ظاهرة التغير المناخي: أسبابها وتأثيراتها

ظاهرة التغير المناخي

مدى تأثير ارتفاع درجة حرارة الأرض

يقول الأستاذ المحاضر في جامعة بيرزيت الدكتور “عثمان شركس”: أن التغيير المناخي الذي يحدث، وارتفاع درجة حرارة الأرض كنتيجة لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون يؤثر بشكل كبير من الناحية الاقتصادية والاجتماعية، وغالبا ما يظهر هذا التأثير على النشاطات البشرية من الزراعة، والتنوع الحيوي، وعلى الاقتصاد ايضًا، ويكون هذا التأثير عبارة عن:

  • التقليل من انتاجية النبات والغذاء: وهذا يحدث كنتيجة لتداخل الفصول في بعض البلدان، وتغيير مواسم الزراعة، مما يؤثر بلا شك على الإنتاجية، ذلك بالإضافة إلى الجفاف الناتج عن ارتفاع درجة حرارة الأرض، فكثير من الدول قد أصابها الجفاف في سنوات طويلة مثل ليبيا، التي أصابها الجفاف منذ عام ٢٠١٣ م وحتى الآن، وذلك بسبب هذا التغيير المناخي الذي أدى إلى تقليل كمية الأمطار.
  • ارتفاع مستويات البحار.
  • تراجع مستويات مخزون المياه، وبالتالي انخفاض نسبة المخزون الغذائي.
  • حدوث كوارث مناخية بشكل متسارع.
  • تفشّي التعرية.

اتفاق باريس للمناخ

من الجدير بالذكر أن اتفاقية باريس التي تعتبر الأهم من ناحية عرض فكرة التغيير المناخي وعرض الحلول والتي قد وقع عليها من قبل ١٩٥ دولة عام ٢٠١٦، قد بدأ تنفيذها في ٢٠٢٠، ونحن نرى اليوم العديد من تلك الدول قد بدأت تتراجع عن هذه الاتفاقية ومن أهم هذه الدول الولايات المتحدة الأمريكية التي يرأسها دونالد ترامب.

على عكس الدول التي تلتزم بالفعل بهذه الاتفاقية مثل كندا، وفرنسا، ومن المهم أن نوضح أن هذه الاتفاقية تلزم الدول الصناعية الكبرى المسؤولية بالدرجة الأولى عن انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون مثل الصين، واليابان، وروسيا، والولايات المتحدة الامريكية، وألمانيا، والهند بدفع أموال لتعويض الدول الفقيرة التي تتأثر بالتغيير المناخي بكل سلبي جدًا.

واقرأ هنا أيضًا

وهناك بعض أساليب التكنولوجيا المتطورة والنظيفة أيضاً التي تنص عليها هذه الاتفاقية ومن أهمها كما ذكر الدكتور “شركس”:

  • دعم استخدام البنزين أو الديزل لوسائل المواصلات، واستبداله بالطاقة الكهربائية.
  • دعم استخدام الطاقة النووية، والطاقة الاحفورية في استخراج الطاقة الكهربائية، ويمكن اللجوء إلى الطاقة الشمسية بدلا من ذلك خاصة في الدول التي تتميز سطوع الشمس فيها لأكثر من ٢١٠ يوم، أو استغلال طاقة الرياح التي تكون شديدة في الدول الغربية، أو استغلال الطاقة المائية في الدول الغنية بالمياه.
رابط مختصر:

أضف تعليق