طب وصحة

اليوم العالمي للتوحد 2018


اليوم العالمي للتوحد ، يوم التوحد ، صورة ، Autism
تعرّف على اليوم العالمي للتوحد عن كثب

مقدمة عن اليوم العالمي للتوحد

في أواخر ديسمبر من عام 2007 تم اجتماع لجميع الدول التي تعتمد مقاعدها في هيئة الأمم المتحدة كأعضاء رئيسين وتم الاتفاق بينهم على أن مشكلة التوحد مشكلة كبيرة، يواجها الكثير من الأطفال قبل الكبار، وتم اعتماد الثاني من إبريل من كل عام اليوم العالمي للتوحد ، يتم فيه تطبيق عدة فعاليات في عدد من الدول على مستوى العالم، تهدف بالدرجة الأولى إلى توعية الناس بمشكلة التوحد، وطريقة التعامل مع المصابين به، وعدم نبذهم والتعامل معهم بأريحية وبطريقة جيدة.

تمت إطلاق فعاليات اليوم العالمي للتوحد لأول مرة في الثاني من إبريل لعام 2008 ميلادي وانطلقت دول العالم في بداية دعم المصابين بالتوحد، وانتشر عدد من الشباب المتطوعين من كل دولة في شوارعها يوزعون منشورات توعوية.

ينتشر مرض التوحد عادة بين الأطفال، ولا يرتبط انتشاره بأي عامل محدد، فلم يثبت بعد إن كان وراثيا، أو متناقلا عبر الأجيال، وإن ثبت بأن الأطفال الذكور المصابين به أكثر بأربعة أضعاف من الفتيات، ولا تختص الإصابة بالتوحد لعرق محدد أو دولة ما، ولكنه ينتشر في العالم كله، ولم يجد الطب بعد علاجا جذريا وحاسما وقاطعا له، بل إن كل العلاجات النفسية والسلوكية المقترحة تخفف من حدة أعراضه ومشاكله فقط دون أن تقوم بحل جذري للمرض.

في اليوم العالمي للتوحد حيث يتم تسليط الضوء فيه على مشكلة التوحد، ويتم نشر الوعي الكافي لكيفية التعامل مع المشكلة، وكيفية التعامل مع الأشخاص المصابين بالتوحد، ويعتبر الأشخاص المصابين بالتوحد الأكثر قدرة على إثبات أنفسهم في المجتمع برغم مرضهم، وبالتأكيد أصبحت هناك فكرة متداولة في أذهان الكثيرين ممن تعاملوا معهم بأنه لو توافرت لهم الإمكانيات لوصلوا لمراتب عالية وجيدة للغاية.

هذا وتعنى دول الخليج باليوم العالمي للتوحد بشكل خاص إذ أن نسبة إصابة الأطفال الذكور فيها بالتوحد مرتفعة للغاية إذ وأنه وفقا لآخر الإحصائيات المعلنة فآن نسبة الإصابة بالتوحد في دول مجلس التعاون الخليجي قد وصل إلى 50% بحلول عام 2007 ميلادي ويذكر أن التوحد يصيب طفلا من بين 150 طفلا على الأقل، ويصيب أيضا أربعة أطفال ذكور في مقابل طفلة أنثى واحدة وقد أطلقت المملكة العربية السعودية العام الماضي 2017 مباردة الإنارة الزرقاء حيث قامت باستخدام 1000 مصباح مضاء باللون الأزرق لتغطية شعار التوحد في فعالياتها التي أقامتها على مستوى المدارس والجامعات ضمن فعاليات اليوم العالمي للتوحد.

السابق
كيف تتعامل مع نزيف اللثة المستمر
التالي
علاج رمال الكلى

اترك تعليقاً