Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أسباب الأمراض العصبية وأنواعها

الأمراض العصبية, دكتور , طبيب, doctor, صورة

ما هو مرض الأعصاب؟

إن مصطلح الخلل العصبي هو مزيج من كلمتين يشير إلى احتمالية حدوث ضرر محتمل وتحدث تلك الحالة عندما تبدأ العوامل المختلفة في التأثير على الخلايا العصبية في دماغك وعلاوة على ذلك فإن هذا المرض يؤثر علي الحبل الشوكي والدماغ وقد كشفت دراسات مختلفة أن حدوث خلل في الأعصاب يعمل علي حدوث الكثير من الأمراض الصحية والأمراض العصبية هي واحدة منها ويقول خبراء الصحة أن جسمك لا يقوم بإعادة إنتاج الخلايا العصبية ولذلك فلا يمكن الاستغناء عنها عندما تكون ميتة أو تالفة مما يؤدي في نهاية المطاف إلى حالة صحية متدهورة فيجب علاجها بالشكل الصحيح حيث أن هذه الاضطرابات تؤثر على العضلات وتعيق الساقين والذراعين والتنفس والمضغ وحركات البلع إذا لم يتم إعطاء العلاج المناسب يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة أخرى بما في ذلك تأخر العقل.

أسباب الأمراض العصبية

لا يوجد سبب حقيقي يصف العوامل التي تساهم في ظهور هذه الأمراض ومع ذلك يعتقد الأطباء أن بعض هذه المشاكل الصحية وراثية وبصرف النظر عن هذا فقد كشفت دراسة ما أن المواد الكيميائية والسموم والفيروسات المختلفة يمكن أن تسهم أيضا في تفكيك الخلايا العصبية في دماغك.

ما هي أنواع أمراض الأعصاب؟

فيما يلي سنُلقي نظرة عن كثب على أنواع أمراض الأعصاب بشكل يُمكن أن يوسع نطاق المعرفة بتلك الفئة من الأمراض.

١. مرض ألزهايمر

وهو واحد من أكثر أنواع الأمراض شيوعًا والتي تؤثر في المقام الأول على كبار السن وهذا الاضطراب الدماغي يؤثر على قدرتك على القيام بأنشطة الحياة اليومية ويبدأ مرض الزهايمر بثبات وتعديل أجزاء معينة من دماغك تعمل على التحكم في اللغة والذاكرة والتفكير ولديه القدرة على إلغاء قدرتك في التعرف على الاشياء بشكل جيد ومع مرور الوقت يبدأ مصابيه في نسيان الأسماء وأفراد أسرهم كما أنه يؤثر على مهارات القراءة والكتابة والتحدث مما يجعلهم قلقين عدوانيين ويحدث هذا المرض غالبا بعد سن الستين ومن المرجح أن تقع فريسة لمرض الزهايمر إذا كان أصيب أحد من أفراد عائلتك به.

٢. ضمور الأعصاب

إنه مرض يضر الخلايا العصبية الموجودة في الحبل الشوكي والدماغ وبالتالي تنتقل إلى العضلات وتؤثر على التحكم في الساقين والذراعين والعضلات ومعظم حاملي هذا المرض يعانون من عوائق في التحدث ومشاكل في الكتابة وعدم القدرة على الجري أو المشي وعلى الرغم من عدم وجود حل دائم لهذه المشكلة ولكن قد يصف الأطباء الأدوية لتخفيف الأعراض وتباطؤ تطور المرض.

٣. ضمور العضلات الشوكي

وقد اثبتت الدراسات ان ضمور العضلات او ما يسمى (SMA) انه مرض وراثي حيث أنه يدمر الخلايا العصبية في الحبل الشوكي والتي تسمى الخلايا العصبية الحركية وهي التي تتحكم في حركة العضلات الموجودة في جسمك بالكامل بما فيها عضلة التنفس وبمجرد أن تتلف هذه الخلايا العصبية تضعف عضلاتك في البلع أو التنفس او الحركة إلخ ويعتقد بعض العلماء أنه اضطراب في الجينات الوراثية ويجب أن يتم تحليل هذه الجينات لمعرفة العلاج المناسب لها ويمكن أن يحدث أيضا بسبب الآثار الضارة للعوامل الخارجية وقد كشفت الدراسات أن SMA لديه أنواع مختلفة من الأعراض حيث اننا نجد انه في اغلب الأحيان يسبب الوفاة وفي الاحيان الاخرى نجد الكثير من الناس يعيشون مع هذا الاضطراب لسنوات دون آثار ضارة كبيرة ويمكن علاج بعض الحالات عن طريق استخدام الأغذية بطريقة مناسبة لحالتهم ومن الممكن أن وضعهم تحت جهاز التنفس الصناعي يساعد على التقليل من الأعراض وتخفيف المضاعفات ومع ذلك لا يوجد علاج حقيقي لمعالجة ذلك الاضطراب.

وفي النهاية إذا كانت لديك سابقة في هذا المرض في تاريخ عائلتك فيجب عليك اتخاذ الاحتياطات اللازمة حيث انك بالتالي تكون عرضة لهذه الاضطرابات.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *