دور المرأة في الحفاظ على الطاقة والبيئة

صورة , الزرع , البيئة , دور المرأة

تلعب المرأة دور مهم في بناء المستقبل، لأن المرأة هي التي تربي وتنشأ الكثير من الأجيال المتميزة بسبب توجيهاتها لهم، إذ أن الأم عادة ما تسعى إلى زرع الصفات الحميدة في أطفالها، لذلك فيجب أن يتم تحفيزها وإلهامها على الابتكار في قضايا البيئة.

قد تم إطلاق مبادرة في شمال لبنان تهدف إلى بناء شجرة من البلاستيك، وكان للسيدات دور فعال جدا في هذه المبادرة المهمة، خاصة أن البلاستيك يحتاج لوقت طويل حتى يتم تحليله في الطبيعة، لذلك فإن الاستفادة منه وإعادة تدويره هو شيء مهم جداً.

مبادرة بناء شجرة من البلاستيك!

قالت المهندسة والناشطة، هبة الفرا، إنّهُ عادة ما يتم دعم وتحفيز هذا النوع من المبادرات في المجتمع وخاصة المبادرات المتعلقة بالبلاستيك، وبالإضافة إلى أن التي قامت بإطلاق هذا المبادرة هي سيدة لبنانية فهذا شيء مهم جداً بالنسبة للمجتمع وبالنسبة لدور المرأة في الحفاظ على البيئة والطاقة.

عادة ما يتم إعادة تدوير حوالي ٦٠٪ فقط من البلاستيك، ولأن ٩٩٪ من المواد الأساسية المستخدمة في تصنيع البلاستيك هي مشتقات بترولية، لذلك يعتبر البلاستيك مادة سامة ويصعب تحليلها في البيئة، بالتالي فإن المجتمع يهتم بدعم وتشجيع المبادرات التي تهدف الى إعادة تدوير البلاستيك وإعادة استخدامه وتقليل استهلاكه.

أهمية تربية الفتيات منذ الصغر على الاهتمام بالبيئة

قضية البيئة غير مقتصرة على جنس أو بلد معينة فينبغي أن يشارك فيها جميع فئات المجتمع وجميع المسئولين، ومن المؤكد أن المرأة هي جزء رئيسي وأساسي في منظومة الاستدامة من أجل تحقيق أكبر قدر من أهداف الاستدامة العالمية، وسيتحقق ذلك عندما تكون المرأة جزء كبير من هذه الخطة.

بالإضافة إلى التدريس والتأهيل والتدريب على الحلول البيئية وكيفية تطبيقها وتجنب مسببات تلوث البيئة، لابد أن يتم تربية الفتيات عليه منذ الصغر معانا وهناك أيضاً دور للتعليم ودور للمدارس في نشر مفهوم القضايا البيئيّة، من خلال تغيير الثقافة عن طريق نشر أهمية تجنب أو تقليل استخدام البلاستيك بالإضافة إلى معرفة سبب هذا التغيير ومعرفة السلبيات التي يسببها البلاستيك على حياة الإنسان أو على الحيوان أو على البيئة.

وتُعد المرأة مثل أي شخص موجود في المجتمع يمتلك فكرة ريادية صديقة للبيئة وتوجه المجتمع لحلول تحافظ على البيئة، وعادة تنادي الأمم المتحدة و الاتفاقات الدولية إلى تطبيق هذا النوع من المبادرات ويعتبر موضوع تمكين المرأة من أكثر المواضيع المهمة المطلوبة في العصر الحالي.

ويلزم تأهيل المرأة لتلك الأمور لأن المرأة عنصر مهم وعنصر يتسبب في نشر الملوثات مثل الرجل،  لذلك من المهم أن تمتلك المرأة الوعي الكافي الذي يؤهلها لإنشاء بعض المبادرات عن طريق برامج التمكين والريادة ويجب إتاحة الفرصة لها حتى تطرح أفكار وحلول صديقة للبيئة، وهذا يحدث من خلال دور الحكومة والمجتمعات المسؤولة عن تمكين المرأة والشركات التي تنظم هذا النوع من المبادرات، خاصّة أن المرأة لن تستطيع الوصول إلى أهدافها بدون مساعدة الجهات المعنية ومساعدة جميع الأطراف المسؤولة عن القضايا البيئية.

أهمية إشراك المرأة منذ الصغر في المجال البيئي وفي المبادرات

يجب أن تعلم المرأة أنها جزء لا يتجزأ من البيئة، وكلما حافظت المرأة على الموارد الموجودة في البيئة كلما استطاعت تقليل الملوثات التي يتم إنتاجها عن طريق أفراد المجتمع.

ومن المهم أن نعرف أن كل ما هو موجود على الأرض هو مسئولية الإنسان ويجب الحفاظ عليه بقدر المستطاع. ينبغي على الإنسان أن يتبع الإجراءات الصديقة للبيئة ويتعلم كيفية التعامل مع كل الموارد الموجودة في البيئة حتى يتم الحفاظ عليها، لأن الحفاظ على البيئة هو جزء من الحفاظ على بقاءنا على الأرض.

رابط مختصر:

أضف تعليق