Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أسباب ضعف الوزن عند الأطفال

صورة , طفل , ضعف الوزن

كيف يمكن تشخيص ضعف الوزن عند الأطفال؟

لا يوجد هنالك تعريف محدد لضعف النمو على أنه مرض ولكن على الجانب الآخر هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها معرفة ما إذا كان الطفل يعاني من ضعف في النمو من عدمه.

وأضافت “رند الديسي” يمكن تشخيص حالة اضطراب النمو عند الأطفال عن طريق التطلع إلى مؤشرات النمو حيث يوجد هنالك مؤشرين للنمو أحدهما للذكور والآخر للإناث كما أن تلك المؤشرات تشير إلى وزن الطفل السليم مقارنة بعمره كما تشير إلى طول الطفل مقارنة مع عمره بجانب إمكانية معرفة وزن الطفل الصحيح بالمقارنة مع طوله، لذلك يمكن للأمهات التطلع إلى هذه النسب الموجودة على الانترنت في جدول معدلات النمو أو growth chart عند الأطفال كما أن هذا الجدول يعتبر سهلا في قراءته.

أما عن المؤشرات الأخرى التي يمكن من خلالها تشخيص ضعف النمو عن الطفل والتي نعتبرها مؤشرات عامة أكثر منها دقيقة ومخصصة فأولها أن يكون وزن الطفل ضعف وزن الولادة عند عمر أربعة أشهر كما أنه لابد أن يكون وزنه عند عمر السنة ثلاثة أضعاف وزن الولادة حيث على سبيب المثال، في حالة ولادة الطفل عند وزن 3,5 فإنه لابد أن يكون وزنه عند عمر السنة 10,5 كيلو جرام تقريبا.

ما هي أسباب ضعف وزن الطفل؟

هناك العديد من الأسباب التي فيها يمكن للطفل ألا يتحصل على التغذية الكافية لزيادة نموه والتي يُعد من أهمها أن كمية الطعام التي يتناولها الطفل هي في الأساس أقل من احتياجاته.

على سبيل المثال، لا يمكننا معرفة شبع الطفل من الرضاعة من ثدي الأم بشكل دقيق لأن بعض الأطفال قد يستخدمون ثدي الأمهات بمثابة لاهية للنوم أكثر منها وسيلة للرضاعة، لذلك يُفضل في مثل هذه الحالة أن يتم عمل عملية ضخ للحليب ويتم من خلالها قياس كمية الحليب التي يستهلكها الطفل يوميا.

إلى جانب ذلك، يجب الإشارة إلى أن بعض الأطفال لا يمكنهم الاحتفاظ بالطعام داخل المعدة لبعض الأسباب منها المغص والاستفراغ الزائد مما يستدعي منا ضرورة استشارة الطبيب المختص للتأكد من عدم وجود مشاكل في الهضم أو مشاكل في الإخراج المستمر.

كذلك من أسباب ضعف النمو عند الأطفال وجود اضطرابات عقلية تؤدي إلى عدم قابلية الطفل للأكل بالطريقة الصحيحة مثل الأطفال الذين يعانون من مشاكل التوحد أو الاضطرابات العقلية الأخرى بجانب صعوبة النطق التي قد تؤدي إلى صعوبة في استهلاك الأغذية بالطريقة الصحيحة، لذلك يجب على الأم في مثل هذه الحالة اصطحاب طفلها للطبيب المختص للتعرف على السبب الرئيسي لضعف النمو.

ما هي الأغذية التي يمكنها زيادة وزن الطفل؟

هناك طرق معينة تجعل الطفل له قابلية للأكل بشكل أكبر حيث يمكننا تدعيم الطفل الرضيع الذي لا يتغذى بحليب أمه بطريقة سليمة بالحليب الصناعي مضافا إلى حليب الأم وذلك بعد استشارة الطبيب في نوع الحليب المناسب لكل طفل ويسمى حينها هذا الحليب بالحليب الطبيعي المدعم الذي يمد الطفل سعرات حرارية عالية وذلك عند تناول كمية قليلة من هذا الحليب والتي يمكن لمعدة الطفل حينئذ تحملها.

بالإضافة إلى ذلك، هناك بعض الأطفال الذين قد يتحسسون من أغذية معينة خاصة الأطفال من عمر سنة حتى أربعة سنوات مما قد يتسبب في عدم الاستفادة من الأغذية التي يتناولونها بدرجة كبيرة، لذلك يمكن لهؤلاء الأطفال تناول الحليب الصناعي مرتين أو ثلاثة يوميا حتى يمكنهم تعويض البروتينات والعناصر الغذائية الأخرى والمهمة لجسمهم.

وتابعت أخصائية التغذية “رند الديسي” يجب التركيز على تناول الأغذية المناسبة للأطفال الذين يعانون من اضطرابات عقلية كمرض التوحد وغيره مع أهمية تناول تلك الأغذية في بيئة ملائمة لهم كتناول الطعام مع العائلة على سبيل المثال كما يجدر الإشارة إلى أن الطفل يكون بحاجة لتقديم الطعام له 10 مرات حتى يمكنه تقبله فيما بعد وهو الأمر المهم الذي يستدعي على الأم الصبر مرارا على الطفل عند تناول الطعام.

وأخيرا، لا يجب الشكوى كثيرا من سلوكيات الطفل مع الأغذية أماه بصورة مباشرة حيث أن ذلك له تأثيره السلبي على الطفل مما قد يجعل الطفل نافرا أكثر وأكثر من الطعام كما يجب الحفاظ على وقت معين لتقديم الوجبات الغذائية في موعدها للطفل لأن التأخير قد يتسبب في عدم وجود شهية لديه لتناول الطعام مع أهمية عدم تقديم الطعام له إلا مرة واحدة في 24 ساعة حتى يمكنه الشعور بالجوع ومن ثَم يمكنه تقبل الأكل بطريقة سليمة.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *