Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أهم أستخدامات الليزر في طب الأسنان

الليزر ، طب الأسنان ، اللثة ، تجميل الأسنان ، تنظيف الأسنان

ما هي استخدامات الليزر؟

يقول “الدكتور طارق أبو صالح استشاري جراحة لثة وزراعة أسنان” أن في الفترة الأخيرة كان هناك تطور بتقنيات الليزر وأنواعها، وأصبح هناك أجهزة جديدة مختلفة، منها على شكل قلم أو جهاز صغير أو على شكل أجهزة كبيرة، والأكثر شيوعا هو الجهاز صغير الحجم، والذي يكون ليزر وهو مخصص للأنسجة الرخوة مثل اللثة أو باطن الخد، أو الجهاز الكبير والذي يكون أكثر تقدما وهو يستخدم للأنسجة الصلبة، مثل الأسنان والعظم فهو يعتبر جهاز جراحي أكثر، مع العلم أن حتي هذا الجهاز يمكنه التعامل مع الأجهزة الرخوة، فتكنولوجيا أصبح هناك تقدم كبير بالأجهزة.

ما هي استخدامات الليزر؟ ومتي يتم التدخل الجراحي؟

يجب التدخل الجراحي في بعض الحالات مثل قطع اللجام الرابط للثة، كما يستخدم في الحشوات لإزالة التسوس من المناطق الحساسة للأسنان، وتتم هذه العملية بدون ألم إذا تمت بطريقة صحيحة، كما أن التخدير يكون أقل وبعد الجراحة لا يوجد نزيف.

أما بالنسبة مثلا لحالات زراعة الأسنان يكون من الصعب عمل جراحة للزرع ولو فتحنا يكون من الصعب تنظيف البكتيريا، لذلك يمكن استخدام أجهزة الليزر، فاستخدامات الليزر متعددة سواء كانت لثوية أو سنية أو جراحية.

كما أن أجهزة الليزر تتفاوت في طول الموجة، فالضوء بشكل عام هو عبارة عن اطوال موجية مختلفة مشتتة، في حين أن فكرة الليزر هو تركيز الضوء في حزمة معينة وطول موجي واحد لذلك يعطينا طاقة هائلة، لذلك فالنقطة الأهم هو أن طول موجة معينة يتم اختياره ويكون حساس لشيء معين بالجسم، بمعني أنه يكون حساس للمياه، فعندما يحدث امتصاص للطاقة العالية في جهاز الليزر يحدث تبخر، لذلك لا نشعر بالوجع ولا يوجد نزف، وهو شيء مهم جدا فهو يساعد على أن نميز أن الجهاز على طول الموجة يمكننا من ازالة الأجهزة الصلبة، فنزيل العظم ونقوم بأجراء الجراحات فيه، وحتي نسيج الأسنان يمكن نزعه إذا حدث فيه تسوس.

هل يمكن خلع الأسنان باستخدام جهاز الليزر؟

هناك دراسات تقول أن الليزر يساعد أثناء عملية القلع الجراحي، لأن من الممكن أن يكون الأسنان والعظم مرتبطين ببعض، فهو يعمل على قلع الأسنان بدون أذي، كما يساعد أيضا في زراعة الأسنان.

كما أشار أنه في آخر ١٠ سنوات حدث تطوير كبير، فالطول الموجي لكل اجراء يكون مختلف عن الإجراء الآخر.

هل يوجد مضاعفات أو تحذيرات لاستخدام الليزر؟

أول شيء هو الأمان فحتي لو كان الأجراء بسيط يجب استخدام النظارات، والتي تكون للمريض وللطبيب وللمساعد، بالإضافة الى أن كون الليزر تقدم تكنولوجي مهم، لا يعني أنه أصبح حل لكل المشاكل، وأحيانا يتم استخدام الليزر في الأسنان لفصل القشرة عن السن، ومن المهم جدا أن يتم التدريب على استخدام الليزر، لأن الضوء عندما يكون مركز يؤدي الى انتاج طاقة كبيرة، وأحيانا عند زيادة حجم الطاقة ينتج شيء مثل الحرق، وإذا صار هذا الحرق مثلا في اللثة نلاحظ وجود انحسارات بها.

ونوه ” طارق ” أنه لا يوجد أعمار محدده ولكن يفضل أن يكون بعد ١٢ أو ١٣ سنة

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *