سرطان الحويصلة المرارية .. أعراضه وتشخيصه

سرطان الحويصلة المرارية

مرض سرطان الحويصلة المرارية أو مرض سرطان المرارة (Gallbladder cancer) هو إصابة المرارة بوجود سرطان، وهذا السرطان يعد نوعًا من أنواع السرطانات التي تصيب الجهاز الهضمي فهو بالتحديد سادس نوع من أنواع سرطان الجهاز الهضمي، ويعد هذا المرض خطيرًا عند إصابة الشخص به على الرغم من كونه نادر الحدوث.

سرطان الحويصلة المرارية

تقول دكتورة نغم القرة غولي “إخصائية جراحة عامة والثدي والمنظار” إمكانية الوقاية من سرطان الحويصلة المرارية كما أن هذا النوع من السرطانات هو سادس نوع من أنواع الجهاز الهضمي، وهذا المرض نادر الحدوث.

ومن أسباب الإصابة بسرطان الحويصلة المرارية ما يلي:

  • اختلافات خلقية موجودة في المرارة.
  • التهاب القولون التقرحي وكرونز.
  • استخدام بعض الأدوية مثل: حبوب منع الحمل.
  • السمنة والتي تؤثر بشكل كبير في لغبطة الهرمونات.
  • الحصوى المرارية الموجودة في المرارة، واستمرت هذه الحصوى مسببة التهاب مزمن.
  • اللحمية في المرارة من الضروري العمل على فحصها وإزالتها إذا احتاج الأمر لذلك.

أعراض الإصابة بسرطان الحويصلة المرارية

اصفرار العين يعد من أبرز الأعراض، وهذا الاصفرار يرتبط بسرطان البنكرياس، ومرض الكبد الوبائي، ومن الأعراض الأخرى نجد الآتي:

  • التهاب مغص شديد في المرارة.
  • فقدان الوزن بشكل كبير وفي وقت قصير بدون وجود سبب.
  • استفراغ.
  • ظهور بعض الكتل المحسوسة في جدار البطن، وذلك من تضخم الغدد اللميفاوية في السرة.

ومن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بسرطان الحويصلة المرارية، هم السيدات الذين تقدم عمرهم بعد سن الأربعين، وفي بعض المناطق مثل: الهند، وكوريا، واليابان، وذلك قد يرتبط بطبيعة الأكل.

تطّلع هنا أيضًا على سرطان الثدى وأعراضه وعلاجه

تشخيص مرض سرطان الحويصلة المرارية

  • السيرة الذاتية عن طريق بعض الأسئلة للمريض حول فقدانه للجسم بشكل مفاجئ.
  • الفحص سريريًا، والفحوصات الأخرى ومنها: فقر الدم، وفحوصات الكبد كارتفاع بعض الأنزيمات.
  • علامات الأورام.
  • طلب بعض الأشعة، ومنها الآتي:
  1. السونار بدءً من الجانب الأيمن من البطن.
  2. خيار التشخيص عن طريق استخدام المنظار الجراحي.
  3. إمكانية إصابة الشخص بسرطان المرارة دون ظهور أعراض أولية من خلاله.

ويمكن تلخيص مراحل سرطان المرارة فيما يلي:

  • السرطان في مكانه لم يتغير، وذلك عند إزالته يعد أمرًا سهلًا.
  • مرحلة متوسطة، وفيها يصبح إمكانية علاج السرطان.
  • مرحلة متقدمة يصبح فيها إمكانية العلاج بنسبة ٢٠٪.

علاج سرطان المرارة

إمكانية العلاج لهذا المرض متاحة بواسطة الكيمياوي، أو بواسطة الأشعة، أو من خلال الجراحة، ونجد أنه كلما تم اكتشاف المرض في مرحلة البداية كان العلاج منه أسهل وأسرع بشكل كبير.

من قِسم دليل الأدوية، تعرّف على أبيراتيرون تيفع Abiraterone Teva وهو لمعالجة سرطان البروستاتا النقيلي | زالكوري Xalkori وهو لعلاج مرضى سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة | اليمتا Alimta وهو مُنتج لمعالجة سرطان الغشاء المغلف للرئة.

رابط مختصر:

أضف تعليق