أسباب مرض هشاشة العظام وعلاجه

صورة , يد , هشاشة العظام

أسباب الإصابة بهشاشة العظام

يقول اخصائي العلاج الطبيعي “أسامة صلاح”: أن هشاشة العظام هي عبارة عن حالة مرضية تقل فيها كثافة العظام، وهناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى التعرض للإصابة بهشاشة العظام، ومنها:

  • عدم التعرّض الكافي لأشعة الشمس.
  • الإصابة بمرض السّكري، والأمراض الروماتيزمية، أمراض الأمعاء وأمراض الكبد المزمنة.
  • الإهمال أو الإقلال من تناول الأغذية المحتوية على الكالسيوم، الفسفور وكذلك فيتامين د.
  • الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالشاي والقهوة وكذلك المشروبات الغازيّة.
  • الآثار السلبيّة لبعض الأدوية.
  • وجود خلل نشاط الغدة الدرقيّة.
  • اضطراب مستوى هرمونات الجسم.
  • عوامل وراثيّة.

علاج مرض هشاشة العظام

هناك بعض التمارين التي تساعد في علاج هشاشة العظام، لكن لابد وأن تكون هذه التمارين تحت إشراف اخصائي العلاج الطبيعي؛ حيث يجب ألا يتعرض مريض هشاشة العظام إلى تمارين حادة، أو قوية، حتى نتفادى حدوث أي كسور أثناء التمارين، خاصة الكسور الانضغاطية التي تنتج عن استخدام المفصل بطريقة خاطئة، أو لفترة طويلة، ذلك بالإضافة إلى مشاكل الأوتار والأربطة التي قد تحدث أثناء التمرين.

ويشير ” أسامة” إلى أن التمارين المناسبة لمرضى هشاشة العظام هي تلك التمارين التي يتم خلالها استخدام الوزن، سواء الوزن الخارجي، أو وزن الجسم نفسه، حتى يُزيد ذلك من كثافة العظام، وغالباً ما تهدف هذه التمارين إلى تقوية العضلات؛ حيث أن المريض بهشاشة العظام غالباً ما يعاني من كثرة التشنجات العضلية نتيجة لنقص الكالسيوم، وغيره، وكذلك تهدف هذه التمارين إلى إعادة تأهيل الجسم.

ويوضح “صلاح” بعض الأمور التي يجب على مرضى هشاشة العظام مراعاتها في حياتهم بشكل عام، ومن أهم تلك الأمور:

  • اختيار حذاء مناسب.
  • عدم ارتداء ملابس طويلة قد تتسبب في السقوط.
  • اختيار المقعد المناسب الذي له زاوية ٩٠ درجة، وكذلك المحافظة على وضعية جلوس سليمة وأن يكون الظهر مستقيماً مع الحرص على تخفيف الضغط على الأربطة والمفاصل.
  • تناول كمية مناسبة من الأغذية المفيدة في تقوية العظام، مثل تناول مشتقّات الحليب من الألبان والأجبان إضافة إلى اللوز، والقرنبيط، والسلمون، ولبن الزبادي، والسردين.
  • تناول المكمّلات الغذائية لضمان الحصول على الفائدة اللازمة المقوّية للعظام.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة بشكل مستمرّ لفائدتها الكبيرة في تقوية وبناء العظام، ويمكن أن يتم ممارسة هذه التمارين بعد أن يتعلمها مرافق المسن كل ثلاثة ساعات.
رابط مختصر:

أضف تعليق