Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تضخم الغدد اللمفاوية عند الأطفال



صورة , طفل , مريض , الغدد اللمفاوية

ماذا نعني بمفهوم تضخم الغدد اللمفاوية؟

قالت “د. فداء الغرابلي” أخصائية الأطفال وحديثي الولادة. تعتبر الغدد اللمفاوية جزء من الجهاز اللمفاوي الذي يتكون من الغدد اللمفاوية والسائل اللمفاوية والأوعية اللمفاوية والطحال كما أن دور هذا الجهاز هو تنقية السائل اللمفاوي من البكتريا والأشياء المضرة للجسم.

إلى جانب ذلك، تعمل الغدد اللمفاوية على تصفية السائل اللمفاوي من أية جراثيم أو أي شيء آخر، لذلك فقد يحدث حينئذ التضخم.
أما عن طبيعة الغدد اللمفاوية فتتكون من قشرة وكبسولة وخلايا دم بيضاء تقوم بتنقية السائل اللمفاوي كما سبق الذكر.

إلى جانب ذلك، تعمل أي إصابة في الجسم على تضخم الغدد اللمفاوية وزيادة حجمها حيث أن هذا الحجم الزائد نعني به الحجم الأكبر من 2 سم أو 3 سم عند الأطفال كما أن منطقة بين الفخذين لابد أن تكون أكبر من 1.5 سم حتى نصنفها على أنها غدة لمفاوية متضخمة.

كيف يمكن تشخيص تضخم الغدد اللمفاوية؟

في العادة يتم ملاحظة تضخم الغدد اللمفاوية عند الطفل على شكل كتلة في رقبة الطفل ومن هنا يجب علينا استدعاء طبيب الأطفال على الفور خاصة بعد استمرار هذه المشكلة لأكثر من 3 أيام وحينها يتم عمل الفحوصات اللازمة.

وأرفت “فداء الغرابلي” هناك التهابات معينة في الغدد اللمفاوية التي تظل من 3 إلى 4 أسابيع وهذا يعتبر شيء عادي ولكن في حالة كبر هذه الغدة أكبر من اللازم في أسبوعين فقط فيجب علينا ضرورة المتابعة مع الطبيب المختص حتى يمكنه علاجها.

علاقة تضخم الغدد اللمفاوية بالتهابات الجسم

يعتبر تضخم الغدد اللمفاوية مرتبط بنسبة كبيرة ببعض الالتهابات حيث أن أكثر من 87% من تضخم الغدد اللمفاوية تكون بسبب التهابات في أعضاء الجسم كما أن ذلك قد يكون نتيجة ورم سرطاني في معظم الحالات وخاصة في منطقة الأنف والأذن والحنجرة مثل التهاب في الجهاز التنفسي العلوي أو التهاب في الحلق أو البكتيريا العنقودية أو جرح في العين أو التهاب في الأذن أو صديد والتهاب في الأسنان الذي قد يصاحبه تضخم في الغدد اللمفاوية.

أما عن الفحوصات التي يمكننا بها تشخيص تضخم الغدد اللمفاوية عند الطفل فإننا لا نقوم بعمل تلك الفحوصات إلا بعد 3 أو أربعة أسابيع من ظهور علامات الخطر على الغدد اللمفاوية ويقوم الأهل حينها باللجوء إلى الطبيب المعالج الذي بدوره يأخذ السيرة المرضية للطفل من الأهل ويتأكد من عدم وجود التهاب في الحلق أو في الأذن أو إمكانية تعرض الطفل لحيوانات معينة أو للحوم نيئة أو التعرض للحرارة العالية قبل ذلك ومن ثم يمكنه تشخيص تضخم الغدد اللمفاوية بعد فحص الطفل للتأكد من مكان المشكلة التي يعاني منها الطفل في الغدد اللمفاوية في الجسم.

هل يمكن للتضخم الطبيعي للغدد اللمفاوية التحول إلى سرطان؟

لا يمكن للتضخم الطبيعي للغدد اللمفاوية التحول إلى مرض السرطان حيث أن الورم في بدايته إما أن يكون سرطاناً أو تضخماً عادياً للغدد اللمفاوية.

وتابعت “فداء” يمكن لتضخم الغدد اللمفاوية أن يكون نتيجة سبب فيروسي APV أو فيروس CMV ومن ثم يمكن للطبيب التأكد من ذلك عن طريق بعض الفحوصات الخاصة بهذه الفيروسات.

وأخيراً، لعلاج تضخم الغدد اللمفاوية فإن الطبيب يصف المريض مضاد حيوي ضد البكتيريا العنقودية لمدة عشرة أيام ثم بعدها يراقب تجاوب المريض ومن ثم يمكنه إجراء الفحوصات المتقدمة لهذا المريض.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *