سمات الشخص المتميز

صورة , النجاح , رجل أعمال , الشخص المتميز

فلسفة التميز أو مفهوم التميز يوضح لنا أن كل شخص متميز في أمر ما، ولديه تميز في جانب من حياته، وأن الشخص المتميز يسعى في قرارة نفسه إلى تحقيق تميزه في أمر ما؛ لذا نجد أن الأشخاص المتميزين دائمًا يبدأوا في تحقيق تميزهم من النتيجة وصولًا للأسباب، وهذا التميز لا يرتبط بكون الشخص نرجسيًا أو مغرورًا، وإنما يرتبط بكون الشخص متميزًا في أمر ما دون غيره.

مفهوم التميز

أوضح دكتور عبد الله عطون “مؤلف ودكتور فلسفي” أن التميز هو عبارة عن سمة ظهرت على بعض الأشخاص وهي سمة إيجابية، ولكنها تخطت المعايير المتعرّف عليها، ونجد أن كل شخص يتميز في جانب محدد، وذلك أشبه ببصمة الإصبع، والفرق بين شخص وشخص آخر هو أن الشخص المتميز انتبه لوجود جانب مميز فيه فقام بالتميز فيه.

شعور الشخص بالتميز لا يعني أن هذا الشخص مغرور أو لديه نرجسية، ولكن شعوره بالتميز يعني أنه يرى أن هناك ما يميزه ويسعى لإثباته.

 ما هي سمات الشخص المتميز

ليس هناك سمات ظاهرة توضح أن هذا الشخص مميز، ولكن ذلك ينتج من داخل الشخص فهو يرى نفسه مميزًا، وذلك ينتج من تفكيره، ونجد أن الشخص المميز يكون قد مرّ بسبع مراحل من مراحل البروتوكول الفكري، وهم كالآتي:

  • المرحلة الأولى: أسلوب التفكير فهناك أشخاص معينون ينتمون لتفكير معين، ويتم فيه الاهتمام بالمعيار بشكل كبير، ويسعى دائمًا للاختلاف بشكل كبير، ولديه سعة أفق، ويستطيع الوصول لكافة الشرائح الفكرية والمجتمعية.
  • المرحلة الثانية: الفكرة التي تظهر نتيجة لأسلوب تفكيره وهي فكرة مميزة ولها ملامح واضحة وموجودة.
  • المرحلة الثالثة: التصميم الذي يضعه للفكرة بإطار محدد.
  • المرحلة الرابعة: التنفيذ لهذا التصميم.
  • المرحلة الخامسة: الظهور.

ويجب التنويه أن الظهور للشخص المميز لا يعني ظهوره من خلال العمل، وإنما يعني ظهور العمل من خلاله، ويظهر ذلك في عمله بشكل كبير.

كيف يمكن البحث عن التميز في نفس الإنسان؟

يظهر التميز بشكل مرتب، وليس بشكل ارتجالي، وعلى سبيل المثال نجد أن الله سبحانه وتعالى يخلق في نفس الإنسان المشيئة التي يرغب من خلالها في تحقيق أمر ما، وفي هذا الوقت يكون الله سبحانه وتعالى قد أقرّ بالطريق الذي يسير فيه هذا الشخص.

وبالنسبة للشخص الذي لا يستطيع ربط التميز بمشروع ناجح، فنجد أن الشخص المتميز أموره دائمًا استثنائية، وذلك بخلاف الشخص العادي، فنجد أنه دائمًا مايبدأ المتميز بالنتيجة النهائية، وفي بعض الأحيان قد يصل المتميز بخياله للمس هذه النتيجة، وبعد ذلك تظهر الأسباب تباعًا لكي تصله لهذه النتيجة بشكل مناسب.

بعض توصياتنا لك هنا أيضًا

كما أن كتاب فلسفة التميز للدكتور “عبد الله عطون” يوضح فيه أن كل شخص لديه جانب مضئ في حياته، وأنه مميز في أمر ما، وهذه الفلسفة تحكي أن الأشياء ليست هي من تجعلك مميزًا، ولكن ما يجعلك مميزًا هو أسلوب تفكيرك.

رابط مختصر:

أضف تعليق