Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أضرار مضغ اللبان

مَضغ اللبان،العلكة،Gum
مَضغ اللبان/العلكة – أرشيفية

كثُر الحديث حول مَضار ومنافع مضغ اللبان “العِلك”، ومن هنا يُحدّثنا الدكتور كيفن حافظ “الزميل الدائم في الكلية الطبية الكندية” أن هُناك الكثير من المُغالطات والمفاهيم الخاطئة والمعلومات والشائعات الغير دقيقة وصلت للعامة على أنها حقائق، ولِذلك نوضّع الآتي:

• مضغ اللبان لا يُخفّف الشهية: على العكس مما يُشاع، فإن مضغ اللبان قد يُجذب الشهيّة لأنهُ يُثير/يُسيل اللُعاب في فم الإنسان وبالتالي فإن الإنزيمات المُفرزة من قِبل الجسم ستُهيّء الجسم لإستقبال طعام قادم إليه، وفي تلك الحالة لا يوجد طعام فِعلي وإنما هو وهم، وهُنا تأتي المضار مثل الحموضة وما شابه.

• مضغ اللبان وإنقاص الوزن: واستكمل الدكتور “حافظ” حديثهُ أن اللبان أو العلكة الخالية من السّكر وتحتوي على مُحليات صناعية يستخدمها كثيرون لإنقاص الوزن الزائد في أجسامهم، لكن تلك المُحلّيات الصناعية تؤدي إلى الإسهال والمغص وفقدان السوائل وفُقدان الفيتامينات والأملاح، ومن ثَم فمن المُستحسَن أن يسعى الإنسان إلى خفض وزنه بطُرق أُخرى، يصفها الدكتور بأنها أفضل من هذهِ.

• المزيد من مَضار مضغ اللبان: وهُناك تأثير مُباشر من مضغ اللبان على الفَكّين وخاصة عِندما يصل المضغ من ساعتين إلى ثلاث ساعات يوميّاً فسيَتسبّب في تقلصات عضلات الفكين بل واحتكاك الفكين أيضاً، وبالتالي ستظهر أوجاع بالرأس والأسنان وآلام وأوجاع بالأُذن، وإذا كان الإنسان يُعاني من الشقيقة أو مشاكل صُداع التوتّر أصلاً فإن مضعه للعلكة سوف يزيد من الصداع.

أضرار مضغ العلكة على البطن: وأكمل د. كيفن حافظ حديثهُ المُتلفز على قناة العربية، بأن مضغ اللبان سيؤدي إلى ابتلاع الهواء زائد داخل المعدة وهو ما سيؤدي الى تقلصات بالأمعاء والمعدة والى الآلام، وإذا كان الإنسان يُعاني من مُتلازمة القولون العصبي “توجد في نسبة من ١٠ إلى ٢٠ بالمائة من مجموع بلاد العالم – ودِراسات تُخبر أنهُ يُعاني منها الثُّلث في المنطقة العربيّة خصوصاً النساء” سيتسبّب لهم مضغ العلكة في تشنّج الأمعاء.

الوقت المثالي لمضغ اللبان بدون أضرار: ونَصح الطبيب بمضغ العلكة “اللبان” لمدة لا تزيد عن عشرون دقيقة، وذلك بهدف إعطاء الفم رائحة جيّدة.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *