أسماء أدوية نزلات البرد والأنفلونزا

نزلات البرد

ليس من المُستغرب أن ترِدنا كُل هذه الأسئلة المُستفسرة عن أسماء أدوية نزلات البرد والأنفلونزا، حيث أن نزلات البرد (Common Cold) هي أحد الأسباب الأكثر شيوعًا للتغيب عن العمل والدراسة، حيث يعاني منها الكثير من الناس، البالغين والأطفال، ولكن الأطفال أكثر عرضة لنزلات البرد من البالغين.

غالبًا ما تأتي معظم التهابات الجهاز التنفسي الفيروسية وتذهب في غضون بضعة أيام، دون أي آثار دائمة، مثل نزلات البرد والأنفلونزا،  ولكن الأنفلونزا مرض يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة ويمكن أن يؤدي إلى دخول المستشفى أو الوفاة.

تنتشر فيروسات الأنفلونزا والبرد بشكل أساسي عن طريق الرذاذ، عندما يسعل المصابون أو يعطسون أو يتحدثون. تحدث العدوى عن طريق لمس سطح أو شيء يحتوي على فيروسات الأنفلونزا، مثل مقبض الباب، ثم لمس العينين أو الفم أو الأنف.

يمكن للمريض المقاومة من خلال اتباع العادات الصحية واستخدام الأدوية لمكافحة نزلات البرد والمساعدة في منعها (انظر القائمة كاملة في فقرة: أسماء أدوية نزلات البرد). وإليك عزيزي القارئ كيفية معرفة ما إذا كنت مصابًا بنزلة برد أو أنفلونزا، ومتى يمكنك مراجعة الطبيب، ففي هذا المقال سنتعرف على أعراض نزلات البرد والفرق بينها وبين الأنفلونزا، وما هي طرق الوقاية من نزلات البرد.

أسباب نزلات البرد وعوامل خطر الإصابة بها

يمكن أن يتسبب أكثر من ٢٠٠ فيروس في الإصابة بنزلات البرد، ولكن الفيروسات الأنفية هي النوع الأكثر شيوعًا، ويمكن للفيروسات التي تسبب نزلات البرد أن تنتشر من شخص لآخر عبر الهواء والاتصال الشخصي الوثيق.

يمكن أن تزيد العديد من العوامل من خطر الإصابة بالبرد، بما في ذلك:

  • الاتصال الوثيق مع شخص مصاب بالبرد.
  • الموسم: حيث أن نزلات البرد أكثر شيوعًا خلال فصلي الخريف والشتاء، ولكن من الممكن الإصابة بالبرد في أي وقت من السنة.
  • العمر: فالرضّع والأطفال الصغار يصابون بالبرد أكثر من البالغين.

أعراض نزلات البرد

عادة ما تصل أعراض البرد إلى الذروة خلال يومين إلى ٣ أيام ويمكن أن تشمل:

  • العطس.
  • انسداد الأنف.
  • سيلان الأنف.
  • إلتهاب الحلق.
  • السعال.
  • مخاط في الحلق.
  • تدميع العين.
  • في بعض الحالات تحدث حمى.

عندما تصيبنا الفيروسات التي تسبب نزلات البرد الأنف، تقوم الأنف بإفراز المخاط، وهذا يساعد على غسل الفيروسات من الأنف والجيوب الأنفية، فبعد يومين أو ثلاثة أيام، قد يتغير المخاط إلى اللون الأبيض أو الأصفر أو الأخضر، وهذا أمر طبيعي ولا يعني أن المريض بحاجة إلى مضاد حيوي.

يمكن أن تستمر بعض الأعراض، وخاصة سيلان الأنف وانسداد الأنف والسعال، لمدة تصل إلى ١٠ إلى ١٤ يومًا، ولكن هذه الأعراض يمكن أن تتحسن خلال تلك الفترة.

كما يتطلب الأمر زيارة الطبيب في حالة

  • يجب زيارة الطبيب على الفور إذا كان الطفل أصغر من ٣ أشهر ولديه حمى ١٠٠.٤ درجة فهرنهايت أي (٣٨ درجة مئوية) أو أعلى.
  • صعوبة التنفس أو التنفس السريع.
  • الجفاف.
  • الحمى التي تستمر لمدة تزيد عن ٤ أيام.
  • في حالة الأعراض التي تستمر لأكثر من ١٠ أيام دون تحسن.
  • بعض الأعراض، مثل الحمى أو السعال، تتحسن ولكنها يمكن تعود أو تزداد سوءًا، فيرجى مراجعة الطبيب لمعرفة أي أعراض شديدة أو مثيرة للقلق.

الفرق بين نزلات البرد والأنفلونزا

نظرًا لأن نزلات البرد يمكن أن تكون لها أعراض مشابهة للأنفلونزا، فقد يكون من الصعب معرفة الفرق بين المرضين بناءً على الأعراض وحدها. إن الإنفلونزا ونزلات البرد من أمراض الجهاز التنفسي، لكنهما تسببهما فيروسات مختلفة.

