حقن الفيتامينات لتقوية المناعة

حقن الفيتامينات وتقوي المناعة

أصبحت حقن الفيتامينات أو المصل الورِيدي للفيتامينات بديلاً مثاليّاً للمُكملات الغذائيّة في كثير من الحالات، حيث إنّها تضمّن تحقيق أفضل النتائِج، وخاصةً لمن يُعانون من أمراض تتعلّق بنقص التّغذية والضّعف العام.

وبعض خلطاتها تستخدم في عالم الجمال ونضارة البشرة والشعر، ولكن هل فعلا تساهم في تقوية المناعة؟ وهو ما سنتعرف عليه في هذا المقال فتابعونا.

هل تقوي حقن الفيتامينات المناعة؟

قال “د. نادر صعب” طبيب التجميل: في زمن الكورونا واجهة الناس الكثير من الصعاب والمآسي، وخاصة من خلال الضغط النفسي والهلع والزعر الذي عايشه الناس، أدى ذلك إلى ارتفاع نسبة الكورتيزون في جسم الإنسان، والذي أدى إلى كثير من العواقب منها:

  • ضعف جهاز المناعة.
  • انخفاض الكولاجين في البشرة.
  • سقوط الشعر.
  • شحوب البشرة.

كل هذه المضاعفات يمكن تعويضها من خلال حقن الفيتامينات، فهو عبارة عن فيتامينات طبيعية، حيث يتضمن الحقن بعض الفيتامينات والمعادن والعناصر الهامة مثل:

فحقن الفيتامينات هي خليط من كل أنواع الفيتامينات الهامة للبشرة، فهو خليط كامل متكامل، لإحتوائه على جميع أنواع فيتامين ب، الذي يقوم بدوره في تنشيط الخلايا العصبية.

حيث يتأثر الشخص سلباً في فترة الضغط النفسي، وإضافة إلى الأوميجا ٣ والمغنيسيوم، وفيتامين C، الذي يعتبر انتي اكسدنت وهو مضاداً للأكسدة antioxidant ويلعب دوراً في إزالة الأكسدة من البشرة.

كما تلعب حقن الفيتامينات دوراً على الهيالورونيك أسيد Hyaluronic Acid، والذي يتم من خلال تحفيز الكولاجين.

هل تناسب حقن الفيتامينات جميع الأشخاص

تناسب هذه الفيتامينات جميع الأشخاص، وخاصة الذين يتعرضون لضغوط نفسية، أو الشعور بالتعب من أي مشاكل أخرى، سواء كان التعب جسدي أو الإرهاق النفسي، لأنه يلعب دوراً هاماً على جميع أعضاء الجسم.

وعلى صعيد الجمال، يتم إعادة نضارة البشرة من خلال حقن البيبي سكين BABY SKIN والكافيار والذهب، كمضادات للأكسدة، والتي تلعب هذه الحقن دوراً هاماً في نضارة البشرة وخاصة بعد التعرض للضغوط النفسية، حيث يتعرض الأشخاص إلى شحوب البشرة وظهور التجاعيد وسقوط الشعر في حالات التوتر والضغط النفسي.

ويتم كل ٦ أشهر حقن أدوية تحفيز الكولاجين، التي تعيد للبشرة نضارتها وحيويتها.

الفيتامينات التي تؤخذ عبر الفم

كثيراً من الأشخاص يتناولون الفيتامينات الفموية، ولكن تكون نتيجتها بسيطة وضئيلة، وبطيئة المفعول، بينما حقن فيتامينات الأيفو درب تتضمن سرعة الإفادة، وبالتالي يمكن الاستفادة من الكمية وكثافتها، حيث يتم حقنها بالوريد مباشرة وبسرعة، فينعكس إيجابياً على تحفيز الكولاجين، وتقوية جهاز المناعة.

ويتم أخذ المصل ٣ مرات كجرعة بدائية، وتكون كل شهر جرعة واحدة، ثم أخذ جرعة واحدة كل ٤ أشهر، حتى يتم تقوية جهاز المناعة ويستطيع مكافحة كل الفيروسات التي يتعرض لها الجسم، لأن الأمراض تتفاقم في حال وجود مشكلة في جهاز المناعة.

رابط مختصر:

أضف تعليق