حقن البلازما للشعر والآثار الجانبية الناتجة عنها

حقن البلازما للشعر

يعتبر تساقط الشعر من المشاكل الشائعة التي تسبب الضيق والحزن، ودائمًا ما يسعل جميع الأشخاص للحفاظ على الشعر من التساقط أو علاج المشكلة في حالة حدوث تساقط بالفعل للشعر.

وتعتبر حقن البلازما المستخدمة للشعر من أفضل الطرق التي يتم استخدامها حاليًا للعلاج، حيث أنها تقوم بتحفيز وتسريع عملية نمو الشعر وبالتالي تقليل التساقط، كما أن هذه التقنية تعتبر آمنة جدًا ولا تسبب أي مشاكل أو آثار جانبية لمستخدميها.

حقن البلازما للشعر

تقول الدكتورة “مروة النداوي”، طبيبة التجميل الغير جراحي أن: البلازما هي مادة غنية بالصفائح الدموية، والتي تساعد في تحفيز نمو الشعر، حيث توفر ما يعادل ١٠ مرات معاملات نمو.

وبالتالي فإنها تقوم بتسريع وتحفيز عمليات الشفاء وتحفز عملية نمو الشعر، إضافة إلى ذلك فإن لها العديد من العمليات الواسعة المستخدمة في الطب في المفاصل والأربطة والأوتار والعضلات، كما لها استخدامات متعددة في الجلد.

من الجدير بالذكر أن هناك بعض الأشخاص لا يمكنهم الاستفادة من هذه البلازما، وهؤلاء الأشخاص هم أصحاب الأمراض الوراثية في الصفائح الدموية، أو الأشخاص الذين يتناولون أدوية تقوم بتكسير الصفائح الدموية مثل الأسبرين.

إضافة إلى ذلك الأشخاص الذين يعانون من فقر حاد في الدم لا يمكنهم الاستفادة أيضًا من هذه البلازما، وكذلك الأشخاص المدخنين يمكنهم كذلك الاستفادة بشكل أقل.

كما تقول د. “مروة”: أن البلازما لا تقوم بخلق بصيلات جديدة للشعر وإنما تقوم فقط بتحفيز وتسريع عملية نمو الشعر، ولكن الطريقة الوحيدة لإنبات بصيلات شعر جديدة هي عملية زراعة الشعر.

الآثار الجانبية لتقنية حقن بلازما الشعر

تابعت د. “النداوي” تعتبر البلازما آمنة تمامًا لأنه يتم استخراجها من الجسم، وبالتالي لا تؤدي لحدوث تفاعلات أو ردود فعل سلبية للجسم.

ولكن بالنسبة للأشخاص المصابون ببعض الالتهابات في مكان الحقن فيفضل تأجيل الجلسة، كما يفضل عدم استخدام هذه التقنية خلال فترة الإصابة بمرض السرطان، ولكن في أغلب الأحيان تعتبر هذه التقنية آمنة ونادرًا ما تسبب أي ردة فعل سلبية تجاه الجسم.

تؤكد د. “النداوي”: لا يمكن الاعتماد بشكل كامل على تقنية البلازما لعملية إيقاف تساقط الشعر، لأن التساقط سوف يعود مرة أخرى إذا لم يتم علاج السبب الرئيسي، ولكن يفضل استخدام البلازما بعد إنهاء العلاج لمشكلة الشعر أو بالتزامن مع العلاج حتى يمكن الحصول على أكبر فائدة.

أردفت د. “النداوي”: لا يوجد اختلاف بين استخدام تقنية حقن البلازما للشعر واستخدامها للجلد أو مناطق أخرى؛ فالبلازما بشكل عام تحتوي على عدة معاملات للنمو خاصة بالكولاجين والكرياتين بالجلد والشعر، وهي مفيدة جدًا للجلد والشعر.

اقرأ هنا معلومات أكثر عن: العلاج التحويلي السريع (RTT)

هل الزيوت والوصفات الطبيعية مفيدة للشعر؟

من المعروف أن هناك بعض المواد الطبية الفعالة التي تستخرج من أنواع معينة من الزيوت، ولكن عند استخدام هذه الزيوت يجب الاهتمام بغسل فروة الرأس جيدًا بعد استخدامها، لأن تراكم الزيت على فروة الرأس يؤثر سلبيًا على الشعر ويساعد في عملية التساقط.

ختامًا، استخدام تقنية البلازما للشعر لا تتم عن طريق جلسة واحدة، وإنما تتم على ثلاث جلسات بفرق شهر بين كل جلسة والأخرى، وبعد ذلك يمكن المواظبة على عمل جلسة كل ستة أشهر أو سنة.

وأضافت الدكتورة أن الأشخاص المصابون بفقر الدم تكون استفادتهم أقل من البلازما مقارنة بالأشخاص الآخرين.

أضف تعليق