تعرفوا على أهمية وجبة الإفطار لطلاب المدارس لصحة أبناءكم

وجبة الإفطار

تعتبر وجبة الإفطار من أهم الوجبات الغذائية بالنسبة للطلاب؛ وذلك لأنها تمتلك القدرة على إعطاء الطفل الطاقة والنشاط والتركيز خلال فترة الدراسة وخلال النهار بأكمله.

ولكن للحصول على الطاقة المطلوبة لا بد أن تحتوي هذه الوجبة على جميع العناصر المغذية والفيتامينات الأساسية التي يحتاجها الجسم من كربوهيدرات وسكريات ودهون وألياف إلخ.

أهمية الوجبة الصباحية لطلاب المدارس

تقول الدكتورة “خديجة المصوري”، أخصائية التغذية أن: وجبة الإفطار الصباحية مهمة للأطفال والكبار كذلك، كما أضافت أنه يجب أن يكون الطفل قد حصل على قسط وفير من النوم قبل تناول وجبة الإفطار.

تعتبر وجبة الإفطار هي الأساس لإمداد طلاب المدارس بالطاقة والتركيز والانتباه خلال الصباح وخلال النهار بأكمله، ولكن بالتأكيد للحصول على هذه الطاقة يجب أن يحصل الطفل على وجبة كاملة تحتوي على المواد الغذائية.

بالإضافة للانتباه أن تحتوي هذه الوجبة على كمية سعرات حرارية معتدلة وتحتوي على جميع المغذيات والفيتامينات الأساسية.

تنصح د. “خديجة” بتناول وجبة إفطار كاملة غنية بالكربوهيدرات والبروتين والسكريات، والفواكه المجففة أو الفواكه الطازجة.

كما تنصح بعدم الإكثار من تناول حبوب الإفطار الجاهزة لأنها تحتوي على بعض النكهات والألوان الصناعية.

كما أنها تحتوي على السكريات التي تمد الطفل بالنشاط لفترة قصيرة ثم يعود بعدها للخمول والكسل، ويمكن استبدالها بالحبوب الكاملة وإضافة بعض الفواكه الطبيعية والمكسرات لها.

تؤكد د. “المصوري”، يجب الحرص على إعطاء طلاب المدارس الأطعمة التي تعمل على تقوية المناعة، خصوصًا خلال هذه الفترة.

وأضافت أن العسل والفواكه المجففة مثل الزبيب والتمر تعتبر من الأطعمة التي تعمل على تعزيز المناعة.

محتويات وجبة الإفطار التي يجب أن يحصل عليها الطفل

تابعت د. “خديجة”: يجب أن تكون حقيبة الإفطار التي يحصل عليها الطفل عند الذهاب للمدرسة ذو مقاييس عالمية صحية؛ فمثلًا يجب أن تقوم بحفظ درجة الحرارة أو درجة البرودة لمدة ست ساعات، كما أن هذه الحقيبة يجب أن تكون ذو حجم مناسب للوجبة.

وأضافت أنه يجب فصل كل نوع من انواع الطعام الموجودة داخل الحقيبة حتى إذا فسد نوع معين لا يتسبب في فساد باقي أنواع الطعام، كما أنه من الأشياء المهمة جدًا هو الانتباه لنوعية الطعام وجودته وكمية السعرات الحرارية وليس الكمية؛ حيث يحتاج طلاب المدارس تقريبًا من ١٤٠-١٦٠ سعر حراري خلال هذه الفترة.

كما يجب أن تكون هذه الحقيبة محتوية على وجبة متوازنة من المغذيات، وتقليل الكربوهيدرات إلى حدٍ ما، بينما يمكن زيادة كمية الخضروات والفواكه، ولكن يفضل الابتعاد عن الفواكه التي تحتوي على نسبة أملاح مثل المانجا، لأنها تتسبب في كثرة دخول الطفل إلى دورات المياه.

بالإضافة إلى ضرورة غسل وتعقيم اليدين جيدًا قبل فتح هذه الحقيبة، وفتحها مرة واحدة أو مرتين على الأكثر.

ختمت د. “المصوري”، يجب الحرص على إعطاء الطفل ثمرة الفاكهة كاملة وعدم تقسيمها إلى قطع، وذلك حتى لا تتأكسد مع الهواء الموجود في الجو فتفقد لونها، وتقل نسبة فيتامين C فيها، كما تؤكد كذلك على أهمية الإكثار من تناول الطفل لفيتامين c خلال هذه الفترة.

أضف تعليق