سياحة

رحلة سياحية رائعة في البرتغال

صورة , البرتغال , الوجهات السياحية
البرتغال

إذا كنت تُجهز لرحلتك الأولى إلى البرتغال فأنت من المؤكد في حاجة إلى بعض النصائح المتعلقة بالميزانية والإقامة وتناول الطعام والتنقل والتسوق وممارسة الأنشطة المختلفة، إلى جانب بعض النصائح المتعلقة بالعادات المحلية والأمنية للبلاد، وذلك كله بهدف الرجوع من البرتغال برحلة سياحية ممتعة تبقى آثار ذكراها في العقل والوجدان إلى ما لا نهاية من العمر، أو إلى ما يليها من رحلة سياحية أخرى على الأقل.

تجنب السفر في شهري يوليو وأغسطس لتجنب ذروة زحام وتكدس المزارات السياحية، أما باقي شهور العام فهي أوقات مناسبة للإستمتاع في جو من الهدوء والطقس الجيد وبخاصةً في شهري مايو ويونيو.

الوجهات السياحية في البرتغال

إذا كنت تخطط لزيارة أكثر من منطقة فراعي التخطيط لزيارة الوجهات السياحية المتقاربة، فليس من المعقول قضاء نصف الرحلة في التنقل بين المزارات البعيدة عن بعضها البعض.

الكثير من الوجهات السياحية البرتغالية تقدم بطاقات سياحية مدفوعة مُسبقًا مثل بطاقة لشبونة وبطاقة بورتو… إلخ وهو ما يعتبر فرصة لتوفير الكثير من المال والحصول على خصومات مالية كبيرة عند إستخدام المواصلات العامة وعند الدخول إلى المنشآت السياحية والتاريخية.

تأكد من حملك لجواز سفر ساري لأن حمل جوازات السفر المنتهية تعتبر جريمة تستدعي العقوبة المالية في البرتغال، ولمزيد من الحرص اترك أصل الجواز في خزينة الفندق واحمل صورة منه فقط في جيبك.

السفر إلى البرتغال لا يتطلب التطعيم بأية لقاحات إلا إذا كنت قادمًا من بلاد موبؤة بالفعل وموضوعة في القائمة البرتغالية للدول الممنوع دخول المسافرين منها بغير شهادة صحية تفيد تناول التطعيمات المنصوص عليها.

من الأفضل تعلم بعض العبارات البرتغالية لندرة المتحدثين بالإنجليزية خصوصًا في المناطق البعيدة عن المنتجعات والمزارات السياحية.

وسائل النقل في البرتغال

وسائل النقل العامة في البرتغال تعمل حتى أوقات محددة في اليوم وليس على مدار الـ 24 ساعة كلها، كما أنها لا تعمل في عطلة نهاية الأسبوع، وهذا من الواجب مراعاته عند التنقل بين الأرجاء لأن التكلفة المادية للسيارات الخاصة وخدمة التاكسي باهظة خصوصًا في العاصمة لشبونة.

عند السفر إلى لشبونة تحديدًا توخى الحذر من السرقة وخصوصًا في منطقة وسط المدينة.

لا يفضل حمل الكثير من النقود أثناء التجول في البرتغال والأفضل التعامل بكروت الإئتمان والأمر سهل وغير مقلق حيث تنتشر الصرافات الآلية وأجهزة الدفع الإلكترونية في كل مكان، كما يفضل أن يكون التعامل دائمًا باليورو حيث تقل أسعار المنتجات به عما إذا استُخدم الدولار في الشراء.

من الأفضل التحقق من الأحداث المحلية لكل بلدة وقرية برتغالية قبل السفر، فالكثير منها يُقيم مهرجانات وكرنفالات موسيقية وراقصة شيقة وممتعة بمعدل يومي تقريبًا وبخاصة في الصيف، فهي فرص عظيمة لمزيد من البهجة والإستمتاع.

زيارة المتاحف البرتغالية

عند زيارة المتاحف والآثار فعليك العلم أن جميعها إما يقدم دخول مجاني يوم الأحد وإما يقدم خصومات مالية على البطاقة السياحية المحلية، كذلك عليك العلم أن جميعها يُغلق أبوابه أمام الجمهور يوم الإثنين.

السفر إلى الريف البرتغالي

عند السفر إلى الريف البرتغالي يفضل حمل كل المتعلقات التي لا يمكن الإستغناء عنها، حيث يعاني الريف من ندرة المتاجر والمحال التجارية.

حتى وإن كانت الرحلة في فصل الشتاء إلا أن البرتغال تحتاج إلى إستعمال النظارات الشمسية والمستحضرات الواقية لأصحاب البشرة الحساسة لأشعة الشمس.

فور الدخول إلى المطاعم يُحضِر العاملون لك قبل أن تجلس أطباق صغيرة من الزيتون والجبن واللحوم الباردة كنوع من الإستقبال وحسن الضيافة، إلا أنه من المثير للسخرية أنها ليست مجانية وستدفع ثمنها مع ثمن الوجبة التي تطلبها، فإذا كنت لا تريدها فاشكر العاملين ولا تتناول منها شيئًا.

كثير من مطاعم المأكولات البحرية تضع طاولات للأسماك التي تم إصطيادها في نفس اليوم، ولك أن تختار من بينها، إلا أن تقدير سعرها يتوقف على مسئول المطعم وعليه فهو سعر يختلف عن كل الأسعار المكتوبة في قوائم الطعام، فسأل قبل إتمام أمر الطهي عن التقدير السعري لما اخترته.

لا تتعجب إذا لم تجد خضروات طازجة أو مطهية في الطبق الرئيسي، فالشعب البرتغالي لا يستخدمها إلا في طبق الشوربة، ولك أن تطلب طبق سلطة إن أردت.

السابق
الوجهات العالمية للسياحة العلاجية
التالي
أغلى مدن الطعام في العالم

اترك تعليقاً