Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

طرق معرفة نوع الجنين



نوع الجنين , Fetus , صورة

نوع الجنين

طرق معرفة نوع الجنين متعددة وتساعدك في تحديد جنس طفلك سواء ذكر أو أنثى وهذا ما سنتحدث عنه في السطور التالية، عندما تعلم الأم بخبر حملها وأن هناك جنين في رحمها تحاول جاهدة استخدام طرق معرفة نوع الجنين حتى تبدأ استعداداتها في استقبال طفلها، وهناك بعض العلامات التي قد تساعدك في تحديد نوع الجنين من بينها ما يلي:

ما هي طرق معرفة نوع الجنين

١. قياس ضربات القلب: حسب ما أشارت البحوث الطبية تبلغ ضربات قلب الجنين الذكر حوالي ١٤٠ نبضة في الدقيقة، أما الأنثى فنبضات قلبها أقل من ذلك، وهذ الطريقة اعتمدوا عليها من قبل لتحديد نوع الجنين.

٢. شكل البطن: أحد طرق معرفة نوع الجنين التقليدية هي شكل بطن المرأة الحامل، قديمًا كانوا يعتقدون أنه إذا كانت البطن منفوخة للأمام تكون الأم حامل في أنثى، أما إذا كانت شكل البطن تشبه البيضة فهذا يعني أنها حامل في ذكر.

٣. المظهر العام للأم: يُقال أن المرأة الحامل بذكر يزداد جمالها أما إذا كانت المرأة حامل بأنثى يظهر عليها التعب وخاصة على ملامح البشرة وتقل جاذبيتها عما قبل.

٤. متابعة الجهاز الهضمي: أحد طرق معرفة نوع الجنين هي متابعة الجهاز الهضمي لدى المرأة الحامل حيث أنه إذا كانت الحامل تشعر بالغثيان الصباحي خلال أشهر الحمل الأولى فهذا يشير إلى أنها حامل بأنثى، أما إذا كانت حامل بذكر يستمر لديها الشعور بالغثيان بشكل دائم.

٥. متابعة الثدي الأيسر: إذا كنتٍ حامل بذكر ستلاحظين أن الثدي الأيمن أكبر من الأيسر، أما إذا كنتِ حامل بأنثى ستلاحظين العكس.

٦. مراقبة القدمين: من بين العلامات التي توضح نوع الجنين هي مراقبة القدمين، إذا كانت المرأة الحامل تُعاني من رجفة في القدمين مع انخفاض في درجة حرارتهما بشكل مستمر، فهذا يشير إلى أن الجنين أنثى، أما إذا كانت القدمين طبيعية فهذا يشير إلى أن الجنين ذكر.

هذه العلامات من الطرق التقليدية التي تساعدك في معرفة نوع الجنين، لكن مع تطور العلم والتقدم الطبيعي، هناك بعض الأجهزة الطبيعية التي تُسهل عليك ذلك، على سبيل المثال يُمكنك إجراء اختبار الموجات الفوق صوتية أو الأشعة السينية وهذا في نهاية الشهر الرابع من الحمل، ونتيجة هذا النوع من الاختبارات تكون مضمونة على عكس الطرق التقليدية التي سمعنا عنها من قبل.

بالإضافة إلى ذلك، اختبار الحمض النووي الجنيني الحر أيضًا يُعد من الطرق المؤكدة لمعرفة نوع الجنين، ليس هذا فقط؛ هذا الاختبار أيضًا له دوره في تحديد ما إذا كان الجنين مصاب بأحد الاضطرابات الوراثية أو غيرها، ويعتمد هذا الاختبار على وجود أو غياب الكروموسومات لتحديد جنس الجنين، ونتيجة هذا الاختبار ١٠٠% ويُمكنك اجرائه في الأسبوع التاسع من الحمل، لكن انتبهي!! إذا كانت الأم خضعت لعملية زراعة النخاع العظمي أو إذا كانت حاملة بتوأم فيفضل تجنب هذا النوع من الاختبارات.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *