Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

السياحة في راجستان الهندية

أودايبور ، الهند ، راجستان ، بيكانر ، أجمر ، جايسالمير ، جودبور ، مانداوا شيخاواتي
المدينة الزرقاء جودبور – راجستان

ولاية “راجستان” الهندية غنية بالثقافة والحصون والقصور، كما أنها تقدم لزائريها فرصة عظيمة لتناول المأكولات الهندية اللذيذة، وعلى عكس بقية الولايات الهندية يمتاز سكانها بالحميمية وحسن الضيافة.

وسواء كنت من محبي الصحراء أو من عشاق المدن الزرقاء أو من مُغرمي القصور الوردية ستجد ذلك كله في ولاية “راجستان”، إلى جانب متع التسوق وإكتشاف الحياة البرية والتعرف على تاريخ الملوك ونمط معيشتهم.

ويكمن سحر “راجستان” في كثبانها الرملية وحيوية أغانيها الشعبية وتاريخها المذهل الظاهر في مجموعة ضخمة من الآثار الباقية في الولاية والتي تعد بمثابة شهادة على تراثها المجيد وماضيها الملكي العريق ومنها الحصون والقصور، ومن عوامل السحر أيضًا الإحاطة المستمرة في كل مكان بروعة العادات والتقاليد وجمال الملابس الملونة.

المدن السياحية في ولاية “راجستان” الهندية

أودايبور: وتُعرف باسم “بندقية الشرق”، وتُحيط بها القصور الملكية الرائعة والبحيرات الجميلة وقصر “تاج ليك”، وفيها عجائب معمارية وثقافية تنتشر في أرجاء المدينة ولعل في مقدمتها قصر المدينة الكبير الواقع على ضفاف البحيرة.

بيكانر: أسسها “راو بيكو” في العام 1488 ميلادية وسط صحراء “ثار”، وتشتهر بإرث معماري يستحق الإكتشاف، والسير عبر الشوارع والبازارات الملونة يمنح فرصة للتعرف على مدى الإزدهار الإقتصادي والسياسي الذي كان قائمًا في السابق، كما تتعدد فيها المهرجانات والمعارض كمهرجان الهِجن ومهرجان جانجور وغيرهما الكثير.

أجمر: إنها المدينة الصاخبة الواقعة في قلب ولاية “راجستان”، وهي واحة مليئة بالتقاليد والثقافات الهندية، كما تمكن ضيوفها من زيارة عدد من الحصون والبحيرات الأكثر إثارة للإعجاب في الهند مثل قلعة “تاراغاره” وبحيرة “فاتح ساجار”، هذا إلى جانب إمكانية الإسترخاء في حديقة “بيرلا سيتي” المائية.

جايسالمير: وتقع في صحراء “ثار”، وتُعرف باسم “المدينة الذهبية في الهند” وذلك بفضل ما تتمتع به من جمال لا يقارن وهندسة معمارية يطغى عليها اللون الأصفر، خاصةً أن جميع الهياكل في هذه المدينة مبنية من الرمال الصفراء بما في ذلك العديد من الحصون والقصور، ولا أروع من تجربة ركوب الجمال وسط الصحراء الرائعة.

جودبور: تبدو كواحة في الصحراء الشاسعة، وهي دليل حي على روعة وتقاليد وثقافة الهند، وزيارة المدينة تكشف ماضيها الغني من خلال زيارة مختلف الحصون والقصور وغيرها من المعالم التي تزين هذه المدينة التي يُطلق عليها “المدينة الزرقاء” بسبب إنتشار المباني الزرقاء بجوار الحصون والقصور الكبرى، وهي غنية أيضًا بالمناظر الطبيعية الصحراوية، كما تضم عدد من أبراج الساعة الطويلة، إلى جانب فرص التسوق التي لا تنتهي ما بين الأسواق التي تبيع الحرف اليدوية الجميلة والملابس الهندية والمجوهرات والمصوغات الأنيقة.

جايبور: تُعرف باسم “المدينة الوردية”، وتزخر بالعديد من الأماكن التراثية بما في ذلك حصن “عامر” وحصن “ناهرغاره فورت” وحصن “جيغاره فورت”.

مانداوا شيخاواتي: وتشتهر بالتراث الثقافي إلى جانب الشوارع التاريخية القديمة، وتعد بمثابة الخيار المثالي لمحبي الفن والثقافة، وفيها يمكن زيارة متاحف “شيخار” و”نوالغاره” و”دوندلود” و”بادالغاره فورت”.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *