أسماء أدوية النقرس: 23 علاج متوفر في الصيدليات بمعلوماته التفصيلية

داء النقرس

نعرِف أنّك تسأل عن أسماء أدوية النقرس لما بدر من بشاعة هذا المرض، لديك أو لأحد من تهتم لأمرِهم. فبعض الأشخاص نجدهم يشتكون من احمرار وتورم في الرجل أو الأيدي وهذه الأعراض قد تكون مؤشر غير جيد لإصابة الشخص بالنقرس.

فالنقرس يُصاب به الشخص بسبب زيادة حمض اليوريك في الدم عن معدلاته الطبيعية مما يؤدي إلى تراكمه على شكل بلورات حول المفصل المصاب، فما هو داء النقرس وما هي أهم أسبابه وكيف يكون علاجه، سنتطرق في مقالنا هذا إلى كل ذلك.

داء النقرس

بدأت أخصائية التغذية “د. رغد الساعي” حديثها أننا نُعرف داء النقرس على أنه نوع من أنواع التهاب المفاصل، وعادة يحدث في مناطق محددة مثل إصبع الرجل الأكبر أو أصابع اليدين، ويكون سببه هو ارتفاع نسبة حمض اليوريك أسيد في الدم، ويتراكم على شكل بلورات حول المفصل المصاب، حيث يؤدي إلى ألم شديد تصاحبه بعض الأعراض الأخرى مثل الاحمرار أو التورم وانتفاخ في المفصل المصاب، ويظل المريض عادًة فترة اسبوع إلى اسبوع ونصف يشعر بالألم.

وغالبًا ما نجد المرضى الذين يعانون من النقرس تكون أعمارهم بين الـ ٣٠-٤٥ سنة عند الرجال، بينما تكون أكبر من عمر ٥٥ سنة عند النساء، كما نلاحظ أن كبار السن يصابون بالنقرس بشكل كبير، ونادرًا ما نجد النقرس في الأطفال الصغار.

أسباب النقرس

هناك الكثير من الأسباب المساعدة لزيادة النقرس ولكن السبب الأساسي هو مركب الليبيرين الموجود في بعض الأغذية التي تناولها بشكل متفاوت، حيث ينتج عن هذه المادة حمض اليوريك، وعند وصول هذا الحمض للكليتين يتم فلترة هذا الحمض واخراجه عن طريق البول.

وعندما يزيد تناول هذه المادة عن طريق الأغذية التي نتناولها فإن تركيز حمض اليوريك يزيد في الجسم وتصبح نسبته عالية بالدم وتتراكم البلورات حول المفصل ويُصاب الشخص بالنقرس، وأيضًا من العوامل المساعدة للإصابة بالنقرس هو أمراض الكليتين بمختلف أنواعها.

كذلك نجد أنه من أسباب الاصابة بالنقرس هي السمنة المفرطة والأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكري، لذلك فإنه يمكننا أن نتفادى النقرس بالعادات الصحية السليمة التي تساعدنا على البعد عن احتمالية الإصابة بالنقرس، ومن أهم الأطعمة التي يجب أن نتفاداها لتقليل احتمالية ذلك هي:

  • بعض أنواع الأسماك مثل السردين والسالمون والمحار.
  • بعض الخضراوات مثل السبانخ والفطر.
  • بعض أنواع البقوليات مثل العدس والبازلاء.
  • اللحوم الحمراء.

وعند الحديث عن بدائل هذه الأطعمة حسبما ذكرت ” الساعي” نجد أنه يمكن للمصاب تناول:

  • اللحوم البيضاء من الأسماك والدواجن.
  • الألبان والبيض والأجبان.
  • البقوليات القليلة في البيرين.

كيف يكون علاج النقرس؟

أول خطوة على المريض أن يفعلها عند إصابته بالنقرس هي اتباع حمية غذائية حيث يجب أن يبتعد المريض عن المواد التي تحتوي على البيرونات بشكل عالي، ويجب أن تكون الحمية الغذائية متوازنة وليس بها صيام لفترات طويلة لأن الجفاف وعدم شرب كمية كافية من الماء

وفي بعض الحالات نجد أن الشخص يُشفى تمامًا من داء النقرس، وفي بعض الحالات تتحسن حالة المصاب ومع عدم اتباع التعليمات الصحيحة تعود نسبة اليوريك اسيد لتزيد في الدم مرة أخرى، لذلك فعلى المصاب الالتزام بالتعليمات والعادات الغذائية.

وهناك أغذية تساعدنا على الخروج خارج دائرة الخطر مثل خل التفاح والتفاح، وذلك لأنهم يحتون على حمض الماليك الذي يُخفض بدوره حمض اليوريك أسيد، وكذلك يمكن استبدال الأطعمة لأطعمة صحية مثل الاستعاضة عن تناول المقليات باستخدام زيت الزيتون وكذلك الحرص على تناول حمض الليمون وهكذا، فمفتاح علاج النقرس الرئيسي هو اتباع حمية غذائية جيدة.

أسماء أدوية النقرس

بعدما اطّلعت على النصائِح أعلاه، يجدر بك أن تعلم أن مريض النقرس يجب عليه اتباع وصفات أدوية النقرس التي يصفها الأطباء له.

وسنذكر فيما يلي بعض أسماء أدوية النقرس المتوفرة بالصيدليات من حولك:

رابط مختصر:

أضف تعليق