Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أعشاب طبية آمنة لآلام البطن

صورة , الكركم , أعشاب طبية
الكركم

إن تناول وجبة دسمة أو كمية كبيرة من الطعام يمكنها أن تؤدي إلى عدم الارتياح وآلام البطن أو اضطرابات في البطن والمعدة إلا أن أهناك العديد من المشروبات أو الأعشاب الطبيعية التي يمكن أن يتناولها الأفراد والتي تساعدهم في التخفيف من التلبك المعوي وآلام البطن وطرد الغازات.

ما هي الأعشاب الطبيعية لعلاج التلبك المعوي؟

قالت “د. سمر بدوي” خبيرة المكملات الغذائية. بشكل عام عند تناول عائلة كاملة من نفس الطبق أو نفس الوجبة الغذائية يمكن بعد الأكل من 10 دقائق إلى ربع ساعة أن يتعرض بعضهم أفراد تلك العائلة فقط للتلبك المعوي دون شعور الباقي بأي ألم ويكون السبب هو طبيعة الجهاز الهضمي لهؤلاء الأشخاص من حساسيته من نوعية غذاء معين.

هل يسبب السفر آلام البطن وحدوث التلبك المعوي

وأضافت الدكتورة ” سمر بدوي “: نعتاد نحن في بلاد المنطقة العربية على استخدام نوعيات طعام معينة وأدوات طهي معينة وأطباق معينة للطبخ ولكن عند السفر لدولة أوربية أو شرق أسيوية فإن هذا النظام يتغير إلى جانب وجود بوفيهات ومطاعم معينة يمكننا الأكل فيها بجانب وجود أكل الشارع الذي قد يؤثر على معدتنا وتحدث المشكلة للجهاز المعوي الغير معتاد على نوعية هذه الأطعمة المختلفة كما أنه غير معتاد على هضمها بكل سهولة مما يؤدي إلى التلبك المعوي.

عند تناول الطعام في مطعم أو في فندق فإن الأيادي التي تصنع هذا الطعام تكون متعددة وليست يد واحدة بغض النظر عن نظافة هذا المطعم أو الفندق كما أنه تختلف طريقة الأكل والمياه المختلفة وطريقة حفظهما مما قد يؤدي إلى التسمم الغذائي في أي وقت بجانب نوعية الطعام التي قد تحتوي على سموم معينة تؤثر على الجهاز المعوي للإنسان متسببة في التلبك المعوي وآلام البطن.

من الضروري أخذ الاحتياط خاصة عن السفر حيث يجب أخذ مواد وأدوية يمكنها التخفيف من تهيج المعدة قبل وبعد تناول الطعام.

وتابعت الدكتورة ” سمر “: من المواد والأعشاب الطبيعية التي يمكننا تناولها لعلاج التلبك المعوي الكركم والاسبرولينا وزيت النعناع.

أولا الكركم: يمكن تناول بودرة الكركم في المنزل بشكل عادي لكن لا يمكن جلبها معنا أثناء السفر حيث تمنع بعض الدول هذا لذلك، يمكن تناول الكركم على شكل مكمل غذائي مركز كما أنه يحتوي بداخله على خلاصة مادة مأخوذة من الفلفل الأسود الذي يساعد على تطهير الأمعاء مع الكركم مباشرة كما أنه يساعد في نفس الوقت على عدم تلبك المعدة ويمكن تناوله عند الشك في نوعية الطعام وجودته إلى جانب أنه يرفع المناعة بدرجة كبيرة عند الشخص الذي يتناوله وخاصة قبل الأكل، لذلك فإن الكركم قد يكون على شكل دواء وقائي وليس علاجي في بعض الأحيان.

عند الشعور بعدم أريحية بعد تناول أي وجبة فيجب حينها تناول حبوب الاسبرولينا التي تعتبر عبارة عن بودرة خضراء أو طحالب خضراء وتعتبر مادة الكلوروفيل الموجود بها مادة قوية جدا يمكنها قتل السموم الموجودة في الجسم.

وأخيرا، يمكن تناول زيت النعناع بعد الأكل مباشرة عن طريق أخذ نصف ملعقة صغيرة مع كوب من المياه الدافئة.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *