ما هي حموضة المعدة وكيفية علاجها

صورة , رجل , مريض , حموضة المعدة , آلام البطن
حموضة المعدة

ما هي حموضة المعدة ؟

قالت ” د. هناء أبو السعود” خبيرة التغذية 70% من سكان العالم يعانون من حموضة المعدة والحموضة أو الحرقة التي يشعر بها الإنسان بسبب أن الحمض يرجع إلى المريء ( الارتداد المريئي ) وأحياناً يرجع الطعام مع الحمض كذلك إلى الفم ونتيجة ذلك يشعر الإنسان بحرقة شديدة وفيما يخص الأٍسباب قالت أن هناك أسباب مرضية تستدعي زيارة المريض وأخذ العلاج اللازم كأن تكون نتيجة حُرقة في المعدة او الارتداد المريئي، فالمريء هو الأنبوب الواصل بين المعدة والفم وفي اخر الأنبوب يوجد عضلة فالأكل عند وصوله للمعدة تقفل هذه العضلة تماما و في حالة الارتداد المريئي نجد أنه يوجد ارتخاء في هذه العضلة وهذه الحالات جميعها تستدعي علاج من الطبيب المعالج. و أحياناً تكون الحرقة والحموضة نتيجة عادات غذائية خاطئة.

عادات غذائية خاطئة تسبب حموضة المعدة

• تناول وجبات كبيرة جداً تجعل المعدة لا تتحمل هذه الكمية الكبيرة وبالتالي نشعر بالحموضة.
• الاستلقاء بعد تناول الطعام فيجب انتظار ساعة على الأقل بعد الأكل للاستلقاء ونضع مخدة عالية كي نتجنب الشعور بالحموضة.
• شرب الماء أو المشروبات مع الوجبة خلال تناولها فهناك أشخاص معدتهم تكون حساسة عن غيرهم ولذلك يجب عليهم الابتعاد تماماً عن هذه العادات السيئة.
• زيادة الوزن فتراكم الدهون على المعدة خصوصاً تعمل ضغط على عضلات المعدة وعضلة المريء فتزيد من مشكلة المعدة ومشكلة الحموضة
• بعض الأدوية تكون من آثارها الجانبية الحموضة كالمسكنات وبعض أدوية الضغط ويجب علينا الابتعاد عن هذه العادات لأن كثرة حموضة المعدة يمكن أن تسبب تقرحات في جدار المريء وجدار المعدة وكذلك أدوية الحموضة يجب عدم الاكثار منها لأنها تؤدي لنقص فيتامين B12.
• التوتر وقلة النوم والضغط تسبب الحموضة لأنها تشد عضلات المعدة وعضلة المريء.
• الحمل كذلك لأن وزن الطفل يضغط على المعدة وبالتالي يرجع الطعام الموجود داخل المعدة بسهولة إلى المريء ويسبب حرقة وحموضة.
• التدخين فمادة التيباكو الموجودة داخل السجائر تحفز وتهيج الحرقة والحموضة فالمدخنين أكثر عرضة للحرقة و حموضة المعدة وبالذات أن المدخنين يشربون قهوة كثيراً والكافيين كذلك يزيد من الحرقة ومن حموضة المعدة.

الأغذية التي تسبب حموضة المعدة

هناك بعض الأغذية مهيجة للحموضة كالنعناع و البصل والثوم ولب الطماطم والشيبس والمأكولات الدهنية و من المعلومات الخاطئة عند كثير من الناس شرب الحليب عند الشعور بالحموضة وهذا خاطئ فهو يشعرنا بالراحة لأنه يعطينا إحساس القاعدي عند شربه لكن بعض هضمه ينتج عنه مواد حمضية تزيد من الحموضة وخصوصاً الحليب الكامل الدسم وكذلك يجب علينا تجنب الدهون والشاي والبيبسي و المواد المحتوية على الكافيين كذلك ذكرت “د. أبو السعود” أن البهارات وخصوصاً الحارة تزيد من الشعور بالحموضة.

المواد التي تخفف حموضة المعدة:

أما فيما يخص المواد التي تخفف من الحموضة قالت أن المواد التي ينتج عن هضمها مواد قاعدية تحد من الشعور بالحموضة مثل اللوز الني والخيار وخصوصاً المتقشر وكذلك الزنجبيل والشوفان فهو غني بالألياف لأنها تساعد على الحد من الحموضة وكذلك جميع أنواع الفواكه والخضار قاعدية وتقلل الحموضة حتى البرتقال و الليمون مع انهم أحماض لكن تنتج عن هضمهم مواد قاعدية. وأنهت “د. هناء” حديثها بالنصح أنه لا يجب علينا الانتظار حتى تصيبنا الحموضة ونبدأ في علاجها ومن الأفضل تجنب الأشياء التي قد تؤدي إلى الحرقة والحموضة لأنها مزعجة فالوقاية خير من العلاج.

أضف تعليق