طب وصحة

ما هي أنسب أوقات ممارسة الرياضة في شهر رمضان


صورة , ممارسة الرياضة , الرياضة في شهر رمضان
ممارسة الرياضة

هل تعتبر ممارسة الرياضة في شهر رمضان ضرورية؟

قال “د. ك. مشاري الحجيلي” مدرب الرياضة. الرياضة هامة وضرورية لصحة جسم الإنسان في كل الأوقات، وممارسة الرياضة في شهر رمضان بالشكل الصحيح لن يضر جسم الإنسان أبدًا.

فالتعب والإرهاق البدني للجسم في رمضان يرتبط بالطعام وتغيير النظام اليومي، وليس له علاقة بممارسة الرياضة من عدمه.

ما هي أنسب أوقات ممارسة الرياضة في شهر رمضان؟

الأفضل أن تُمارس الرياضة في وقت قريب من وجبة الإفطار، أي في حدود الساعة قبل الوجبة، لسهولة تعويض الطاقة المبذولة في الرياضة وكذلك السوائل في وجبة الإفطار مباشرة، وأن لا تكون الممارسة في الصباح الباكر أو في الظهيرة.

كما أنه من الخطأ أيضًا ممارسة الرياضة في شهر رمضان بعد تناول وجبة السحور، فأبسط الأسئلة كيف سيتم تعويض الماء المفقود في التعرق والتغلب على العطش؟

هل يجب على الفرد الإلتزام بنفس البرنامج الرياضي والإستمرار عليه في شهر رمضان؟

وتابع “ك. الحجيلي” من الأفضل أن يستمر الشخص في ممارسة نفس البرنامج الرياضي خلال شهر رمضان وعدم تغييره أو وضع برنامج خاص للشهر الكريم، والأصل في البرامج الرياضية هو معدل الجهد المبذول، حيث أنه يُقسم إلى الجهد الخفيف والمتوسط والمرتفع، والمعتاد على برنامج معين ذو نوعية جهد مناسبة له سيتمكن من تنفيذه في رمضان كما في غيره من الشهور، بشرط معرفة الوقت الصحيح لممارسة البرنامج أثناء اليوم، لتجنب الشعور بالتعب والإرهاق.

كيف يمكن إستغلال الرياضة في شهر رمضان لخسارة الوزن؟

أوضح “ك. الحجيلي” للوصول إلى الوزن الصحي المناسب يجب على الشخص ممارسة الرياضة في شهر رمضان وإتباع الأنظمة الغذائية الصحية طوال العام، وأن لا يجعل شهر رمضان الكريم هو الشهر الوحيد للإلتزام ببرامج التخسيس، لأن وزن الجسم سيعاود الإرتفاع بعد إنتهاء شهر رمضان الكريم، وعودة الشخص إلى ما كان عليه من عادات غذائية سيئة وقلة ممارسة الرياضة في شهر رمضان، فلا يمكن التراخي والإستهانة بالرياضة والبدانة لمدة 11 شهر، والتركيز على الحصول على وزن صحي في شهر واحد. فالأفضل جعل النمط الغذائي والرياضي في شهر رمضان نقطة بداية للتكرار في باقي شهور السنة.

اقرأ كذلك:   فارماتون كيدي - Pharmaton Kiddi | فيتامينات + لايسين

وإذا اعتبرنا شهر رمضان الكريم نقطة بداية، لنا أن ننصح بالآتي:
• تجنب الإفراط في كميات الطعام التي يتم تناولها خلال وجبتي الإفطار والسحور.
• تجنب تناول الكميات الكبيرة من الحلويات والمعجنات والمقليات قدر المستطاع.
• الحد من تناول المشروبات المُحلاه بالسكر.

وليس المقصود من النقاط السابقة الحرمان من الأطعمة والمشروبات، ولكن المقصود تقليل الكميات التي يتم تناولها، وتنظيم وتوزيع هذه الكمية القليلة على الفترة من الإفطار إلى السحور.

ولا أحد ينفي العامل النفسي المساعد على زيادة كمية الطعام التي نتناولها في شهر رمضان، لكن وجب علينا مقارنة حالنا في الأيام العادية والذي قد لا نأكل فيها سوى مرة أو مرتين يوميًا للإنشغال بالعمل مثلًا. لذلك وجب علينا التغلب على الحالة النفسية والمزاجية التي تحثنا على الشراهة في الأكل بحجة الصيام.

ما صحة المفهوم الشائع (ممارسة الرياضة في شهر رمضان على معدة خالية يضر الجسم)؟

هذه المعلومة صحيحة في رمضان وفي غيره من الشهور نسبيًا، إلا أن الأمر يجب ربطه بجهد القلب (عدد نبضات القلب)، فإذا كان معدل جهد القلب يتراوح بين 60 إلى 70%، أي ما يعادل 120 إلى 140 نبضة في الدقيقة للشخص الطبيعي، وعليه فإن ممارسة الرياضة سواء في الصيام أو الإفطار وظل معدل جهد القلب ضمن هذه الحدود الآمنة، تجعل الفرد لا يشعر بتعب أو إرهاق، بل ويستهلك طاقته أثناء ممارسة الرياضة في شهر رمضان من الدهون المخزنة بالجسم وبالتالي خسارة الجسم.

وخلال شهر رمضان الماضي أُجريت تجارب عملية على عينة تتكون من 1000 شخص تقريبًا من أندية مختلفة بالمملكة العربية السعودية، وأثبتت هذه التجارب خسارة وزن الجسم لأفراد العينة بمقدار يتراوح بين 3 إلى 6 كيلو جرام مع زيادة الكتلة العضلية نتيجة ممارستهم للتمارين الرياضية الخاصة بهم قبل وجبة الإفطار بساعة واحدة طوال الشهر الكريم.

اقرأ كذلك:   أهم الأغذية المناسبة لمرضى اليرقان

ما أبرز النصائح الرياضية للمدخنين لتنفيذها وخصوصًا في شهر رمضان؟

لابد أن نجعل شهر رمضان الكريم بداية لتغيير كل العادات الغذائية والصحية والرياضية السيئة في حياتنا، فطالما توافرت الإرادة والإصرار والتحدي أصبح رمضان كنز لتجنب هذه العادات السلبية، وإحلال عادات صحية ورياضية إيجابية محلها.

كيف يتجنب الرياضيون الجدد الإصابات؟

لا علاقة للإصابات الرياضية بطول فترة ممارسة الرياضة في شهر رمضان، ولا أن يكون الشخص حديث عهد بممارستها، حيث أن تجنب الإصابات يأتي عن طريق ممارسة الألعاب الرياضية بالطريقة الصحيحة. والطريقة الصحيحة لممارسة الألعاب الرياضية تتم من خلال التدرب على يد المدربين المتخصصين في اللعبة.

والإصابات الرياضية في حد ذاتها قد تنتج عن سوء الحذاء الرياضي، أو رداءة الأدوات المستخدمة، أو نتيجة لخلل في العادات الحياتية اليومية، كالإرهاق من العمل مع قلة النوم والأكل مع محاولة ممارسة التمرين الرياضي بجهد مرتفع، فعدم توازن وتناسق كل هذه العوامل سيؤدي حتمًا إلى الوقوع في فخ الإصابات.

كيف يمارس المدربين الرياضيين دور تثقيفي في المجتمع؟

نظرًا للأهمية القصوى للثقافة الرياضية للمجتمع، قمنا بتشكيل فريق التغيير المتكامل، وهو فريق يضم كل مدربين ومدربات الألعاب الرياضية على مستوى المملكة العربية السعودية، وهذا الفريق متخصص في تحسين نمط الحياة الصحية من ناحية ممارسة الرياضة في شهر رمضان وتعديل العادات والسلوكيات الغذائية.

وقام هذا الفريق بالعديد من الفاعليات، وسوف نركز في الفترة القادمة على شهر رمضان الكريم، من خلال وسم إلكتروني (هاشتاج) على كل وسائل التواصل الإجتماعي بعنوان رمضان التغيير، وسيخصص الهاشتاج لكل الموضوعات المتعلقة بالرياضة والتغذية في شهر رمضان الكريم، وكيف نستفيد من هذا الشهر كنقطة إنطلاق للقضاء على كافة العادات الغذائية السيئة، والتشجيع على ممارسة الرياضة في شهر رمضان، وخطة العمل الموضوعة تتضمن الكثير من التدريبات والمسابقات لتحفيز المشاركين وحثهم على إستغلال شهر رمضان الكريم للتغيير والإنطلاق نحو الأفضل صحيًا ورياضيًا.

اقرأ كذلك:   عمليات شد الجلد المترهل بعد جراحة السمنة
السابق
تأثير العدسات الطبية على قرنية العين
التالي
كيف تتفادى رائحة الفم في رمضان

اترك تعليقاً