أسباب زيادة الإصابة بأمراض القلب وكيف يمكن الحفاظ على صحته

أمراض القلب

لقد ازدادت أمراض القلب بصورة كبيرة في الفترات الأخيرة في الدول العربية، وذلك مقارنة بنسبة الإصابة في الدول الغربية، وهذه الزيادة قد حدثت بسبب كثرة الممارسات الصحية الخاطئة، وزيادة الوزن، وكثرة التدخين، بالإضافة لكثرة الإصابة بمرض السكري.

وللوقاية من الإصابة بأمراض القلب يجب الاهتمام بالنظام الغذائي الصحي، والإكثار من ممارسة التمارين الرياضية بصورة يومية، بالإضافة إلى الإقلاع عن التدخين.

أسباب زيادة الإصابة بأمراض القلب

تقول الدكتورة “نوف عبد العزيز العنزي”، استشارية قلب وقسطرة أن: الدراسات التي أجريت في بعض المجتمعات العربية قد وضحت أن متوسط العمر للإصابة بأمراض القلب والشرايين يكون أقل مقارنة بالمجتمعات الغربية؛ فالنوبات القلبية في المجتمع العربي تبدأ من ٥٥ عام تقريبًا.

أما بالنسبة للمجتمعات الغربية فتبدأ من ٦٥ عام للرجال، و ٧٠ عام للنساء. ويحدث ذلك بسبب كثرة الممارسات الصحية الخاطئة، والوزن الزائد، وكثرة التدخين.

بالإضافة إلى كثرة انتشار مرض السكري في المجتمعات العربية، ولقد أثبتت الدراسات أن نسبة ٦٠٪ من مرضى القلب يعانون من أمراض السكري.

تابعت د. “نوف”: اليوم العالمي للقلب يتم تفعيله سنوياً في نفس الموعد، والهدف من تفعيله هو توعية المجتمع بأمراض القلب ومدى خطورتها، ومدى انتشارها.

بالإضافة إلى التوعية بسبل الوقاية منها، ونشر الوعي في المجتمع بجميع المسببات التي قد تؤدي لحدوث أمراض القلب، والتشجيع على الممارسات الصحية بشكل عام، وتوعية المجتمع بأهمية إنقاص الوزن، والإقلاع عن التدخين، وأهمية الغذاء الصحي.

تؤكد د. “العنزي” أنه أصبح هناك تغيير في نمط الحياة، وازدادت التوعية لدى الأشخاص، بالإضافة إلى كثرة الممارسات الصحية، ولكن المجتمع مازال في حاجة إلى مزيد من التوعية للحد من انتشار هذا المرض؛ فبحسب الدراسات الأخيرة التي أجريت مازالت أمراض القلب هي أكثر الأمراض انتشارًا، وتعتبر السبب الرئيسي للوفيات.

كيف يمكن الحفاظ على صحة القلب؟

من المعروف أن مرضى القلب خلال جائحة كورونا يواجهون عدة مشكلات؛ حيث يعتبر مرضى القلب هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، وهم أيضًا أكثر الفئات التي تزداد نسبة معاناتها من أعراض فيروس كورونا، كما أن فيروس كورونا قد يسبب الإصابة بأمراض القلب.

كما تقول د. “نوف”: الأشخاص ذو التاريخ العائلي لأمراض القلب وتصلب الشرايين والأمراض القلبية، يجب عليهم الكشف المبكر عن أمراض القلب، واتباع جميع الممارسات الصحية، والاقلاع عن التدخين، والحرص على الغذاء الصحي، وممارسة الرياضة بشكل مستمر لمدة ٣٠ دقيقة كحد أدنى خمس مرات أسبوعيًا؛ وذلك لأن هؤلاء الأشخاص هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب.

أسباب النغزات القلبية

تنصح د. “العنزي” بالتوجه للمستشفى أو الطبيب في حالة الشعور بأي ألم في القلب، لأن بعض الأعراض يكون لها علاقة بالقلب، وأحياناً لا يكون لها علاقة بالقلب، كما تقول أن معظم النغزات القلبية لا يكون لها علاقة بالقلب.

ختمت د. “نوف”: ضعف عضلة القلب قد يؤدي إلى تجمع سوائل في الرئة، وبالتالي تظهر أعراض مشابهة لمرض الربو ولكن ليس هو المرض بحد ذاته.

أضف تعليق