Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

علاجات طبيعية للتخلص من الضغط النفسي

تمارين رياضية , exercise , الضغط النفسي, صورة

ما هو الضغط النفسي

هو الضغط على نمط الحياة وتحميلها بالمسؤولية من المؤكد أن يؤدي كل ذلك إلى كمية لا يمكن التغلب عليها من الإجهاد على الرغم من أن أحداث الحياة المتعبة تمثل إسهاما كبيرا في مسببات الإجهاد إلا أن متاعب الحياة اليومية بما فيها من مشكلات العمل والعلاقات مع الناس من الممكن أن تتسبب أيضا في مستوى الإجهاد الذي يمكن أن يكون له أثر نفسي وجسدي وعقلي.

عند تجاوز حد معين من كمية الإجهاد غالبًا ما يؤدي إلى تغيير كيمياء الجسم وقد يؤثر أيضًا على المناعة قد تشمل بعض الأمراض الجسدية الشائعة التي يسببها الإجهاد آلام في العضلات أو التوتر والصداع والتعب وألم في الصدر وصعوبة في النوم واضطراب في المعدة وفي الحالات التي يكون فيها مقدار الإجهاد مرتفعًا قد يؤدي ذلك إلى بعض أنواع قرحة المعدة.

تتأثر الحالة النفسية مباشرة من الإجهاد وتسبب كثير من الأشياء مثل الأرق والقلق والغضب الشديد دون داعي والحزن والعزلة والاكتئاب وايضاً الكثير من الإجهاد يسبب عادة ارتفاع ضغط الدم والسمنة وعدة أنواع من أمراض القلب.

العلاجات المنزلية الطبيعية للإجهاد

1. التنفس العميق: التنفس بعمق وبهدوء هو تقنية يستخدمها المعالجون في جميع أنحاء العالم لتهدئة الأعصاب والاضطرابات الخاصة بها حيث أن التنفس العميق هو الطريقة المثلى للتخلص من حالات القلق والإحباط والتوتر كما أنه مفيد جدا في إدارة الغضب والتحكم فيه حيث أنه يمنح جسمك الوقت الكافي لأخذ استراحة من الأفكار المزعجة كما أنه يملأ بطنك بالهواء وقد يساعدك على الشعور بالانتعاش حتى عندما تكون مكتئبًا أو تعاني من مزاج منخفض.

2. محاولة تحقيق السيطرة على حياتك وانفعالاتك: دعونا نعترف أن لا شيء على الإطلاق تحت سيطرتنا لكن هذا لا يعني أن الأمور يجب أن تكون خارجة عن السيطرة طوال الوقت إذا كنت تعتقد أنك لا تملك أي شيء من الاستقلالية في وظيفتك أو في علاقاتك فقد يكون الوقت قد حان للتغيير عندما يطرأ عليك موقف او اشخاص ما تجعلك تشعر بالإرهاق الذهني والنفسي الشديد ولا تستطيع السيطرة على الرغم من الجهود التي تبذلها فإنه لا فائدة من البقاء وتدمير نفسك أكثر من ذلك.

3. المساج (التدليك): لا يمكن للمرء أن يتخيل حجم أهمية التدليك الجيد في القضاء على التوتر والإجهاد فهو عبارة عن مخفف وسيلة جيدة للتخفيف من آلام الجسم عن طريق استرخاء العضلات عن طريق الضغط الخفيف على عضلات الجسم كما ان اثبتت دراسات في الطب الصيني أن التدليك يعطي الإنسان الطاقة ويقلل من مستويات التوتر إلى حد كبير إضافة إلى أن فرك الزيت الدافئ في اليدين قبل تدليك منطقة معينة من الجسم يعزز فعاليته.

4. التمارين الرياضية: سواء كان التمرين منتظم أو بكثافة عالية فإنه يساعد على اخراج الشحنات السلبية في شكل التمارين الرياضية والتي من الممكن أن تكون فقط في صورة المشي العادي كما أن التمرينات الرياضية تمنع إفراز هرمونات التوتر وتشغل وقت كبير من اليوم حيث انها تعمل على التغيير من الروتين اليومي المزدحم كما انها ايضا تساعد على تحسين المزاج.

أخيراً: استنتاج ونصيحة: ضع في اعتبارك أن هذه العلاجات ليست سوى رغبتك في تغيير الأشياء المشاكل هي التي تحتاج إلى جهد عقلي قوي من الشخص لحلها في حين أن العلاجات المذكورة أعلاه تساعد بشكل كبير في تعزيز حياة خالية من الإجهاد فإن التغيير الإيجابي يبدأ عندما تقول لنفسك: “سوف أتغلب على الضغط”.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *