الغذاء

أطعمة صحية متنوعة لوجبة فطور صحي


وجبة فطور صحي , أطعمة صحية

تعتبر وجبة الفطور من أهم الوجبات الصحية التي يجب أن يركز الإنسان على تناولها بشكل متنظم حيث تعتبر هي الوقود لحرق السعرات الحرارية لأنها تمدنا بالطاقة التي تكفينا طيلة النهار وبدون أن نتعرض للجوع أو نتناول وجبات غيرها في وسط النهار قد تكون غير صحية، لذلك هناك بعض الحميات الخاطئة التي تعتمد على الصيام دون تناول وجبة الفطور والتي لا يُنصح بتناولها لأن الجسم لابد له من الطاقة اللازمة لممارسة نشاطه اليومي.

ما هي الأطعمة الصحية التي يمكن تناولها صباحاً؟

تقول أخصائية التغذية “جنى جردلي”، يمكننا تحضير بعض أنواع الأطعمة الساخنة كما يمكننا تحضيرها ووضعها في الميكروويف ونتناولها فيما بعد ومن أهم هذه الوجبات أو هذه الأطعمة هي عجة البيض بالحبق وهذه العجة سهلة الصنع عن طريق وضع البيض مضافاً إلى البيكن البودر والطحين والملح وخلطها داخل الخلاط ووضعها بالفرن أو الميكروويف ثم يمكننا تناولها على هذا الوضع، ويُفضل تناولها كذلك بجانب الخضار أو مضافة إلى الباندورا الكرزية ولا يُنصح غسيل الحبق إذا كان من مصدر نظيف وفي خلال 8 دقائق يمكننا تناول هذا الفطور الصحي – وفق ما تراه أخصائية التغذية.

إلى جانب ذلك، هناك الشوفان الذي يُنصح به للأشخاص السريعة لأنه سريع التحضير وعالي الألياف كما أنه لا يحتوي على الجلوتين ومن ثم فإنه مناسب للأشخاص الذين يتحسسون من الجلوتين كما يمكن استبداله بالقمح الكامل أو بالكينوا أو بالكورن فلكس.

هناك أيضاً مشروب الشوكولاتة قليل السعرات الحرارية حيث تحتوي الملعقة الواحدة منه على 15 سُعرة حرارية ويمكن تناوله بدلاً من الكاكاو.

يمكننا كذلك خلط حليب اللوز وحبوب الشيا والشوفان مع بعضها البعض مع إضافة كوب واحد من الثمار الحمراء أو التوت البري الذي يعادل ممارسة نشاط رياضي لمدة ساعة كما أن له دوره الواضح في تعديل نسبة الأنسولين في الجسم. بعد ذلك نقوم بإضافة ملعقة عسل إلى هذا الخليط مع إمكانية إضافة الموز حتى يمكننا تناول هذه الوجبة بشكل سريع.

اقرأ كذلك:   حقائق علمية حول منتجات الدايت

تابعت أخصائية التغذية، من الأطعمة الصحية سريعة التحضير والتي يمكن تناولها في وجبة الفطور الصباحي هي زبدة الفستق الغنية بالبروتين مضافة إلى الشوكولاتة والشوفان مع إمكانية إضافة حليب اللوز وبعض حبات اللوز والعنب المجفف أو الزبيب لما له من دور كبير في محاربة مرض السرطان وبعض الأمراض التي تؤدي إلى تعب الجسم.

عند تحضير هذه الوجبة الصحية على الفطور يمكننا إضافة الحليب البقري بدلاً من حليب اللوز ولكننا نستعمل حليب اللوز لنخفف من اللاكتوز والسعرات الحرارية في هذه الوجبة مع مراعاة ضرورة خلط الفواكه المجففة إلى هذه الوجبة ومن ثم يأتي الوقت لإضافة العسل إلى هذا الخليط كما أننا نحصل على الطعم الزكي من هذه الوجبة الصحية التي يُنصح بتناولها على الفطور الصباحي.

وأخيراً، يُنصح بتناول هذه الوجبات الصحية سالفة الذكر على الفطور خاصة للأشخاص الذين لا يتمتعون بمزيد من الوقت لتحضير الفطور الصباحي لأن هذه الأطعمة تعتبر سريعة التحضير وصحية لأنها تمدنا بالطاقة طوال النهار.

السابق
هل يستطيع الإنسان أن يعيش وحيداً بدون أي علاقات مع الغير !
التالي
أسباب الضعف الإملائي عند الأطفال وعلاجه

اترك تعليقاً