وبشكل عام، الأنفلونزا أسوأ من البرد، وتكون الأعراض أكثر حدة. من المرجح أن يكون الأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد لديهم سيلان أو انسداد الأنف، ولا تؤدي نزلات البرد بشكل عام إلى مشاكل صحية خطيرة، مثل الالتهاب الرئوي أو الالتهابات البكتيرية أو دخول المستشفيات. ولكن يمكن أن يكون للأنفلونزا مضاعفات خطيرة للغاية.

علاج نزلات البرد

يمكن للطبيب تحديد ما إذا كان المريض مصاباً بالبرد، وذلك عن طريق معرفة الأعراض وإجراء فحص بدني.

لا يوجد علاج للبرد، سوف تتحسن من تلقاء نفسها، وبدون مضادات حيوية، فالمضادات الحيوية لن تساعد على التحسن إذا كنت مصابًا بالبرد. ويمكن أن تسبب آثارها الجانبية ضررًا خطيراً ومن هذه الآثار العدوى المقاومة للمضادات الحيوية، والتي تسبب الإسهال الذي يمكن أن يؤدي إلى تلف شديد في القولون أو الوفاة.

وفيما يلي بعض النصائح التي تساعد على تخفيف نزلات البرد:

  • الحصول على قسط كبير من الراحة.
  • شرب الكثير من السوائل.
  • استخدام مرطبًا نظيفًا أو بخاخاً للأنف.
  • استخدم رذاذ أو قطرات الأنف.
  • استنشق البخار من وعاء به ماء ساخن أو دش.
  • استخدم العسل لتخفيف السعال للبالغين والأطفال من سن سنة أو أكثر.

يجب مراجعة الطبيب أو الصيدلي عن الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية والتي يمكن أن تساعد على الشعور بتحسن.

[وبُناءً على ما ورد في CDC.GOV] استخدم دائمًا الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية حسب توجيهات الطبيب، وتذكر أن الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية قد توفر راحة مؤقتة للأعراض، لكنها لن تعالج المرض. وكن حذرًا دائماً بشأن إعطاء الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية للأطفال. فلا يوصى باستخدام جميع هذه الأدوية للأطفال الصغار، ولكن يمكن علاجهم على حسب عمر كل طفل والدواء المناسب له، ومن أمثلة ذلك:

مسكنات الألم

  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ٦ أشهر: يعطون أسيتامينوفين (البارسيتامول) Acetaminophen فقط.
  • الأطفال من ٦ أشهر أو أكثر: يمكن إعطائهم عقار اسيتامينوفين Acetaminophen أو ايبوبروفين Ibuprofen.
  • لا يعطى الأسبرين للأطفال أبدًا لأنه يمكن أن يسبب متلازمة راي، وهو مرض نادر ولكنه خطير للغاية يؤذي الكبد والدماغ.

أدوية السعال والبرد

  • الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ٤ سنوات: لا تستخدم أدوية السعال والبرد إلا تحت إشراف الطبيب، فيمكن أن يؤدي استخدام أدوية السعال والبرد التي لا تستلزم وصفة طبية في الأطفال الصغار إلى آثار جانبية خطيرة ومهددة للحياة.
  • الأطفال بعمر ٤ سنوات أو أكثر: يجب مراجعة الطبيب في حال ما إذا كانت أدوية السعال والبرد التي لا تستلزم وصفة طبية آمنة أم لا لإعطائها للطفل لتخفيف الأعراض مؤقتًا.

يجب التأكد من سؤال الطبيب أو الصيدلي عن الجرعة المناسبة من هذه الأدوية لعمر الطفل وحجمه.

أخبر الطبيب والصيدلي عن جميع الأدوية التي يتناولها الطفل بوصفة طبية وكذلك التي لا تستلزم وصفة طبية.

طرق الوقاية من نزلات البرد

يمكنك الوقاية من نزلات البرد من خلال بذل قصارى جهدك للحفاظ على صحتك والحفاظ على صحة الآخرين، ومن الإرشادات التي تساعدك على ذلك ما يلي: 

  • غسل اليدين.
  • تجنب الاتصال الوثيق مع الأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد أو غيرها من التهابات الجهاز التنفسي العلوي.
  • قم بتغطية فمك وأنفك عند السعال أو العطس.
  • تجنب لمس العينين والأنف والفم إذا كانت الأيدي غير مغسولة.
  • تجنب التدخين.

أسماء أدوية نزلات البرد

نظرًا لما يُعانيه الكثير من الناس من الوقوع في نزلة برد / مرض الأنفلونزا، لذا فسنستعرِض سويًّا مجموعة من أسماء أدوية نزلات البرد المتوفرة من حولك في الصيدليات، أو حتى مواقع الشراء أون لاين من الإنترنت.

هذه الأدوية، سردناها لك بالإسم عربيًّا وانجليزيًّا، مع دواعي استعمال العلاج. ليس ذلك فحسب، ولكنك يُمكنك الخوض أكثر لتعرف كافة التفاصيل عن كُل مُنتج بالدخول إلى الصفحته، والتي سنوفّرها لك مع كل اسم دواء من بينهم.

رابط مختصر:

أضف تعليق