أسباب تورم البظر

أسباب تورم البظر , Enlarged Clitoris

تورم البظر هي حالة غير شائعة لدى النساء؛ وأحيانا يتم إرجاعها لأسباب متعددة، وبناءً على تعددية التشخيص، يتم إسناد العديد من العلاجات والمضادات الحيوية لها، تحديدًا أن الجلد في منطقة البظر يكون دقيقًا إلى حد ما، وحساس إلى حد كبير، الأمر الذي يجعله شديد التأثر بالمواد التي تسبب الحساسية، منها ورق التواليت المعطر، وأدوات الإستحمام، ومساحيق غسل الأقمشة، وغيرها من أسباب تورم البظر والتي سيتم ذكرها بشيءٍ من التفصيل.

تعريف تورم البظر

يعرف تورم البظر، أو قساح البظر بأنه عملية يحدث بها انتصابٌ لعضو البظر لفترات طويلة، ويرجع السبب في ذلك هو حالة من احتقان أنسجة العضو الداخلية، أو التغير في ديناميكا الدم، وما يترتب على ذلك من تسرب ليمفاوي، أو وريدي للأنسجة، كذلك شعور الإناث بأوجاع وآلام.

فهذه العملية في علم وظائف الأعضاء ليست لها تفسير واضح من الجانب المرضي.

أسباب تورم البظر

  • يعتقد أن من أبرز أسباب تورم البظر وتضخمه عن حجمه الطبيعي أو المتوسط هو إحداث إثارة جنسية للمرأة، حيث يزداد معدل تدفق الدم فيتورم جراءها البظر مع الشفرين أثناء حدوث الإثارة إلى أن تنتهي ما يعرف بالنشوة الجنسية، يعود كل شيءٍ لحجمه الطبيعي كما كان، ولكن ما يسبب القلق هو أن يظلَّ متورمًا لفترات طويلة، مع وجود أعراض جانبية من الضيق والوجع.
  • أثر تحسس العضو من بعض انواع أقمشة الملابس التي ترتديها النساء والتي تحوي مواد كيميائية، أو بعض كريمات الترطيب التي يمكن أن تستخدمها بعض النساء، أو قيام الذكر باستخدام الواقي الذكري أثناء العلاقة الجنسية، كلها تعد أسباب بارزة لإحداث عدوى فطرية، وبكتيرية، أو ما يطلق عليها بعدوى الخميرة.
  • هناك من تعاني من جرب في عضو البظر أو ما يسمى بقمل العانة.
  • يمكن أيضًا أن تكون الأكزيما وغيرها من الأمراض الجلدية من أسباب تورم البظر.
  • طول فترات الاستمناء.
  • وجود خلل في الهرمونات، فهناك هرمونات إن زادت عما هو طبيعي يمكن أن تُحدثَ ذلك التضخم مثل الارتفاع في إفراز هرمون الأندروجين، والذي يكون عرض لوجود خلل مسبق في الغدد الصماء، وكذلك الارتفاع في هرمون التستوستيرون.
  • من أسباب تورم البظر هو حدوث تكيسات بالمبايض أو ما يطلق عليه علميًا PCOS، والتي من أعراضها ارتفاع معدل الستيرويدات الابتنائية.
  • يؤدي تضخم الغدد الكظرية الوراثية أو CAH إلى تورم البظر، ويظهر هذا جليًّا لدى بعض الأطفال الرضع.
  • يرجع أسباب تورم البظر إلى ورم في الخلايا الجنسية سيرتولي، وخلايا وليديغ، وخلايا الإندروجين داخل المبايض.
  • هناك من أرجع سبب التورم إلى حدوث اضطرابات من شأنها التغيير الطبيعي لتدفق وتخثر الدم في البظر، أو وجود خلل في عمل الأوعية الدموية الناقلة الصغيرة وصولاً إلى الكبيرة، أو حدوث عدوى جنسية.

متى تلجأ إلى استشارة الطبيب؟

يجب زيارة الطبيب بعد يومٍ واحدٍ أو بضعة أيام على الأكثر من التورم، أو عند حدوث نزيف في البظر، أو أوجاعًا لا تُحتمل، ويقوم الطبيب بدوره في الفحص الكامل، عن طريق وضع المنطقة التناسلية تحت المجهر، مستخدمًا في ذلك منظارَ المهبل، حينها تتضح أمامه النتوءات الصغيرة والكبيرة.

وقد يكون التهابًا مرئيًّا وغيرَ مرئيٍّ، ولكن أعراضه الحكة المستمرة، وفي ضوء ذلك يتم اختيار العلاج المناسب للحالة سواء أكانت عدوى أو سبب آخر مما تم ذكره سابقًا.

وهنا حديثان آخرنا حول البظر أيضًا، من حيث الحكة / الحرقان، الالتهاب.

طرق علاج تورم البظر

يتم تحديد العلاج المناسب وفقًا لحالة المريضة، وأسباب تورم البظر لديها، فهناك حالات تحتاج فقط لأحد الكريمات المرطبة للبظر، وآخرى تحتاج لرحلة علاجية.

  • إذا كان السبب تحسس عضو البظر من الأقمشة، فيجب اختيار أنواع الملابس المناسبة كالأقطان الخالصة.
  • يمكن استخدام كريمات محتوية على مادة الكورتيزون للتخلص من حكة البظر، والشعور بحالة تهيج.
  • لابد من استخدام ماء دافئٍ أو ما يسمى بحمام المقعدة.
  • يلعب الدور النفسي دورًا فعليًّا في الاستجابة لتلقي العلاج، ففي حال وجود اكتئاب أو قلق لا يمكن أن يعمل العلاج في ضوء تلك الظروف.
  • يمكن استخدام كريم الإستروجين في المكان ذاته.
  • يمكن أن يصف لك طبيبك المختص علاجًا فمويًّا بعد أن يحدد نوع العدوى سواء بكتيرية أو فطرية.
  • يمكن وصف العلاج الهرموني في حال الخلل في إفراز بعض هرمونات الغدد الصماء مثل الأندروجين.
  • في بعض الحالات قد يحتاج تورم البظر إلى تدخل جراحي لإزالة التضخم، وتسمى بعملية رأب العضو بسبب CAH، ولكن يحدث ذلك في أضيق الحدود، مثل حالة عدم التوصل لعلاج مناسب.
  • يمكن استخدامُ مضادات الاكتئاب غير الحاوية على مواد السيروتونين الانتقائية، كعلاج أمثل لتورم البظر.
  • هناك أطباء يصفون علاجاتٍ بمواد فعالة أفيونية مثل “إيميبرامين”، أو مضادات حيوية غير ستيرويدية خاصة بالالتهابات، وهناك وصفات طبيعية كوضع مكعبات الثلج على البظر بشكل مباشر، وغيرها من العلاجات التي تؤدي إلى التعافي من تورم البظر بمرور الوقت، وأُثبتت فعاليةُ هذه الأدوية وتمامُ العلاج في غضون فترة تتراوح بين ٢٤ – ٧٢ ساعة.

خاتِمة

تورم البظر قليلاً ما يتسبب في إحداث أورام ومتاعب للسيدات، وما يمكن أن يصعب الأمر هو الإحراج، أو الخطأ في التشخيص، كذلك تدخل الأورام السرطانية في التشخيص حتى يلجأ الأطباء إلى ناهضات (منشطات) ألفا التي تستخدم للهجمات الحادة وغيرها، لذا وجب المتابعة الدورية للنساء.

المراجِع: HealthlineNcbi.Nlm.NihNetdoctor

رابط مختصر:

أضف تعليق