Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أهمية الحجامة للرياضيين

صورة , الرياضة , الرياضيين , الحجامة

ما هي أهمية الحجام للجسم؟

قال “د. أيمن نحال” أخصائي الطب التكميلي والعلاج بالحجامة. باتت الحجامة تستخدم حتى اليوم لما لها من فوائد صحية ووقائية للجسم وتعتبر الحجامة هي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم حيث قال ” شفاء أمتي في ثلاث، شربة عسل وشرطة محجم وكية نار”، لذلك فإن هناك أهمية كبرى لمسمى الحجامة التشريقية.

وأضاف الدكتور ” أيمن نحال” تعتبر الحجامة هي نوع من الطب التكميلي لتنشيط الدورة الدموية وتحفيز وظائف الجسم والعضلات الداخلية ورفع نسبة الأكسوجين داخل الجسم ورفع مناعة الجسم بشكل عام وتحسين الأعراض من الناحية الصحية والوقائية للإنسان.

ما هي أهمية الحجامة للرياضيين بشكل خاص؟

بشكل عام قد ثبت علمياً أن الرياضيين يصابون بإرهاق بدني وعضلي كبير في كثير من الرياضات مثل رياضة كرة القدم وغيرها من الرياضات الأخرى مثل السباحة، وهنا يأتي دور الحجامة في أنها تعمل على تسريع الالتئام والإصابات عند الشخص الرياضي.

على الجانب الآخر، تأتي الإصابات المتكررة عند الرياضيين نتيجة ارتفاع حمض اللاكتيك وزيادة الفوسفات الغير عضوي في الجسم، وهنا يأتي دور الحجامة التي تقوم بسحب حمض اللاكتيك من الجسم مما يحسن من دوران الدم للعضلة وتزيد من نسبة الأكسوجين داخل العضلات مما يرخي العضلات بصورة أكبر، كما أنها تسحب أو تقلل من نسبة الفوسفات الغير عضوي للاعب الرياضي مما يزيد من نحمل العضلة للتعب أو الإرهاق لوقت أطول، بالإضافة إلى أن الحجامة تزيد من إفراز أكسيد النيترات وهي المادة التي تساعد على تمدد الأوعية الدموية مما يزيد من ضخ الدم داخل الجسم ويزيد من ارتخاء العضلة وبالتالي تزيد نسبة الأكسوجين في الجسم.

وتابع ” أيمن” هناك بعض الأشخاص الذين لديهم نتائج سيئة مع الحجامة نتيجة استعمالها بطريقة خاطئة لكن عند استخدام الحجامة بطريقة صحيحة فإنهم قد يصبحون أكثر صحة لما لها من أهمية كبرى تكمن في وظائفها المتنوعة لجسم الإنسان والتي سبق ذكرها من قبل بجانب دور الحجامة في علاج الصداع النصفي بدرجة كبيرة.

هل تقوم الحجامة بإخراج الدم الفاسد من الجسم؟

هناك بعض المواقع على الإنترنت التي تتحدث كثيراً عن دور الحجامة في إخراج الدم الفاسد من الجسم ولكن يجدر علينا القول بأن جسم الإنسان لا يوجد فيه بما يسمى بالدم الفاسد لأن دم الحجامة هو دم موجود في الشعيرات الدموية دون أن يكون موجوداً في الأوردة أو الشرايين ويمكننا عمل الحجامة عبر أحد الأجهزة التي تقوم بإرسال إشارات عصبية إلى الدماغ ومن ثَم تصل إشارة عصبية أخرى من الدماغ لمنطقة أخرى في الجسم لكي تتحسن بعدها الدورة الدموية ونقوم باستخراج ما يسمى بالشوارد الحرة للدم وهي المسئولة بنسبة كبيرة عن سبب الإصابة بمرض السرطان.

أما عن الشوراد الحرة في عبارة عن ذرة الأكسوجين الأحادية الموجودة في جسم الإنسان وبفعل الحجامة تتحول إلى ذرة أكسجين ثنائية، ومن هنا يمكننا القول بأنه لا وجود لمسمى الدم الفاسد عند استعمال الحجامة لأي شخص وإنما الدم الفاسد هو الدم الذي يُطلق على الدورة الشهرية فقط عند الإناث.

على الجانب الآخر، هناك بعض الأندية الرياضية العربية مثل نادي العين الذي أصبح مهتماً بالحجامة كعلاج بعض الإصابات الرياضية لدورها البارز في علاج التشنجات والتمزقات في بعض الحالات كما أن الحجامة لها دور بارز ليس فقط في التئام الجروح وإنما أيضاً في زيادة قوة العضلة على التحمل مما دفع الأندية الرياضية على تمرين اللاعب على الحجامة قبل دخول المسابقة الرياضية كنوع من تجهيز اللاعب بدنياً خاصة لمنطقة الظهر والبطن والفخذين والقدمين مما يزيد من المجهود العضلي عند اللاعب بسبب رفع نسبة الأكسوجين واللاكتوز في عضلة اللاعب.

وأخيراً، تعتبر أهم منطقة في جسم الإنسان والتي يمكننا من خلالها تنشيط باقي جسم الإنسان عن طريق الحجامة هي منطقة الظهر والعمود الفقري لأن هناك بعض الأعصاب الشوكية الموجودة فقط في الظهر ومربوطة بالأعضاء الداخلية للجسم، لذلك عند تنشيط هذه المنطقة في الجسم وخدشها يتم نقل إشارة عصبية عبر هذه النقطة في العمود الفقري إلى الأعضاء الداخلية لجسم الإنسان، وبالتالي تزيد نسبة نشاط هذه الأعضاء الداخلية في الجسم بدرجة أعلى كما أن الحجامة أيضاً لها دور كبير في زيادة هرمون السعادة عند الإنسان.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *