمراض المناعة الذاتية” والتي يحدث بها خلل في الجهاز المناعي كمرض “الذئبة الحمراء” مثلاً، والتي تحدث غالباً للشباب (بين ٢٠-٥٠ سنة). وهناك بعض الأسباب الأخرى كالسقوط، الحوادث والإستعمال الخاطئ للمفصل.

وأكد الدكتور أن مفصل الركبة كمثال، فإنه يتكون من الأربطة، الغضاريف، العظام والصابونة؛ فأي خلل قد يحدث بأي جزء من هذا المفصل، فإنه يسبب آلام شديدة.

طرق الوقاية من أمراض المفاصل والعظام

لا توجد وسيلة حقيقية للحيلولة دون الإصابة بأمراض العظام والمفاصل، كما أن هناك بعض الأمراض لا يمكن الوقاية منها، كأمراض “المناعة الذاتية” مثلاً.
ولكن الحل هنا يكمن في التشخيص المبكر والذي يساعد على العلاج السريع والمبكر للعظام والمفاصل دون حدوث أي تشوهات أو مضاعفات للمفصل.

وأضاف، موضحاً الأعراض الهامة والتي تؤكد الإصابة بالتهابات المفاصل، وهذه الأعراض هي حدوث ألم بالمفاصل ليلاً، زيادة حدة الألم في حالة الراحة وحدوث حالة تيبس بالمفصل صباحاً والتي تقل مع الحركة، وذلك بالإضافة إلى أعراض عامة كحدوث ارتفاع طفيف بدرجة حرارة الجسم وفقدان الشهية.

وبالحديث عن “المفصل الحرقفي الفخذي” تحديداً، فإن هذا المفصل قد يصاب بمجموعة من الأمراض كمرض “التهاب الفقار اللاصق” و “التهاب المفاصل الصدفي” والتي يعاني فيها المريض من آلام بمنطقة أسفل الظهر أو بمنطقة الحوض الخلفية تحديداً، والتي تزداد ليلاً.

أما عن تورم المفاصل، فقد أكد الدكتور “جريس” أن تورم المفصل يؤكد وجود التهاب بالمفصل، و غالباً يكون مرتبط بالأمراض المناعية.

هل هناك علاج لأمراض المفاصل والعظام؟

يقول “د. جريس”، نحن نعتبر في عصر ذهبي من علاجات أمراض المفاصل والروماتيزم، وأهم العلاجات المتاحة حالياً هي العلاجات “البيولوجية” والتي يتم فيها استخدام مركبات تتشابه مع البروتينات الطبيعية الموجودة في جهاز المناعة مثل “انترلوكين١”، “انترلوكين٧”، و”CD20”.

وتقوم هذه العلاجات بمهاجمة المواد المسببة للالتهاب مثل بروتين يسمى عامل نخر الورم (TNF)، وتفوقت على كثير من العلاجات الأخرى، وأدت إلى الشفاء في بعض الحالات، ولكن ما يعيب هذا النوع من العلاجات في “الأردن” هو التكلفة العالية والتي تعتبر أقل في بلاد أخرى مثل “مصر” و”تركيا”

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *