Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

دور القشور الخزفية في تجميل الأسنان

صورة , تجميل الأسنان , القشور الخزفية , أسنان

يتناول مقالنا اليوم توضيح مفهوم القشور الخزفية في مجال تجميل الأسنان أو ما يُسمى بإبتسامة هوليود أو الفينير أو عدسات الأسنان، سنقوم بشرح ما هي القشور الخزفية، أنواعها، دواعي إستخدام هذه التقنية، كيف يتم تركيب القشور الخزفية، مميزاتها، وعيوبها.

ما هي القشور الخزفية؟

تعتبر القشور الخزفية أو عدسات الأسنان هي أحدث صيحة في مجال تجميل الأسنان، وهي عبارة عن طبقة رقيقة أو قشرة من البورسلان غير قابلة للتسوس والتصبغ يتم إستخدامها في تغطية الطبقة السطحية للأسنان الأمامية لتغيير شكل ولون وحجم الأسنان، تتراوح سماكة هذه الطبقة بين 0.2 إلى 0.5 ملليمتر.

أنواع القشور الخزفية

• الخزف.
• الحشوة البيضاء التجميلية.

دواعي إستخدام القشور الخزفية

• يتم إستخدام القشور الخزفية في تجميل الأسنان في حالة وجود كسر أو تآكل أو تسوس أو تصبغات في الأسنان.
• يتم إستخدامها في ملء الفراغات الموجودة في الأسنان.
• يتم إستخدامها في حالة عدم إنتظام وعدم تناسق شكل الأسنان.
• كما يتم إستخدامها عند وجود أسنان صغيرة الحجم لا تتناسب مع شكل الفك.

كيف يتم تركيب القشور الخزفية؟

يتم تركيب القشور الخزفية على عدة مراحل خلال ثلاث جلسات، وهي كما يلي:
• في البداية؛ يتم عمل تشخيص وتصوير لأسنان المريض أو الحالة لمعرفة الطريقة المناسبة لتركيب القشور الخزفية لها.
• يتم إزالة طبقة رقيقة جدا من الأسنان عن طريق برد الأسنان، يجب ألا يزيد سمك هذه الطبقة عن 0.5 ملليمتر.
• يتم وضع موسعا للفم؛ ثم يتم تلميع وتنعيم سطح الأسنان للتأكد من أخذ طبعة دقيقة لمقاسات الأسنان.
• يتم وضع تلبيسات مؤقتة أو نماذج شمعية على الأسنان، لها نفس شكل الأسنان القديمة قبل التحضير.
• يتم تجهيز القشور الخزفية من قبل المختبر خلال 4 أيام وفقا للطبعة التي تم أخذها لمقاسات الأسنان بدقة.
• يتم في البداية تجربة القشور الخزفية على أسنان المريض قبل أن يتم لزقها.
• بعد موافقة المريض على شكل القشور الخزفية بعد إجراء عملية التجربة، يتم لزق القشور الخزفية على الأسنان وتلميعها وإزالة أي زيادات موجودة.
• يتم إلتئام القشور مع اللثة خلال 3 أيام.

مميزات القشور الخزفية

• تعمل القشور الخزفية على منح الأسنان واللثة شكل صحي جمالي طبيعي بشكل سريع، حيث أنها تجعل الأسنان ناصعة البياض خالية من أي تصبغات أو تسوس، أو تآكل.
• إزالة الفراغات الموجودة بين الأسنان، بشرط أن تكون الفراغات بسيطة وليست كبيرة.
• تعتبر طبقة القشور الخزفية طبقة مقاومة للصدأ، فهي تستمر للعديد من السنوات قد تصل إلى 15 سنة، ولكن مع عمل الإجراءات اللازمة للحفاظ عليها: كالمتابعة الدورية عند الطبيب خلال 6 أشهر، والإستخدام الصحيح لفرشاة الأسنان.

عيوب ومشاكل القشور الخزفية

بالرغم من الشكل الجمالي الرائع الذي تمنحه القشور الخزفية، إلا أن لها بعض العيوب والأضرار على الأسنان كالتالي:
• تعتبر هذه الوسيلة لتجميل الأسنان باهظة الثمن مقارنة بالطرق الأخرى التجميلية لتبييض الأسنان.
• تسبب زيادة حساسية الأسنان للبرودة والحرارة وضعف الأسنان، ويرجع السبب في ذلك إلى إزالة جزء من طبقة المينا قبل وضع القشور الخزفية، كما أنه لا يمكن إعادة هذه الطبقة إلى ما كانت عليه مرة أخرى.
• يمكن أن يتسوس السن أسفل هذه الطبقة، حيث انها لا تعمل على حماية الأسنان الأصلية من التعرض للتسوس.
• هي وسيلة لإخفاء عيوب الأسنان واللثة وليست وسيلة علاجية لهما، مما قد يتسبب في حدوث أي مضاعفات لهذه المشاكل أو العيوب والتي قد تؤثر بدورها على صحة اللثة والأسنان.
• هذه الطبقة غير قابلة للإصلاح عند تعرضها للكسر أو أي شرخ.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *