أسباب تضخم الطحال وأعراضه

أسباب تضخم الطحال

الطحال من أكثر الأعضاء تحسساً في الجسم، ومن أكثر الأعضاء التي تتأثر بالضرب المباشر على البطن وبحوادث السير، ويقع الطحال في الجهة اليسرى للجسم بين آخر ثلاثة ضلوع، وهو يعمل على تنقية خلايا الدم الحمراء، وافراز الأجسام المضادة التي تعمل على التخلص من الجراثيم في الجسم.

دور الطحال في الجسم

تقول الدكتورة نغم القرة أخصائية الجراحة العامة والثدي والمنظار أن الطحال يقع في الجهة اليسرى من الجسم بين الضلع رقم ٩و١١، ويعتبر جزء من الجهاز الليمفاوي، ويتركب من كبسولة ولُب أبيض ولُب أحمر، وله عدة وظائف منها.

تنظيف وتنقية خلايا الدم الحمراء، ويفرز الأجسام المضادة التي تساعد في التخلص من البكتيريا والجراثيم والفيروسات التي تهاجم الجسم، ويصل وزنه إلى ١٢٠ جرام، وطوله ١٢سم.

وعند تضخم الطحال (Enlarged spleen) يزداد وزنه ٥٠٠ جرام إضافية، وعند وصوله إلى ١٠٠٠ جرام يكون التضخم هائل، وعند زيادة الطول من ١٢ إلى ٢٠ سم يعتبر هناك تضخم في الطحال.

هناك بعض الأعراض لا تظهر في مشاكل الطحال، ولكن هناك بعض الأعراض الأخرى مثل الشّعور بالشّبع المُبكِّر، حيث يكون الطحال متضخم ويضغط على المعدة، فيؤدي إلى فقدان الوزن، ويؤدي أيضاً إلى حدوث نقص في الصفائح الدموية.

وظائف الطحال:

يخرج من الطحال الأجسام المضادة البائية والتائية، والتي تهاجم الجراثيم والبكتيريا والفيروسات، وتساعد على تقوية الجهاز المناعي، ومخزون الصفائح الدموية موجود في الطحال، ويتخلص من خلايا الدم الحمراء الهرمة، والتي مدة حياتها ١٢٠ يوم.

أعراض تضخم الطحال

  • وجع متقطع في البطن: نتيجة الضغط على الأمعاء أثناء تناول الطعام، أو يكون وجع مفاجئ دون سبب، ويظهر التضخم عند إجراء الفحص السريري.
  • الشعور بالشبع المبكر.
  • الشعور بالسخونة.
  • فقر الدم.
  • الألم.

أسباب تضخم الطحال

تابعت “د. نغم”  أن مرض الملاريا يتسبب في تضخم الطحال، ووسيلة انتقاله تكون عن طريق النواميس، وتنتقل من شخص لآخر وخصوصاً عند الأطفال، وهناك بعض الأماكن التي ينتشر فيها مرض الملاريا.

لذلك تنصح منظمة الصحة العالمية بتناول بعض الأدوية المضادّة الملاريا عند السفر لهذه الأماكن، وأضافت أن هناك بعض الأمراض من فئة الهربس تؤدي إلى تضخم الطحال، وخصوصاً عند فئة المراهقين.

ومن أسباب تضخم الطحال أيضاً أمراض فقر الدم الوراثية وأهمها الأنيميا المنجلية، التي يحدث بها تضخم للطحال بشكل كبير ولابد من استئصال الطحال في هذه الحالة.

علاقة السرطانات بتضخم الطحال

أن السرطان قد يكون أولي أو ثانوي، والثانوي يكون من مكان آخر، مثلاً قد يكون الشخص مصاب بسرطان الغدة الدرقية وينتقل إلى الطحال فيؤدي إلى التضخم، أو الأولي الذي يكون هو نفسه سرطان في الطحال، مثل الليمفوما واللوكيميا أو تكيسات الطحال، أو مشاكل الكبد، وأضافت أن مرض الجوشير.

وهو عبارة عن نقص في أحد الانزيمات، وهناك منه نوعان، النوع الأول يموت وهو صغير، ويكون في الدماغ، ونوع آخر يمكن علاجه بإعطاء الانزيم الناقص، وهذا المرض يؤدي إلى تضخم الطحال، وارتفاع ضغط الكبد أيضاً يؤدي إلى تضخم الطحال.

علاج تضخم الطحال

ختمت “د. نغم” حديثها قائلة أن هناك بعض الأمراض التي ليس لها علاج مثل الفيروسات، فيتم الانتظار لفترة ويعود الطحال لحجمه الطبيعي.

وهناك بعض الحالات تحتاج إلى علاج في حالة الملاريا، وأحياناً يتطلب الاستئصال، والطحال من أكثر الأعضاء التي تتأثر بالضرب المباشر على البطن، أو في حوادث السير.

تقرأ هنا كذلك عن دواء جاكافي Jakavi | وهو لعلاج تضخم في الطحال / تليف نخاع العظم

رابط مختصر:

أضف تعليق