رياضة الكاليسيثينكس “Calisthenics” وفوائدها

رياضة الكاليسيثينكس

الرياضة هي شيء يجب أن يمارسه كل شخص، لأن الرياضة تعمل على تخفيف الضغوطات والأعباء النفسية وتُساعد على الحفاظ على صحة الجسم والحفاظ على اللياقة البدنية بالإضافة إلى أنها تُمد الجسم بالقوة.

وهناك الكثير من الرياضات على مستوى العالم منها رياضات يجب أن يتم ممارستها منذ الصِّغر ومنها رياضات لا يوجد سن معين لممارستها، وهناك رياضة تُسمى الكاليسيثينكس وهي رياضة يونانية شبيهة برياضة الجُمباز، وهي رياضة ممتعة ومُسلية ويجب البدء في ممارستها بأي عُمر.

رياضة الجمبازيات وأصل التسمية

يقول “على الحموي” الـ Calisthenics كاليسيثينكس هي رياضة يونانية، الأصل الاسم مأخوذ من كلمتين وهما:

  • كالوس: تعني الجمال.
  • استينوس: تعني القوة.

وهذا الاسم يعني القوة الجميلة، وسُميت بهذا الاسم بسبب الأثر التي تعطيه إلى جسم الإنسان من الجمال والقوة، وفي هذه الرياضة توجد بعض التمارين التي تعطي جانب من الفن.

لذلك فهي رياضة تُمد الجسم بمظهر جميل وتُثير انتباه الشخص، هي قريبة من رياضة الجُمباز ولكن الجُمباز يتطلب البدء في ممارستها من سن صغير، ولكن رياضة الجمبازيات مُتاحة للجميع ولا تتطلب سن أو مستوى معين للبدء في ممارستها.

كيف يُمكن البدء في ممارسة رياضة الـ Calisthenics

هناك بعض الأدوات التي قد يحتاجها الشخص عند البدء في ممارسة هذه الرياضة وهي:

  • الأرض.
  • قبضان الشد Pull-up Bar: هي عبارة عن ماسورة توضع بين حائطين حتى يتمكن الشخص من رفع نفسه.
  • المتوازي Trap Bar.
  • أحبال التدريب المطاطية Bands: تُساعد الشخص عند البدء في ممارسة التمارين.

أما بالنسبة للياقة البدنية التي يحتاجها الشخص للبدء في ممارسة هذه الرياضة، فإن كل تمرين يتطلب لياقة بدنية معينة لذلك يُمكن البدء من التمارين التي تطلب لياقة بدنية مُنخفضة وبعد ذلك يتم الانتقال تدريجياً إلى مستويات أعلى، وإذا كان الشخص يُعاني من الوزن الزائد فيُمكن أن يبدأ من مراحل معينة ويقوي نفسه تدريجياً.

وهناك بعض التمارين لا يستطيع القيام بها على أكمل وجه مثل تمرين الضّغط فهناك بعض الناس لا تتمكن من ممارسته على الأرض وتُمارسه على الأريكة أو الطاولة.

لذلك يجب البدء تدريجياً لزيادة اللياقة البدنية وقوة الجسم والوصول إلى المراحل المتقدمة، وأحياناً يحتاج الشخص إلى خفض مستوى قبضان الشد حتى تكون زاوية الرفع أقل ويتمكن من رفع نفسه.

رياضة Calisthenics للفتيات

هذا النوع من الرياضة يُعتبر مصدر للنجاة، ففي بعض الأحيان يحتاج الشخص الهروب من حيوان أو أي خطر فيضطر إلى تسلُق السُّور وحتى يتمكن من ذلك يجب أن يكون لدى الشخص قوة ولياقة بدنية عالية.

لذلك يُنصح بإن تُمارسها الفَتَيَات للحصول على اللياقة البدنية والقوة ولأن هذه الرياضة لها دور في تشكيل الجسم وتعطي للجسم مظهر جيد، ويُمكن مُمارستها في أي مكان ومفيدة في الحياة العملية.

متطلبات رياضة الـ Calisthenics

هذه الرياضة تقوم بتطوير جميع عناصر اللياقة البدنية من حيث:

  • القوة.
  • التحمُل.
  • السُرعة.

أما بالنسبة للمتطلبات فإنها لا تتطلب قوة بدنية عالية في البداية ولكن في إحدى المراحل ستحتاج إلى قوة بدنية لرفع الجسم، لذلك فهي تتطلب القوة والمرونة والإصرار وعدم الملل، وتتميز هذه الرياضة بوجود مستويات أعلى يسعى الشخص للوصول إليها دائماً ودائماً تُمد الشخص بمهارات جديدة.

وهنا تقرأ أيضًا عن
ما هي رياضة الموتاي والكيك بوكسينج
معلومات عن رياضة الشراع
أهمية رياضة كرة اليد

فوائد رياضة الـ Calisthenics

  • ارتفاع مُعدل الحرق بسبب استخدام أكثر من مفصل أثناء التمرين.
  • مصدر للنجاة.
  • يتم القيام بتمارين تُستخدم في الحياة العملية، فمثلا التمارين في كمال الأجسام تكون ليس لها علاقة بالحياة العملية ومُرهقة، ولكن تمارين هذه الرياضة تُحاكي الواقع لذلك فهي مفيدة في الحياة العملية.
  • مُمتعة وغير مُملة.
  • يُمكن ممارستها في مجموعات، والمجموعات دائماً تتميز بالتشجيع والتحفيز وتحتوي على جانب من المُتعة ويستفيد كل أعضاء المجموعة.

هل يجب اتباع نظام تغذية مُعين عند ممارسة هذه الرياضة؟

تابع “الحموي” هذه الرياضة تتطلب تناول أغذية تحتوي على كمية كبيرة من الكربوهيدرات حتى تُمد الجسم بالطاقة للتمكُن من ممارسة التمرين.

ولكنها مثل أي رياضة أخرى تتطلب تناول المكملات في بعض الحالات إذا كان الشخص لا يتناول كمية الغذاء الكافية للممارسة التمارين وسيعود هذا على الشخص بنتائج جيدة، لذلك فالنظام الغذائي هو:

  • تناول أغذية تحتوي على كميات كبيرة من الكربوهيدرات.
  • تناول أغذية تحتوي على البروتين بنسب متوسطة.
  • تناول أغذية تحتوي على الدهون بنسب تتراوح بين منخفضة ومتوسطة.

ويُذكر أن هذه الرياضة تتميز باحتوائها على أكثر من جانب وهم:

  • الجانب الحُر Free Style: يتفنن كل شخص ويستعرض قدراته ويتم ممارسة العديد من الحركات ولا يتعمد هذا الطراز على التكرر بل يحتوي على جانب من الإبداع.
  • جانب التكرار: يعتمد هذا الجانب على التكرار ورفع الأوزان.
  • جانب الثبات: يتطلب فيه أن يمتلك الشخص قوة بدنية فائقة.

يتم تحديد الجانب الذي يريده الشخص على حسب ميول وهدف الشخص وبناءً على ذلك يتم اختيار النوع المناسب.

رابط مختصر:

أضف تعليق