Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

السياحة في مدينة فالس الهولندية

فالس ، هولندا ، دي كوبرمولين ، مثلث الحدود ، بنديكتوسبرغ ، ألمانيا ، أوروبا
هولندا

رغم تشابه الأسماء إلا أن مدينة فالس الهولندية لا علاقة لها برقصة الفالس النمساوية الشهيرة، فما هو إلا مجرد اسم مستوحى من اللغة الرومانية ويعني الوادي، فمدينة فالس هي إحدى المدن الصغيرة في هولندا، وتقع في الجزء الجنوبي وتحديدًا في منطقة “ليمبورغ” الموجودة على حدود الدولة مع بلجيكا وألمانيا، وتبلغ مساحة مدينة فالس حوالي 24 كم2، ويسكنها ما يقل عن عشرة آلاف نسمة، فهي بأي حال مدينة صغيرة الحجم تبعث في النفس الراحة والهدوء بعيدًا عن ضجيج المدن الكبرى، كما أنها تضم أقدم الآثار البشرية في هولندا والتي تعود إلى القرن الخامس قبل الميلاد.

تأسست المدينة على يد الملك “هنري الثالث”، وذُكرت فالس كمدينة لأول مرة في الوثائق الهولندية في العام 1041م، وبإعتبار موقعها الرابط بين ثلاثة دول هي ألمانيا وبلجيكا وهولندا لذا كانت على مدار التاريخ ممرًا أساسيًا للجيوش أوقات الحروب والنزاعات، لذا تعرضت فالس للكثير من أعمال النهب والتخريب والتي كان أكبرها ما تعرضت له كنيسة القديس بولس أثناء الإحتلال الإسباني للمدينة في عام 1568م، ومن تاريخ فالس أيضًا الشخصيات الهامة والرفعية التي قامت بزيارتها مثل نابليون بونابرت وإمبراطور فرنسا وزوجته جوزفين دي بيوهارنيز والعديد من الشخصيات التاريخية المميزة.

ورغم صغر المدينة من حيث المساحة إلا أنها هولنديًا تعتبر مركز رئيسي للصناعة وخصوصًا صناعة الكتان، كما أنها تعتمد على السياحة بشكل أساسي كأحد أعمدة الإقتصاد، وكذلك يستوطنها العديد من الأثرياء.

أبرز المزارات السياحية في مدينة فالس

الكنيسة الرومانية الكاثوليكية الحمراء

تقع وسط المدينة، وتأسست منذ العام 1892م على يد “باولوس بيكيرينغ”، وهي من الكنائس الأوروبية ذات التصميم المعماري القوطي الذي يعتمد كثيرًا على الزجاج الملون في الزخرفة والنوافذ، وتضم الكنيسة أبراجًا مرتفعة من الطوب المزجج ذو اللون الأحمر.

متحف دي كوبرمولين

يقع داخل الكنيسة اللوثرية، وتأسس في العام 1736م على يد “آتشن البروتستانت”، وتصميم مبناه يشبه مبنى كاتدرائية آخن في ألمانيا، ويضم المتحف العديد من الأعمال الفنية الهولندية التاريخية، كما أنه يقدم للضيوف ورش تعريف بالفن الهولندي ومحاضرات، وكذلك تعمل إدارة المتحف على تنظيم الحفلات الموسيقية بإنتظام.

متحف فالس

يقع في وسط المدينة، ويحتوي المتحف على مجموعة كبيرة من التماثيل حيث يضم أكثر من 200 تمثال للقديسين تعود للفترة الممتدة ما بين عام 1850 وعام 1920م، ويحتوي المتحف على مجموعة من المقالات الدينية وبعض القطع من التراث الديني مثل تماثيل مارياج وبطاقات الصلاة والمسابح، كما يضم المتحف مقهى ومصلى كنسي وحديقة خاصة.

كنيسة سانت بولوس

هي أكبر كنائس المدينة، ويعود تاريخها الإنشائي إلى أواخر القرن التاسع عشر، وصممت على الطراز القوطي ذو الواجهة المعمارية الرائعة، وأُضيف عليها حديثًا برج ميكانيكي من الحديد.

مثلث الحدود

هو عبارة عن ثلاثة نقاط ترتفع عليها ثلاثة أعلام كتمثيل لإشتراك حدود ثلاث بلدان هي هولندا وبلجيكا وألمانيا عند هذه البقعة، وتقع هذه النقطة بالقرب من قمة “فالزربيرج” في مقاطعة ليمبورغ الهولندية على حدود مدينة فالس، وتحتوي هذه البقعة المشتركة على الغابات ويملأها العديد من المقاهي.

دير القديس بنديكتوسبرغ

يعود تاريخ الدير إلى العام 1922م، ويقع في قرية “مامليس” إحدى قرى مدينة فالس، ولعب الدير دورًا تاريخيًا في استقبال أعداد كبيرة من اللاجئين الكاثوليك الدينيين من ألمانيا وبلجيكا بسبب القيود التي اتخذتها تلك البلاد ضد الرهبنة.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *