أسباب ودوافع الكذب ومتى يُصبح مرضاً

أسباب ودوافع الكذب

يعتبر الكذب من أكثر الظواهر انتشارًا، فهو يُعد من الظواهر الخطيرة والتي تتسبب في كثير من المشاكل، كما أن له الكثير من الدوافع والأسباب.

ولكن في جميع الأحوال يعتبر الكذب مرفوض ويجب تجنبه وعلاجه لأنه يتسبب في الكثير من المشاكل في المجتمع.

أسباب ودوافع الكذب

يقول “الدكتور محمد المقهوي” استشاري الطب النفسي: أن الكذب من الظواهر الشائعة والمعقدة، وتختلف الأسباب والدوافع وأنواع الكذب، ولكن من أهم أسباب الكذب التنشئة، حيث يكون الأب والأم يكذبون دائمًا على الطفل فينشأ الطفل ويتربى على هذا السلوك.

أو ربما يكون المجتمع المتسبب في كذب الشخص، فأحيانًا يكذب الشخص من أجل الاهتمام بالمظهر والعلاقات الاجتماعية، فمثلًا عندما يتأخر الشخص على العمل بسبب التأخر في النوم، فإنه يضطر إلى الكذب وايجاد مبرر آخر للتأخير يكون أكثر قبولًا.

التعامل مع الأشخاص المصابون بالكذب المرضي

من الجدير بالذكر أن هناك بعض الدراسات التي تثبت أننا معرضون لقبول الكذب في الأشياء التي لا تهمنا، فمثلًا إذا جلست مع شخص مثلًا يكذب وأنت تعرف أنه يكذب فإنك تضطر لإشعاره أنك تصدقه حتى لا تدخل معه في جدال.

بينما إذا كان الشخص الذي يكذب هو الابن أو شخص يهمني أمره، ويجب التدقيق في صحة المعلومة، وأخذ بعض المعلومات حتى أجبره على الاعتراف بالكذب، ثم بعد ذلك البحث عن دوافع الكذب، فأحيانًا يكذب الطفل بسبب عدم الشعور بالأمان والخوف، فيلجأ الطفل إلى الكذب الخيالي.

دوافع الكذب بدون الحاجة له

تابع “د. المقهوي” أن هناك اضطراب نفسي يسمى اضطراب الكذب، ولكن في التصنيفات الأخيرة للطب النفسي تم إزالة هذا الاضطراب، وغالبًا ما يكون هذا النوع من الكذب من أجل دوافع نفسية معينة، أو للحصول على بعض المصالح الثانوية، أو من أجل تأمين نفسه، كما أن المجتمع يساهم في مثل هذه الأكاذيب لأن الشخص لو صدق نقوم بعقابه فيضطر للكذب للنجاة من العقاب.

هناك نوع من الأشخاص يكذب من أجل إضحاك الآخرين، فتحدث لديه نوع من أنواع النشوة والسعادة، وينجذب الآخرين لحديثه، مما يدفع الشخص لزيادة هذا السلوك إلى حد الإدمان.

أردف د. “محمد”، أن بعض الدراسات تقول أن المرأة تكذب أكثر من الرجل، ولكن في الأغلب يتساوى الرجل والمرأة في الكذب، كما أن هناك بعض الدراسات تقول أن المرأة عندما تكذب يكون من أجل بث الراحة والطمأنينة في الطرف الآخر.

ختامًا، من أنواع الكذب الذي يعتبر مقبول هو المجاملات بين الزوجين، وهذا النوع من الكذب هو الذي يجب الإكثار منه، وأضاف أن الرجل غالبًا ما يكذب من أجل تحسين صورته أمام المرأة.

رابط مختصر:

أضف تعليق