السياحة في ميونخ

ميونخ ، ألمانيا ، المناطق الناشئة ، أولمبيا بارك ، بيناكوثيك دير ، كنيسة القديس بطرس
ميونخ – ألمانيا

تتميز السياحة في ميونخ بشكل خاص عن باقي المناطق الأخرى الموجودة في ألمانيا، حيث يغلب في ميونخ الطقس البارد وبرودة تكسو مباني ألمانيا بشكل عام بوجود روح من النشاط تذيب البرودة، فهناك الكثير من النشاطات التي تنتظرك حيث ينتشر بها المباني التاريخية، المذهلة، والقادرة على إبهارك من المرة الأولى، كما ستشعر بالراحة، فهي بلد مريحة جدا وخاصة في التنقلات.

هناك الكثير من أماكن السياحة في ميونخ التي يمكن أن تقصدها وتستمتع بها بشكل رائع ومن أهمها:

المناطق الناشئة

يتم تنظيم بعض الرحلات الداخلية في ميونخ لكي تطوف بالمناطق الناشئة، وسوف تمر في رحلتك القصيرة هذه على معسكر الاعتقال النازي في منطقة داخا، وسوف تقابل المناظر الطبيعية الخلابة في منطقة سالزبورغ، تتم هذه الجولة من خلال القطار وتكون ممتعة للغاية، تعتمد السياحة في ميونخ في هذا المكان بشكل خاص على جمال الطبيعة.

هو فجارتن

هو فجارتن هو المكان المثالي للقيام بنزهة بين أحضان الطبيعة الخلابة، فإذا كنت من محبي الحدائق يمكنك الدخول إلى هو فجارتن، حيث الطبيعة والهدوء كما أن هناك الكثير من الأشخاص يتناولون وجبة خفيفة وسط هذه الطبيعة الممتعة، تظل هذه الحديقة مفتوحة على مدار اليوم، من وقت الفجر وحتى غروب الشمس، وتعتبر هو فجارتن من أفضل وأجمل مناطق السياحة في ميونخ.

بيناكوثيك دير مودرن

هناك الكثير من الأماكن الأثرية التي تعتمد عليها السياحة في ميونخ، مثل المتاحف المختلفة التي توجد في ميونخ، أما بيناكوثيك يعتبر من أكثر الأماكن التي تحتوي على أكثر معالم الفن المعاصر في المنطقة، كما أنها من أكبر الأماكن على مستوى أوروبا، فقد تم بناء المبنى على الطراز الدولي.

أولمبيا بارك

تشتهر ميونخ بقدرتها الكبيرة على عقد الدورات الأوليمبية، وتعتبر أولمبيا بارك من أفضل الأماكن للقيام بذلك، وبالتالي تعتبر الألعاب الأولمبية مصدر دخل أساسي لمدينة ميونخ، فهي تمثل عامل أساسي لتنشيط السياحة في ميونخ، وكثيرا ما تقام الحفلات المختلفة داخل الملعب الأوليمبي، كما يمكنك زيارة البحيرة الأوليمبية، والتنزه من خلال القارب لتتمتع بأفضل المشاهد على الإطلاق، كما لا تنسى زيارة البرج الأولمبي، وتتناول وجبة ساخنة وسط الطبيعة الخلابة.

كنيسة القديس بطرس

كنيسة القديس بطرس من الكنائس الكاثوليكية، والتي تقع في وسط مدينة ميونخ، تم تصميم هذه الكنيسة على الطراز الروماني، وتعتبر هذه الكنيسة من أقدم الكنائس الموجودة في تاريخ السياحة في ميونخ، كما توفر هذه الكنيسة رحلات داخلية للزائرين، وبالرغم من أن الحرائق قد أثرت على جزء من المبنى، إلا أنها صامدة حتى وقتنا الحالي.

بيناكوثيك جديدة

بيناكوثيك جديدة من أحدث المتاحف الموجودة في ميونخ، ستجد داخل المتحف أفضل نماذج من الفن الانطباعي والتعبيري، ترجع تلك النماذج إلى القرن التاسع عشر الميلادي، ويعتبر هذا المكان من الأماكن المميزة جدا، في حال كان شغفك يتعلق بالفنون والرسم وخلافه ستجد السياحة في ميونخ تمزج ما بين الجمال والطبيعة والفنون.

هناك الكثير والكثير من المعالم الفنية، والثقافية والتاريخية، الموجودة في ميونخ فهي بلدة مليئة بالكثير من المفاجآت المختلفة، لذا أستعد جيدا حتى تستطيع الإستمتاع بكافة ما ستقابل في هذه المدينة الرائعة، ولا تنسي التقاط الصور لتخليد تلك اللحظات السياحية المميزة

أضف تعليق