طب وصحة

أطعمة ومشروبات تساهم في حرق الدهون وإنقاص الوزن


Pineapple،الأناناس،فواكه،صورة
الأناناس

حينما تكون السمنة هاجس يقلق البعض؛ يصبح البحث عن طرق الحد منها أولوية يسعون إلى تحقيقها فليجأون إلى تناول بعض الأطعمة والمشروبات إعتقاداً منهم أنها تساهم في حرق الدهون وإنقاص الوزن، ليبقى السؤال هل من أغذية معينة تحقق الهدف المنشود؟

هاجس النحافة لدي معظم الأفراد يجعلهم يتبعون طرقاً بعضها صحيح وبعضها غير صحصح وبعضها علمي وبعضها غير علمي وبعضها عبارة عن إشاعة من ضمنهم تلك الخرافات التي يلجأ اليها الأفراد لإحتياجهم فقدان الوزن بأي طريقة وهي”الأطعمة الحارقة للدهون” ؛ حيث انه علمياً لا يوجد طعام يحرق الدهون، علي سبيل المثال إعتقاد البعض أن الجريب فروت يساعد على حرق الدهون، ولكنه فاكهة تحتوي على فيتامين C الذي يعزز الجهاز المناعي لأداء الجسم لوظائفة بشكلٍ جيد، ويحتوي على الألياف التي تساعد علي الشعور بالشبع والإمتلاء، وبالتالي تقلل من الكم المتناول من الطعام والكم المأخوذ من السعرات، وبالتالي يعتبر الجريب فروت ليس له علاقة مباشرة بحرق الدهون أكثر منه الأمر يرتبط بكمية الطعام المتناولة، ولايوجد أيضاً ما يسمي بالشوربة الحارقة؛ حيث أن إعتماد الإنسان على نظام غذائي صارم يرتكز على الحساء في غذائه لا يؤدي فقط إلى الشعور بالتعب والإرهاق بل يؤدي أيضاً إلى فقد مخزون الجسم من المعادن والفيتامينات، ولا يفيد الانسان بنقص الوزن بل قد يضره لان الكم المفقود من الوزن يكون عبارة عن ماء، وقد يحدث ايضاً فقد العضلات، وبالتالي يكون نقص الوزن نقص خادع، وعند التوقف عن هذا النظام الصارم يحدث اكتساب لهذا الوزن وبسهولة وبالتالي تعتبر هذه ايضاً خرافة.

الحقيقة في الأمر هي عملية تتابع تناول الاطباق على الأكل؛ بمعني أنه يمكن البدء بطبق الشوربة مع طبق السلطة وبالتالي عمل إمتلاء للمعدة فيقل الكم المتناول من الطعام ويقل الكم المأخوذ من السعرات في ظل نظام غذائي مدروس يساعد هذا على إنقاص الوزن بشكلٍ صحيح.

تساهم الحمية المتنوعة التي تشمل جميع العناصر الغذائية على تحسين عملية الهضم وخفض ضغط الدم، وخفض مستويات الكوليسترول، كذلك الحد من فرص الإصابة بأمراض القلب، والعديد من الفوائد الصحية.

إنتشرت أيضاً فكرة وخرافة أن الأناناس يحرق الدهون، حيث أن الاناناس فاكهة لذيذه تحتوي على البرومولين الذي إشتهر بأنه يساعد على حرق الدهون ولكنه لا علاقة له بذلك وهذه إشاعة بل هو فقط مجرد إنزيم لهضم البروتين، والحقيقة أيضاً أن الأناناس فاكهة قليلة السعرات وتحتوي على الألياف بشكل كبير يمكن إدراجها في نظام غذائي وصحي لإنقاص الوزن؛ فتساعد على تقليل الشهية وتقليل الكم المتناول من الطعام وأيضاً تقليل الكم السعري المأخوذ خلال الوجبة.

وهناك أيضاً إشاعة بأن المياه الدافئة علي معدة فارغة تساعد علي حرق الدهون، وهذا خطأ لأن الماء عند دخوله إلى الجسم فهو يأخذ حرارة الجسم وبالتالي لا يقوم بحرق الدهون، والماء أيضاً يساعد على الأكل وتسريع العمليات الحيوية، وتنقية الجسم من السموم، وبالتالي يساعد بشكل غير مباشر بأن تقوم وظائف الجسم بأداء دورها على الوجه الأكمل، وأيضاً في ظل نظام غذائي صحي يقوم الجسم بطرح نواتج الهدم خارجاً، وبالتالي يمكن أن يفقد الوزن بشكل صحي وسليم.

الحصول على جسم مثالي ليس مرهوناً فقط بالتركيز على أطعمة وأغذية دون غيرها؛ إنما أيضاً بإتباع نظام غذائي سليم إلي جانب ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم وذلك يساعد علي تحقيق الوزن المنشود المثالي.

السابق
مخاطر نقص فيتامين B12
التالي
فوائد العسل الصحية

اترك تعليقاً