أفضل وجهات سياحية في 2020

دبي ضمن أفضل وجهات سياحية في 2020

إن الفترة التي يسافر فيها الشخص يجب أن تكون فترة راحة وترفيه عن النفس واستجمام، فالمسافر يحاول قدر الإمكان البحث عن المكان المناسب لقضاء الإجازة ولهذا يجب أن يكون على دراية كافية بالمكان المتجه إليه وذلك لتلبية حاجته وهدفه من السفر وهذا يعتمد بشكل كبير على أن يكون الشخص بالبداية يعرف ما الذي يريد أن يحققه من سفره فهناك أنواع كثيرة من السياحة.

وتتلخص أنواع السياحة في أربعة أنوع، وهي: السياحة الترفيهية: وهي السياحة التي يكون الهدف منها الترفيه والاستجمام وقضاء وقت من الراحة والهدوء والتمتع بالمناظر الجميلة  وهي لها تأثير كبير في التخلص من ضغط الحياة والعودة بعدها بإيجابية وطاقة للحياة العملية، السياحة الثقافية: وهي السياحة التي يكون الهدف منها التعرف والاستطلاع على ثقافة ولغة وتاريخ الشعوب الأخرى فتكون موجهة باتجاه المتاحف والأماكن الأثرية والتاريخية في البلد الآخر، السياحة الدينية: وهي التي يكون الغرض منها التعبد وزيارة الأماكن والمعالم الدينية والصلاة فيها مثل زيارة الكعبة في مكة وزيارة المسجد الأقصى وكنيسة القيامة في القدس وكذلك الحج المسيحي في الفاتيكان، وسياحة المغامرات: وهي التي تكون من أجل القيام برحلات غريبة وفيها قدر كبير من المغامرة مثل تسلق الجبال أو ركوب أمواج البحار أو رحلات السفاري التي تقام في الصحاري المختلفة.

ومع اقتراب بداية السنة الجديدة، يضع البعض لائحة بالأمر التي يرغبون بفعلها وعادةً ما يكون السفر واكتشاف بلدان جديدة على رأسها، فإن كنت تخطط لرحلة خلال عام ٢٠٢٠م، ولم تستقر على وجهة بعينها بعد، فسوف نقدم لك أجمل وجهات السفر في ٢٠٢٠ م، فقط اختر من بين الوجهات واستعد لرحلتك السعيدة.

ما هي أفضل الوجهات السياحية في ٢٠٢٠؟

يقول المتخصص في قطاع السياحة “فهد محمد العبيلان”: أن السفر بداية هو من أهم الأمور التي يجب أن نُخطط لها سواء كان ذلك بشكل فردي أو أسري خاصةً في وقتنا الحالي، وتختلف وجهات السفر بطبيعة الحال تبعاً لعدة أمور منها الغرض من السفر، طبيعة المسفر، الميزانية المالية، وغيرها.

وبشكل عام هناك تغير واضح في طبيعة المسافرين في الفترة الأخيرة، ولكن تبقى أفضل الوجهات السياحية شبه واحدة، ويمكن ترتيبها تبعاً الأهم فالمهم في النقاط الآتية:

  • دبي.
  • لندن.
  • باريس في فرنسا.
  • شرم الشيخ في مصر.

ولكن تبعاً لهيئات السياحة في هذه الدول فإنها قد بدأت في الترويج لأماكن أخرى تختلف عن تلك الأماكن المعتاد عليها، فكان أغلب المسافرين إلى إيطاليا غالباً ما يركزون على لندن ومانشستر على سبيل المثال، ولكن اليوم أصبح هناك بعض الوجهات الأخرى داخل المملكة البريطانية والتي يتم التسويق لها بالأنشطة والوسائل السياحية والترفيهية بشتى الطرق.

وبما اننا في فصل الشتاء فإن أغلب المسافرين الآن يركزون على السياحة الشتوية فيتجهون إلى المناطق التي بها ثلوج؛ لذلك فنجد إقبال واضح وكبير على الدول الأوروبية، والجبال الثلجية في أوروبا، أما من يرغب في السياحة في الأماكن ذات الجو المعتدل فتبقى جزر المالديف، وسريلانكا كذلك من الدول التي ننصح بها خاصةً بالنسبة للسفر الاقتصادي.

ويشير “فهد” إلى أنه من المتوقع أن تصبح بعض الدول مثل: المكسيك، واليابان ستصبح وجهات سياحية بشكل أكبر عما قريب؛ لاحتوائها على بعض الأنشطة والفعاليات التي تجعلها وجهة سياحية متميزة.

ما هي العوامل التي تحدد وجهة السفر؟

يقول “فهد”: أنه هنالك ثلاثة عوامل رئيسية تحدد طبيعة أو وجهة السفر، وتتمثل هذه العوامل في:

  • نوع المسافر: سواء كان عائلة، أو أصدقاء، أو مجموعة من زملاء العمل، وغيرها.
  • الميزانية المالية.
  • وقت أو مدة السفر: فدائماً في السفر في الإجازات الأسبوعية على سبيل المثال يفضل الناس الوجهات القريبة، لذلك فتبقى دبي أو شرم الشيخ خيار مفضل للأشخاص الذين يعيشون في السعودية ودول الخليج، وهكذا.
رابط مختصر:

أضف تعليق