تعزيز الثقة بالنفس وقوة الشخصية

صورة , رجل , موبايل , الثقة بالنفس

الثقة بالنفس

يقول المدرب على مهارات الحياة “سائد يونس”: أن الثقة بالنفس يمكن تعريفها على أنها حالة روحية يستطيع فيها الشخص أن يكون لنفسه الصديق الصدوق، وهي حالة فريدة من نوعها، يصل إليها الفرد من خلال التعرف على نقاط الضعف التي توجد في شخصيته، وكذلك الأهم معرفة نقاط القوة، واستغلالها الاستغلال الأمثل.

ومن الجدير بالذكر أن هناك فرقاً واضحاً جداً، وكبيراً بين الثقة في النفس، والغرور؛ حيث تنبع الثقة في النفس من داخل الإنسان، ولا يكون للأشخاص الأخرين دخل حقيقي في تكوينها، على عكس الغرور الذي ينبع من الخارج، ومن الاهتمام بالمظاهر، ولفت الانتباه، بالرغم من وجود ضعف في الشخصية في الأساس؛ لذلك فيكون الشخص المغرور في حاجة دائمة ومُلحة لتقدير الآخرين.

كيف يمكن تعزيز الثقة بالنفس؟

من الجدير ذكره أن الإنسان لا يولد بالفطرة واثقاً بنفسه، وإنما هناك العديد من العوامل التي تلعب دوراً كبيراً في تعزيز أو صقل هذه الصفة، والتي من بينها:

  • تحديد نقاط الضعف.
  • البحث عن نقاط القوة.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي.
  • التثقيف وتوسيع المدارك.
  • الابتعاد عن الأصدقاء السيئين.
  • دعم النفس وتشجيعها كلما شعرنا بالإحباط والاكتئاب.
  • حبّ الذات بجميع تفاصيلها وبكلّ ما تملك.
رابط مختصر:

أضف تعليق