علوم

التحليل النفسي عن طريق لغة الجسد


 التحليل النفسي , لغة الجسد

تُعد لغة الجسد من الطرق المشهورة للبعض لمعرفة واكتشاف الشخصيات المختلفة من حولهم ولكن هذه اللغة قد تخدعنا في بعض الأحيان نظراً لذكاء الكثير من الشخصيات في إخفاء أمور عديدة عبر لغة الجسد.

على الجانب الآخر، قد يصعب علينا الكذب على من نحاوره عبر لغة الجسد وذلك لأن لغة الجسد تعتمد في الأساس على 3 أجزاء من جسم الإنسان هي الرجلين والوسط والرأس وهي التي يصعب على أي إنسان إخفاؤها جميعاً في آن واحد.

ما هي لغة الجسد وما مدى تأثيرها على تقييم الإنسان؟

يرى الدكتور حبيب خوري ” خبير في لغة الجسد ” أنه في حالة قراءتنا للغة الجسد بطريقة صحيحة فقد نتمكن حينئذ من قراءة واكتشاف شخصية من يحاورنا بطريقة سهلة ولكن اللغط يأتي من كيفية قراءة البعض للغة الجسد من خلال الاعتماد على بعض الكتب الموجودة على بعض مواقع الإنترنت وهو ما يجعلهم يقرأون لغة الجسد بطريقة خاطئة.

على سبيل المثال، هناك بعض الآراء التي ترى أن من يحك أو يلمس أنفه أثناء الحديث معنا فإن هذه الفعلة تعني أنه شخص كاذب ولكن هذا الكلام غير صحيح، بينما نرى أن لغة الجسد تمثل الحالة النفسية التي نتواجد عليها في لحظتها.

من الأخطاء الشائعة عند قراءة لغة الجسد هي قراءة حركة واحدة لشخص المتكلم وإنما يستوجب علينا قراءة 3 حركات على الأقل للإنسان من أصل 6 حركات يقوم بها الإنسان في كل جملة أو كل حالة يمر بها الشخص.

تابع ” خوري “: فيما يخص لغة الجسد فإن جسد الإنسان ينقسم 3 أقسام هي الرجلين ومنطقة الوسط والرأس، وفي حالة قراءة لغة الجسد لأي شخص يجب علينا قراءة تلك المناطق الثلاثة حتى يمكننا اكتشاف الحالة النفسية التي يعيشها الشخص الذي نحاوره.

اقرأ كذلك:   كيف نبني علاقة سليمة بين الجسد والنفس

كيف يمكننا قراءة لغة الجسد؟

لا يمكننا قراءة لغة الجسد لأي إنسان بدون سؤاله سؤال ما لأن لغة الجسد تعتمد بشكل أساسي على السؤال والجواب ولا يمكننا قراءة لغة الجسد لشخص ما قد أرسل إلينا صورة على سبيل المثال بينما يمكننا التعرف على شخصيته من خلال السؤال والجواب وهي الطريقة التي نعرف بها الحالة النفسية التي تنتاب الشخص في هذه اللحظة – وفق ما ذكره أخصائي لغة الجسد حبيب خوري.

على سبيل المثال، قد يكون التأخر في الرد أو الجواب على السؤال دليلاً على وجود ذبذبة أو كذب يقوم به الشخص أو أن هذا الشخص المتردد يخفي شيئاً ما عمن حوله ويحاول دوماً التكتم عليه وذلك يمكن التعرف عليه أو اكتشافه عن طريق لغة الجسد الخاصة بتعبيرات اليد والوجه، كما أن الشخص الذي يتعرض للسؤال عن نفسه لمرات عديدة فإنه يتحول لإنسان عدائي لأن الإنسان بطبيعته لا يحبذ أن يسأله الغير عن نفسه، لذلك يمكننا القول بأن لغة الجسد تعتبر صادقة بدرجة كبيرة لأنها تخرج من حالة اللاوعي الخاصة بنا.

كيف يمكن للبعض الكذب علينا عن طريق لغة الجسد؟

هناك العديد من الأشخاص ممن يتحلون بصفة الكذب في أقوالهم وأفعالهم كما أن العالم أجمع به العديد من الأشخاص يستطيعون التحكم في لغة جسدهم ولكن على أية حال فإن لغة الجسد في نهاية المطاف تستطيع أن تفضحهم إذا لم يتمكنوا من التحكم بها وذلك لأن خبراء لغة الجسد أنفسهم لا يمكنهم التحكم في لغة جسدهم بنسبة 100% لأنه من الممكن التحكم في جزأين فقط من أجزاء الجسد دون أن تكون لدينا القدرة على التحكم في الجزء الثالث.

على سبيل المثال، في لغة الجسد، قد نتمكن من التحكم في لغة الوسط واليدين ولكن قد نُفضح عن طريق الرجلين في هذه الحالة، لذلك يجب التنبه إلى لغة جسدنا عند الحديث مع الغير.

اقرأ كذلك:   كيف تتحدث بثقة أمام الآخرين

على الجانب الآخر، هناك بعض العادات السيئة المرتبطة بلغة الجسد مثل الوقوف مكتوفي طوال الوقت أو أن نضع رجل على الرجل الأخرى إلخ إلخ… من العادات السيئة الأخرى كالتأتأة التي نراها جليةً في لغة الجسد إضافة إلى أن وضع الرِّجل على الأخرى يبطئ من الدورة الدمية للإنسان ويخفف من سرعة البديهة ونبرة الصوت وتغير كذلك من لغة الجسد ومن ثم يصير الإنسان عدائي بصورة تلقائية، لذلك يجب أن نأخذ وقتاً كافياً في التعرف على غيرنا من خلال لغة جسده ثم بعدها يمكننا الحكم عليه لأن الشخص في بداية حديثنا معه قد يقوم ببعض العادات السيئة التي لا تدل على شخصيته الحقيقية التي نود معرفتها.

هل يمكن للإنسان أن يكشف حبه عن طريق لغة الجسد؟

بالطبع يمكن للإنسان ان يكشف حبه لشخص ما عن طريق لغة الجسد وذلك لأن لغة الجسد عادةً ما تكون إيجابية تجاه الشخص الآخر الذي نتحدث أو نجلس معه ولا يضع رجل على رجل أثناء هذه الجلسة كما أنه لا يقف مكتفاً مع مراعاة أنه عند وجود عادة سيئة ما في طباعنا وشخصيتنا فإنها تنفك فور الجلوس مع من نحب إضافة إلى كبر بؤبؤ العين عند الحديث معه مع ملاحظة وجود انجذاب من الرجلين نحو الشخص المحبوب وهذا أكثر شيء يصعب ملاحظته لأننا لا نركز فيه كثيراً بقدر اعتمادنا وتركيزنا على تعبيرات الوجه.

وأخيراً، إننا جميعاً نستخدم لغة الجسد في الحياة اليومية للتعرف على الغير من خلال حالة اللاوعي ولكن حينما نتعلمها ونتقنها بشكل جيد فإننا نستعملها عن طريق حالة من الوعي.

السابق
ما هي مهنة التمريض، مهام ومواصفات الممرض الناجح
التالي
خواطر عن العمة

اترك تعليقاً