Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

طرق العناية بصحة البشرة

صورة , العناية بالبشرة , صحة البشرة , العسل , الليمون

تمر البشرة بمراحل عمرية مختلفة وتؤثر فيها عوامل مختلفة سواء كانت داخلية أو خارجية أو بيئية.

أهمية الحفاظ والعناية بالبشرة منذ الصغر

قالت “د. جومانة سعيد مطر” بداية من سن المراهقة يجب على أي بنت الاهتمام بدرجة أكبر بالبشرة خاصة في سن المراهقة لأن هذا السن هو السن الذي يبدأ فيه ظهور بعض المشاكل في البشرة مثل الحبوب والدهنيات وغيرها من المشاكل.

إلى جانب ذلك، يمكن للبنت في هذا العمر الاهتمام بنظافة البشرة مع الاهتمام بالتغذية الصحيحة من شرب الماء بجانب أهمية استعمال واقيات الشمس والترطيب اليومي للبشرة.

كيف يمكن التعامل مع ظهور البثور والتجاعيد مع تقدم العمر؟

يجب علينا الاهتمام بالبشرة ونضارتها قبل الوصول إلى مشكلة الجفاف والتجاعيد والبثور وغيرها من المشاكل عن طريق استخدام واقي الشمس ومغذيات البشرة ذات العمر المحدد حول العين ومنطقة حول الفم ومنطقة الرقبة وكذلك اليد وباقي الأماكن الأخرى التي تتعرض للشمس.

وتابعت الدكتورة “جومانة” من الضروري كذلك للحفاظ على نضارة البشرة تفادي عملية التدخين الذي يؤثر سلباً على البشرة منذ العمر الصغير.

العمر المحدد لاستعمال كريمات التجاعيد

تختلف الكريمات التي تستعمل لعلاج التجاعيد من شخص لآخر وهذا يكون باختلاف درجة الاهتمام بالبشرة منذ الصغر، لذلك لا يوجد هنالك قاعدة محددة لعمر في تعرض البشرة للتجاعيد.

على الجانب الآخر، هناك بعض الأغذية الصحية التي تستعمل لنضارة البشرة بجانب أهمية شرب الماء بكمية لا تقل عن 2 لتر يومياً سواء للسيدات أو للرجال.

بالإضافة إلى ذلك، يجب علينا تناول الأغذية الغنية بالخضروات والفاكهة لأن ذلك يساعد على تطريب ومرونة البشرة مع إمكانية تناول الأغذية الغنية بفيتامين C وفيتامين d الذي يعمل على حماية الجلد مع ضرورة تناول فيتامين e الذي يمكننا تناوله من المكسرات ويعمل على ترطيب البشرة بالإضافة إلى فيتامين k الموجود في الخضار والفواكه مثل السبانخ والفاصوليا الخضراء.

أهم الإجراءات التجميلية للبشرة

يمكن للإنسان عمل بعض الإجراءات التجميلية باستخدام بعض التقنيات وذلك في حالة حاجة البشرة إلى ذلك عندما تذبل أو عندما تفقد نضارتها بسبب فقدان الفيتامينات أو بسبب الإرهاق والسهر يومياً الذي يؤثر حتماً بصورة سلبية على نضارة البشرة.

وأردفت “جومانة” على الجانب الآخر، يجب علينا اختيار المكان الأنسب لإجراء العمليات التجميلية للبشرة التي تستخدم الميزو ثيرابي والديرمابن وهي عبارة عن طريقة أو أداة يتم بها إدخال الفيتامينات على البشرة وذلك على حسب نوع كل بشرة.

إلى جانب ذلك، هناك بعض التقنيات التجميلية للبشرة التي تعتمد على الليزر بشكل أساسي لأن الليزر أصبح الآن أكثر تطوراً يمكننا من خلاله علاج العديد من المشاكل التي قد تتعرض لها البشرة مثل التصبغات التي يمكننا علاجها عن طريق التقشير بالليزر، كما يمكننا استخدامه من أجل علاج الحُفر والندبات الموجودة في الوجه أو البشرة بشكل عام.

وأخيراً، تعتبر الكريمات جزء من الحل في علاج الحُفر والتصبغات والبقع الداكنة التي تظهر على البشرة بجانب بعض المشاكل الأخرى التي تظهر مع كبر السن أو عند كثرة التعرض لحرارة الشمس.

أما عن البوتكس فهو عبارة عن مادة يتم حقنها في الأماكن التي بها خطوط وتجاعيد مثل منطقة الجبين ومنطقة حول العين ومنطقة حول الفم، كما يوجد فرق بينه وبين الفيلر الذي يُعد بمثابة مادة مالئة يتم استعمالها في العديد من الأماكن حول العين وحول الفم وغيرها.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *