أسماء أدوية الحديد في الصيدليات

أسماء أدوية الحديد وعلاج الأنيميا في الصيدليات

الحفاظ على نسبة الحديد في جسم الإنسان مهم جدًا وخاصة عند النساء لأن نقص نسبة الحديد أو زيادته في الجسم تقلل فرصة الإنجاب عند النساء، كما أنه مهم جدًا خلال فترة الحمل لأن الطفل يستمد مخزون الحديد في جسمه من جسم الأم، ونقصه قد يؤدي إلى الإنجاب المبكر أو حدوث مشاكل في الحمل قد تصل إلى الوفاة.

كما يجب الاهتمام بنسبة الحديد عند الأطفال فهو يساعد على النمو العقلي السليم للطفل وقوة جهاز مناعته، كما يجب على الأم الحرص على إطعام طفلها كمية صغيرة من اللحوم والدجاج والحبوب المُدعمة بالحديد في عُمر ٦ شهور لرفع مخزون الحديد عند الطفل.

أهمية الحديد لجسم الإنسان

تقول الدكتورة “رند الديسي” أخصائية التّغذية، أن النساء عادة ما تُهمل الحفاظ على نسب الحديد الموجودة في أجسامهم والتي تكون مؤشر رئيسي على صحة الجنين وصحة جسم الأم خلال فترة الحمل، فنقص الحديد أو زيادته تقلل من فرص الإنجاب عند النساء، والسبب في ذلك يعود إلى نسب الأكسدة التي يُسببها الحديد لأن الحديد يُعتبر مصدر للجذور الحُرَّة التي تُقلل من وجود الأغذية التي تُساعد على الحل وتعمل على تآكل الخلايا فيقلل ذلك من نسب الإنجاب.

خلال فترة الحمل تكون أهمية نِسب الحديد عالية جدًا لأن الطفل يكتسب كل مخزون الحديد الذي يخزنه في جسمه من جسم الأم، فإذا كان لدى الأم مخزون قليل من الحديد فإن نسب الحديد التي تُعطى للجنين لتخزينها في جسمه حتى تُكفيه خلال فترة الطفولة تكون قليلة جدًا.

يساعد الحديد على النمو العقلي السليم  للطفل ونمو جهاز مناعته ويعمل على المحافظة على الحمل، كما أن نقصه يؤدي إلى زيادة خطر الإنجاب المُبكّر وأن يكون وزن الطفل أقل من الطبيعي كما يمكن أن يسبب مشاكل في الحمل وفقدان الجنين ووفاة الأم في بعض الحالات.

كما يجب الاهتمام بنسب الحديد عند الأطفال وخاصة الذين يرضعون رضاعة طبيعية لأن الرضاعة الطبيعية لا تحتوي على الحديد، لذلك يجب إعطاء الطفل مُكملات إذا كان يحتاجها وتكون بنسبة ١ ملجم لكل كجم من وزن الطفل، أما الأطفال الذين يتناولون حليب صناعي فلا داعي لتناول المكملات الغذائية لأن الحليب الصناعي يحتوي على نسب حديد عالية تُغطي احتياجات جسم الطفل وتعطيه نسب زيادة حتى يقوم بتخزينها.

أعراض نقص الحديد في الجسم

  • تنميل في الأطراف.
  • دوخة دائمة.
  • صعوبة في التنفس.
  • زيادة في ضربات القلب لعدم قدرة الجسم على إفراز خلايا الدم الحمراء التي تضخ الدم للجشم والأكسجين.
  • تعب دائم وخمول.
  • خسارة في الوزن.
  • شحوب في الوجه.

أغذية تُزيد من مخزون الحديد في الجسم

بالنسبة للأطفال بعد عُمر ٦ أشهر يجب على الأم إطعام طفلها قطعة صغيرة في حجم رأس الإصبع من اللحوم والدجاج والأسماك المطبوخة بطريقة مُخصصة للأطفال بدون إضافة زيت أو بهارات أو أملاح حتى ترفع من مخزون الحديد عنده وتُغطي احتياجاته، كما يمكن إطعامه حبوب الفطور المُدعَّمة بالحديد، وفي عُمر ١٠ أشهر يمكن إطعامه الخضروات وخاصة الورقية الداكنة المطبوخة.

بعض الأشخاص يعانون من سوء امتصاص الحديد بسبب وجود التهابات في الأمعاء ففي هذه الحالات يُفضَّل اللجوء للمُكملات لعدم وجود أي مصادر أخرى للحديد ولكن للأسف مُكملات الحديد تُسبب إمساك ومشاكل في الهضم، لذلك يفضَّل اللجوء إلى الطرق الطبيعية لرفع نسب الحديد مثل الأغذية التي تحتوي على نسب حديد عالية أو تعزيز امتصاص الحديد من الخضروات عن طريق إضافة فيتامين سي عليها، أما بالنسبة لمصادر الحديد الحيوانية مثل اللحوم والكبدة فيمتصها الجسم دون الحاجة لإضافة فيتامين C عليها.

يجب الحرص على منع شرب القهوة أو الشاي بعد تناول الطعام الذي يحتوي على حديد لأنها تقلل من امتصاصه، والامتناع عن زيادة استهلاك المُكملات الغذائية مثل الكالسيوم والزنك التي تُعيق امتصاص الحديد من الغذاء.

الآثار الجانبية لنقص أو زيادة نسبة الحديد في الجسم

وحذَّرت الدكتورة “رند” من زيادة أو نقص نسبة الحديد وخاصة عند الأئفال لأن ذلك قد يسبب مشاكل في النمو العقلي عندهم لأن نقص نسبة الحديد يقلل من تغليف الناقلات العصبية عند الأطفال وزيادته تؤدي إلى زيادة وجود الجذور الحُرَّة التي تعمل على تآكل الخلايا.

كما أن زيادة الحديد تؤدي إلى زيادة الإصابة بالالتهابات المعوية وتُزيد من قتل البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء الغليظة والتي تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة للالتهابات المعوية.

أسماء أدوية الحديد

وبالحديث عن العلاج، فحريّ بك معرفة أسماء أدوية الحديد المتوفرة بالصيدليات، والتي يُمكنك شراؤها للاستفادة منها، هذه المُنتجات متوفّرة في مصر، وبعضها في الأردن، سوريا، وغيرها من البلاد العربية. حيث أن منها المحلّي ومنها المستورد. الآن عليك أن تُلقي نظرة على هذه العقاقير، ومن ثم مُراجعة الطبيب ليختار لك أفضل دواء من بينِهم، معنا 42 دواء، هم أنواع مُختلفة ومُتعدّدة، لكن الاستعمال في الأطفال، يختلف عن الكبار أو الحامل أو الرضع، لذلك فإن الطبيب هو الجهة المنوط لها اختيار الدواء المناسب لكل حالة. والآن إلى اسماء الأدوية:

رابط مختصر:

أضف تعليق