أضرار استخدام الموبايل ليلاً! هل يسبب العمى ؟

استخدام الموبايل ليلاً , أضرار استخدام الموبايل , هل الموبايل يسبب العمى

مدى خطورة استخدام الموبايل في غرفة مظلمة على صحة العين

يقول استشاري طب وجراحة العيون الدكتور “طارق الموسى”: أنه بالرغم من الفوائد العديدة للجوالات والأجهزة الإلكترونية، إلا أنها لها أضرار عديدة، وفي وقتنا الحالي، هناك ملايين الأشخاص حول العالم يستخدمون هذه الأجهزة ولم يصاب أحد منهم بالعمى كما يقول البعض، لكن بلا شك أن استخدام الأجهزة الإلكترونية، والجوالات بكثرة، خاصةً في إضاءة خافتة، أو في الظلام، له أضرار صحية متعددة، منها:

  • الأرق واضطرابات النوم: حيث ينبعث من الموبايلات الضوء الأزرق، الذي نتعرض له بشكل طبيعي في النهار، لكن عند تعرضنا له في الليل بكثرة، ووقت الليل كما هو معروف يُفرز هرمون الميلاتونين، ليُشعرنا بالاسترخاء، والراحة، فيقلل تعرضنا للضوء الأزرق من إفراز هذا الهرمون، فيصاب الشخص بالأرق، والقلق، وعدم القدرة على الاسترخاء والراحة.
  • تعب وتشنج عضلات المطابقة في العين، وضعف الرؤية لدرجة قد تصل إلى ٧ درجات.
  • الصداع.
  • جفاف العين.
  • سوء الانكسار: حيث أثبتت الدراسات أن الأطفال الذين يستخدمون هذه الأجهزة الإلكترونية في غرفة مظلمة أكثر عرضة للإصابة بسوء الانكسار من غيرهم، خاصةً في حالة وجود عوامل وراثية للإصابة بضعف النظر وسوء الانكسار.
  • الآلام وتشنج عضلات الرقبة.

ويؤكد الدكتور “الموسى” أن الأجهزة الإلكترونية في وقتنا الحالي لم تعد قاصرة على الترفيه فقط، بل أن هناك بعض المدارس يستخدم فيها الطلاب هذه الأجهزة للدراسة، وإتمام الواجبات المدرسية، لذلك فلا يمكن أبداً أن يتم الغاء استخدامها، لكن بلا شك يجب ألا يُسمح للأطفال باصطحابها في غرفة النوم، وخاصة قبل النوم مباشرة.

رابط مختصر:

أضف تعليق