الأمراض المرتبطة بنقص فيتامين ب١٢ والأطعمة الغنية به

فيتامين ب12

فيتامين ب١٢ يعتبر من الفيتامينات الضرورية جدًا لجسم الإنسان، حيث أنه يعمل على تقوية الجهاز العصبي والأعصاب، كما أنه يساعد في الحماية من فقر الدم، ويساعد في حرق الدهون.

كما أن نقصه يتسبب في العديد من الأضرار منها فقر الدم، وتسارع ضربات القلب، واضطرابات في النوم، لذلك يجب الحفاظ على المستوى السليم لفيتامين ب١٢ في الدم، و الإكثار من تناول الأطعمة الغنية به.

فيتامين ب١٢ وأعراضه

يقول “الدكتور نبل السوداني” أخصائي الجراحة العامة: أن فيتامين ب١٢ يندرج تحت مجموعة كبرة تسمى “فيتامينات ب” والتي تعتبر من الفيتامينات التي تذاب في الماء، وهذا يعني أن الجسم لا يستطيع تخزينه فنحتاج للحصول عليه دائمًا من الطعام، كما أن فيتامين ب١٢ له علاقة بالجهاز العصب والأعصاب بشكل عام، كما يعتبر ضروري لكرات الدم الحمراء.

“تم اكتشاف فيتامين ب١٢ عن طريق أشخاص كانوا يعانون من فقر الدم، فقاموا بعمل الأبحاث وتبن أن فيتامين ب١٢ ضروري لتصنيع كرات الدم الحمراء.”

أسباب نقص فيتامين ب١٢

كما يقول د. “نبل” أن أسباب نقص فيتامين ب١٢ الأساسية هي تناول الطعام، حيث لا يتم تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب١٢، وهذه الأطعمة هي اللحوم، والكبدة، الحليب ومشتقاته، وهذا يعني نقص فيتامين ب١٢ بشكل كبر لدى الأشخاص النباتيين.

الأطعمة الغنية بفيتامين ب١٢

تقول “عهد السوداني” أخصائية التغذية أن فيتامين ب١٢ من الفيتامينات الذائبة في الماء، لذلك يفضل تناوله مع الأطعمة الغنية بالسوائل للحصول على أكبر فائدة.

الأغذية التي تحتوي على فيتامين ب١٢ هي الأغذية التي تحتوي على اللحوم مثل لحوم الأبقار، الكبد، السالمون، المحار، والتونة.

كما يتواجد Vitamin B12 في بعض الفواكه مثل المانجو.

من المعروف أن هناك بعض الأشخاص لا يحبون تناول اللحوم أو بعض الأطعمة التي تحتوي علي فيتامين ب١٢، لذلك يمكن تعويض نقص فيتامين ب١٢ بالمكملات الغذائية، كما أن النباتيين هم أكثر الأشخاص المعرضين لنقص فيتامين ب١٢.

ولكن أثبتت الدراسات أن فيتامين ب١٢ يمكن إعادة تكوينه عن طريق البكتيريا النافعة الموجودة في الجسم في اللسان والأسنان واللعاب وفي الأمعاء، وهذا الفيتامين لا يمكن تصنيعه بكميات كبرة ولكنه يتمكن من تعويض النقص الموجود في الجسم.

تابع “د. الداوود” أن من أعراض نقص فيتامين ب١٢ وجود التهابات في الفم، وكذلك البكتيريا النافعة الموجودة في الفم تتمكن من تصنيع فيتامين ب١٢ حتى في وجود الالتهاب.

الأمراض المرتبطة بنقص فيتامين ب١٢

من المعروف أن جسم الإنسان لا يستطيع الاستفادة من فيتامين ب١٢ إلا في وجود عامل مساعد موجود في المعدة، وإذا لم يرتبط فيتامين ب١٢ بهذا العامل المساعد، لم يستطيع الجسم امتصاصه.

يتسبب نقص فيتامين ب١٢ في حدوث الأمراض المناعية مثل داء الكرونز، والقرحة المعوية، كما أن أدوية السكر تؤخر من امتصاص فيتامين ب١٢ في الجسم، لذلك يُنصح مرضى السكر بعمل فحص مستوى فيتامين ب١٢ في الدم بانتظام كل ثلاثة أشهر.

أعراض نقص فيتامين ب١٢

أردف “د. نبل” أن أعراض نقص فيتامين ب١٢ كثيرة، كما أنها متشابهة لأعراض نقص الفيتامينات الأخرى، ولكن من أهم أعراض نقص فيتامين ب١٢ في الجسم: اصفرار وشحوب في الوجه، تسارع في ضربات القلب، والعصبة.

كما تقول د. عهد” أن الجسم متكامل ومترابط مع بعضه، وأي نقص أو خلل في أحد الأجهزة يؤدي إلى خلل في الأجهزة الأخرى، وبالتالي عند نقص فيتامين ب١٢ يحدث للجسم أرق، وهذا النقص في فيتامين ب١٢ يمكن تحديده بشكل سليم من خلال تحليل الدم.

كما أضافت الدكتورة أن فيتامين ب١٢ مهم للمرأة الحامل، وذلك لأنه يساعد في بناء الخلايا العصبة للأم وللجنين، ويساعد المرأة الحامل من الوقاية من فقر الدم.

كما أن القرحة والعصبة التي تحدث بسبب نقص فيتامين ب١٢ تكون سبب رئيسي للالتهابات وخصوصًا في الأمعاء.

من الجدير بالذكر أن آخر الدراسات التي تم تحديدها لعلاج نقص فيتامين ب١٢ تعتمد على مستوى نقص الفيتامين ومستواه في الدم، وأضاف أن المكملات الغذائية كحبوب لا تختلف عن الإبر، كلاهما يعطي نفس النتيجة.

واقرأ هنا عن فوائد زيت كبد الحوت للشعر

علاقة نقص فيتامين ب١٢ بالسمنة

ختمت د. “عهد”، أن من مميزات فيتامين ب١٢ أنه يعمل على إذابة الدهون ويساعد في الحرق وبالتالي فهو يساعد في الابتعاد عن شبح السمنة.

كما أن المكملات الغذائية لفيتامين ب١٢ يساعد في حرق الدهون وإنقاص الوزن.

رابط مختصر:

أضف تعليق