Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أهمية وسائل الإتصال في حياة الإنسان

وسائل الإتصال , Connection , صورة

أهمية وسائل الإتصال

سوف نتحدث اليوم عن أهمية وسائل الإتصال في حياتنا ومدى تأثيرها علينا خاصة في وقتنا الحالي، ولكن قبل أن نبدأ في سرد أهمية وسائل الإتصال، دعونا نبدأ بالحديث عن أهم وسائل الإتصال الموجودة، بداية ظهورها، إيجابياتها وسلبياتها.

بداية ظهور وسائل الإتصال

• يرجع بداية إستخدام وسائل الإتصال إلى العصر الحجري، حيث إستخدم الإنسان البدائي الرسومات والنقش على الجدران كوسيلة للتواصل مع الآخرين.
• إستخدم الإغريق بعد ذلك الحمام الزاجل كوسيلة إتصال في إرسال الخطابات والرسائل من مكان لآخر.
• أما في العصر الروماني، فقد بدأ ظهور ما يُعرف بإسم خدمة البريد.
• ثم جاءت ثورة الإتصالات، وبدأ بعدها ظهور العديد من وسائل الإتصال الحديثة وإليكم بعض الأمثلة:

١. الهاتف: تم إختراع أول هاتف في التاريخ على يد المخترع غراهام بيل في عام ١٨٧٦، بينما تم إستخدامه كوسيلة إتصال لأول مرة في التاريخ في عام ١٩١٥، ثم بعد ذلك تطور شكل الهاتف ليصبح لدينا جهاز يُسمى بجهاز المحمول أو الهاتف المتنقل والذي يرجع تاريخه إلى شركة موتورولا للإتصالات عام ١٩٤٧.
٢. الراديو: تم إختراع جهاز الراديو بواسطة المخترع ماركوني في عام ١٨٩٦.
٣. التليفزيون: تم إختراع جهاز التليفزيون على يد المخترع فيليب فارنسورث عام ١٩٢٧، عن طريق إكتشاف كيفية تشفير موجات الراديو ودمجها مع الصورة لعرضها على الشاشة.
٤. الجرائد والمجلات.
٥. جهاز الحاسب الألي والإنترنت: تم إستخدام الإنترنت لأول مرة ف التاريخ في عام ١٩٦٥، حيث تم إستخدامه في البداية من قِبل المخابرات الأمريكية في نقل الأخبار في سرية تامة، ثم بعد ذلك بدأ إستخدامه على نطاق واسع لنقل المعلومات والأخبار، عمل الدراسات العلمية، دراسة الثقافات، وتبادل الخبرات بين جميع الشعوب في مختلف بلدان العالم.
٦. التطبيقات في مجال البرمجة وهي تستخدم بصورة كبيرة في وقتنا الحالي نظرا لحاجتنا في تطبيق الأفكار بصورة رقمية.

أهمية وسائل الإتصال بحياة الإنسان

أصبحت وسائل الإتصال من الأمور التي لا غنى عنها في حياة الإنسان، فقد أصبحت جزء من حياتنا الإجتماعية، الثقافية، والتعليمية وغيرها من الأمور الهامة في حياتنا، ومن أهم هذه الأمور ما يلي:
• أصبح من السهل التواصل مع الأصدقاء والمقربين في أي بلد في دقائق معدودة بشكل يسير وبأقل التكاليف.
• سرعة نشر وعمل دعايا وإعلان لأي منتج أو خدمة أو أي مادة دعائية.
• أصبح من السهل الإطلاع على جميع الأخبار والأحداث التي تدور في مختلف أنحاء العالم دون التنقل أو الترحال.
• يمكن الحصول على أي دورة تدريبية، كما يمكن الإلتحاق بأي جامعة في أي مكان بالعالم عبر شبكة الإنترنت وبأسعار مخفضة مع إمكانية الحصول على شهادة معتمدة من الجهات المختصة بذلك.
• يمكن الحصول على الكثير من المعلومات في جميع مجالات البحث العلمي.

سلبيات وسائل الإتصال الحديثة

لكل شيء إيجابياته وسلبياته، وكذلك وسائل الإتصال حيث يرجع السبب في وجود سلبيات لوسائل الإتصال الحديثة إلى الإفراط في إستخدامها، بالإضافة إلى إستخدامها في بعض الأحيان بشكل خاطئ وإليكم فيما يلي أهم السلبيات الخاصة بإنتشار وسائل الإتصال الحديثة:

• التأثير بصورة كبيرة على العلاقات الإجتماعية والأسرية بين الأفراد، فقد أصبح الأفراد يتعاملون مع بعضهم البعض عن طريق الإتصال عبر الهاتف أو التواصل الكتابي عن طريق وسائل التواصل الإجتماعي وغيرها ولم يعد هناك مجال للتفاعل المباشر بين بعضهم البعض.
• سرعة نقل الشائعات والأخبار الخاطئة سواء عبر التليفزيون أو عبر وسائل التواصل الإجتماعي دون التأكد من مصدر الخبر في كثير من الأحيان.
• الإفراط في إستخدام وسائل الإتصال قد يتسبب في العديد من المشاكل الصحية كالإرهاق والأرق.
• يؤثر الإفراط في إستخدام وسائل الإتصال على المستوى التعليمي، كما أنه في بعض الحالات قد يتحول الوضع إلى حالة إدمان لدى الشخص وهوس بإستخدام وسائل الإتصال المختلفة.

وغيرها من الأضرار التي قد يتسبب فيها الإستخدام المفرط لوسائل الإتصال المختلفة.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *