الغذاء

أطعمة ومشروبات تنشط الدماغ


الأسماك ، أطعمة تنشط الدماغ

يشكل الغذاء عاملاً أساسياً في تنشيط الذاكرة، والحفاظ على قدراتها بمواجهة أمراضاً عديدة، أو حتى التقدم بالسن. ونسمع عن أغذية عديدة يمكن لها أن تفيدنا في الحفاظ على صحة الدماغ، ومحاربة الشيخوخة، فما هي هذه الأطعمة؟

ما هي أهم الأطعمة التي تعمل على تنشيط الدماغ

تقول الاختصاصية في التغذية ” فرح يونس”: أن جميع الدراسات أثبتت أن أهم ما يحافظ على صحة الدماغ هي الأطعمة التي تحتوي على الدهون الجيدة أو الأوميجا ٣، خاصة الأسماك كالسالمون، والسردين، وبعض الحبوب.

والأوميجا ٣ لا يقتصر دوره على تغذية الدماغ، ولكنه له دور فعال في تنشيط الذاكرة، ومحاربة شيخوخة الدماغ نظراً لدوره كمضاد للأكسدة، ذلك بالإضافة إلى قدرته على محاربة الالتهابات المتعلقة بالتقدم في العمر.

المكسرات ، أطعمة تنشط الدماغ

كما أنه قد أُثبت أن المرأة الحامل إذا تناولت الأوميجا ٣، فإن ذلك يؤثر على دماغ الجنين، لذلك فلابد أن يتناول الأطفال في مراحل العمر الأولى الأوميجا ٣، خاصة من يعانون من الحركة المفرطة، أو قلة التركيز أثناء اليوم الدراسي.

وهناك عدة مصادر للأوميجا ٣، منها:

  • الأسماك: أهم مصادر الأوميجا ٣.
  • المصادر النباتية، كالسبانخ، والملوخية.
  • المكسرات، كاللوز، والجوز، نظراً لاحتوائها على الأوميجا ٣، بالإضافة إلى نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن المهمة للدماغ أيضاً.
  • التوت بكل أشكاله خاصة الذي له لون قوي، يعد مقاوم لمعظم المشاكل المتعلقة بالدماغ.
  • القهوة، والشوكولاتة السوداء؛ حيث تساعد على رفع مستوى هرمون السعادة بالجسم، وتعمل على تنشيط الذاكرة، وتخفيف التوتر.
  • الشاي الأخضر.

وكل هذه الأطعمة تعد مهمة جداً كمصادر للأوميجا ٣، ولكن أهمهم الأسماك، لذلك فيُنصح إذا كان الشخص لا يحبذ تناول الأسماك، أن يتناول الأوميجا ٣ كمكملات غذائية.

اقرأ كذلك:   فوائد بعض الأطعمة للجسم والبشرة

القهوة ، أطعمة تنشط الدماغ

وقد تساعد هذه الأطعمة الأشخاص الذين بدأت أعراض الخرف أو الأعراض المتعلقة بالالزهايمر تظهر عليهم، في تقليل هذه الأعراض وتحسن حالتهم الصحية نوعاً ما.

ومن الجدير بالذكر أن طريقة الطهي قد تؤثر على الفيتامينات والمعادن الموجودة بالطعام خاصة على فيتامين ج الذي يعتبر من أهم العوامل المؤكسدة، فقد تؤدي الحرارة العالية التي يتعرض لها الطعام إلى فقد قيمته الغذائية، لذلك فالأفضل أن يتم استخدام أقل حرارة ممكنة، أو الأفضل أن يتم تناول الطعام في صورة خام إذا أمكن، مثل السالمون، أو وضع الأوراق الخضراء في السلطة بدلاً من تعرضها للحرارة.

ومن أهم الحميات الغذائية الموجودة حالياً نظام الـ “Mind diet”، والذي يساعد في علاج العديد من الأمراض مثل الخرف، ويعتمد هذا النظام على تناول النباتات بشكل أساسي، ويتم الاعتماد على الأسماك كمصدر حيواني وحيد، ذلك بالإضافة إلى تناول زيت الزيتون، والتوت، والنباتات الخضراء، لحماية الدماغ ومحاربة شيخوخته.

السابق
طرق علاج التبول اللاإرادي عند الأطفال
التالي
ما هي متلازمة توريت وما أسبابها

اترك تعليقاً