طب وصحة

تفصيلاً: أسباب وعلاج الإجهاض المتكرر وطرق علاجه


أمراض العقم

الإجهاض المتكرر هو الكابوس الذي يؤرق كثير من النساء، ويحرمهن من فرحة اكتمال الحمل واستقبال المولود في احضانهن، ولهذه الحالة المؤلمة جسدياً ونفسياً أسباب عديدة سنتعرف عليها بالتفصيل من خلال هذا المقال.

ما هي أسباب الإجهاض المتكرر عند النساء

يقول الدكتور “ليث أحمد العابدي” أخصائي نسائية وتوليد أمراض عقم: أن لفظ الإجهاض المتكرر يطلق فقط على المرأة التي لها تاريخ ثلاثة اجهاضات متكررة متتالية، أما إذا حملت الأنثى وأجهضت مرة وأخرى فلا ضرر هنا، فقد تحمل ويكتمل الحمل في المرة الثالثة.

وعن الأسباب التي تؤدي إلى حدوث اجهاض متكرر فإنها عديدة منها:

  • وجود خلل بالكروموسومات.
  • الاضطرابات الهرمونية.
  • وجود تشوهات خلقية في الرحم مثل وجود رحم ذو قرنين، أو أي حواجز بداخل الرحم، أو وجود ما يعيق ثبات الحمل كوجود ألياف رحمية مثلاً خاصة بعد الحمل الأول.
  • ضعف منطقة عنق الرحم.

وطريقة التشخيص تعتمد بالدرجة الأولى على التصوير الاشعاعي، أو باستخدام المنظار الرحمي. وإذا تم اكتشاف المشكلة، يتم علاج المشكلة نفسها، مما يزيد من نسبة ثبات الحمل. فكل مشكلة لها علاجها الخاص بها، فإذا كان هناك رحم ذو قرنين، أو وجود حواجز بالرحم أو لحميات داخل الرحم، أو ألياف رحمية؛ حيث أن كل تلك المشاكل تقلل فرص ثبات الحمل وتزيد من فرصة حدوث الإجهاض. أما إذا كانت المشكلة هي وجود ضعف بعنق الرحم، فهناك حلول مثل ربط عنق الرحم. أو إذا كانت المشكلة وجود تكتلات دموية بداخل الرحم تؤثر كثيراً على الحمل واستمراره، فيتم استخدام بعض الحبوب والمميعات التي تنهي تلك المشكلة. وتبعاً لحجم المشكلة يمكن علاج هذه المشاكل سواء بالأدوية أو بالتدخل الجراحي.

طالع أيضاً مقال: أسباب الاجهاضات المتكررة وفقدان الحمل

ما هي طرق علاج الإجهاض المتكرر

وبشكل عام فإنه يتم علاج معظم الأسباب، ولكن هناك بعض المشاكل خاصة الخاصة بالكروموسومات، لا يمكن التحكم فيها، ولكن في وقتنا الحالي يوجد بعض المختبرات الطبية، والتي تستخدم اجهزة تعمل على فصل الكروموسومات المشوهة عن الكروموسومات السليمة.

ولابد من الابتعاد عن العادات والتقاليد الاجتماعية الخاطئة الخاصة بالحمل والولادة، مثل ما هو معروف بأن تناول مشروب القرفة يعمل على زيادة انقباضات الرحم، وغيرها من الأمور التي لا تستند إلى أي سند علمي.

ولكن المهم هو معرفة السبب الرئيسي وعلاجه، فمثلاً إذا كان السبب نقص هرمون البروجسترون، أو وجود خلل بالغدة الدرقية، فإنه يتم علاجه باستخدام حقن الهرمونات والفيتامينات.

أما عن الحقن المنتشرة والتي يطلق عليها اسم حقن التثبيت، فإنه قد تعتبر حقن تعويضيه لنقص هرمون البروجسترون، فهي بالنهاية تعتبر محاولة ليس إلا، وكذلك تناول مكملات غذائية للفوليك اسيد، تساعد على منع حدوث تشوهات خلقية خاصة عصبية للجنين.

السابق
أبرز 8 معتقدات وعادات خاطئة في طب الأسنان
التالي
الكبسولة المبرمجة لإنقاص الوزن .. ما لها وما عليها

اترك تعليقاً