طب وصحة

عملية استئصال الرحم بالمنظار


فادي حمدان، استئصال الرحم ، صورة
د. فادي حمدان

أين ينتشر استخدام المنظار في العمليات النسائية ؟

يقول “د. فادي حمدان” أخصائي جراحة نسائية وتوليد وجراحة المنظار. استخدم المنظار في الجراحات النسائية منذ ٣٠ عاماً. الجراحين النسائيين هم أول من استخدموا المنظار وينقسم إلى قسمين رئيسيين في الجراحة النسائية هما:
• جراحة تجويف الرحم وتسمى (الهسترس كوبي): يبين المنظار في هذه الجراحة سبب النزيف الرحم، إزالة ليف رحمي في تجويف الرحم، إزالة لحميات، ثم العمليات الكبيرة مثل (إزالة إلتصاقات داخل تجويف الرحم).
• جراحة البطن: وهي (اللبراس كوبي): تمتد هذه العمليات من عمليات تشخيصية إلى عمليات بسيطة مثل (إستئصال كيس على المبيض)، ثم عمليات استئصال الرحم، وأيضاً عمليات إستئصال الغدد الليمفاوية.

كيف تتم عملية استئصال الرحم ؟

يشرح “د. حمدان” تتم عملية إستئصال الرحم عندما يكون الرحم متضخم تقريباً من ٦ إلى ٨ مرات على الأقل، يكشف المنظار عن وجود أي إلتصاقات بالبطن، وعن سهولة تحرك الرحم، ثم بعد ذلك تبدأ عملية الإستئصال. تستخدم في هذه الحالة أداة ثنائية القطبية، هذه الأداة لها جزئين بين تلك الجزئين يوجد كي للأنسجة، حتى لا يحدث نزيف، ثم بعد ذلك يتم قص الأنسجة واستئصال الرحم كاملاً.

هناك طريقتين لإستئصال الرحم

• إذا كان حجم الرحم صغيراً يسحب من المهبل.
• إذا كان حجم الرحم كبيراً، يسحب بجهاز يسمى (المورسريتر) حيث يدخل الجهاز ويخرج الرحم، ويقسمه إلى قطع صغيرة.
تتم العملية، عن طريق التخدير العام، ثم نفخ البطن بغاز ثاني أكسيد الكربون، ثم يبدأ أول جرح من منطقة السرة باستخدام العدسة من ٥ مللي متر إلى ١ سنتيميتر، حسب حجم العدسة، ثم دخول العدسة التي تكون مربوطة بكاميرا، برؤية الأشياء بوضوح أكثر، يستخدم الطبيب من فتحتين إلى ٤ فتحات صغيرة حسب حجم وتعقيد العملية.

ما الحالات التي تستوجب استئصال الرحم ؟

يوضح “د. حمدان” تنقسم أسباب إستئصال الرحم إلى جزئين هما:
• أسباب حميدة: ويكون معظمها بسبب النزيف الرحمي، وجود ألياف رحمية، أو وجود العضال الغدي الرحمي الذي يسمى (الأدينمايوسسز)، وهو نمو لغدد بطانة الرحم داخل جدار الرحم. أو وجود نزيف رحمي لا يمكن علاجه بالهرمونات. وهذه أكثر الأسباب الحميدة لإزالة الرحم.

• أسباب خبيثة: وهي وجود سرطانات، أو تغيرات في الخلايا تؤدي إلى السرطان في المستقبل. يمكن استئصال الرحم بسبب وجود هبوط في الرحم فيستئصل الجزء الأكبر من الرحم ويثبت عنق الرحم عن طريق شبكة في نقاط محددة في الحوض بالمنظار.

لمن ينصح استخدام المنظار لعمليات إزالة الرحم ؟

وتابع “د. حمدان” يمكن استئصال الرحم عن طريق المنظار أو الجراحة المهبلية، أو البطن. تستخدم حراجة المنظار لمعظم الحالات، ولكن هناك حالات لا يمكن استعمال المنظار فيها مثل (إذا كان حجم الرحم كبيراً (تضخم كبير)، إذا كانت المريضة حامل ويوجد تضخماً كبيراً في الرحم، ففي هذه الحالات يكون إستئصال الرحم بالمنظار صعب إلى حداً ما، ولكن غالبية الحالات يمكن استعمال المنظار.

إيجابيات جراحة المنظار في العودة للحياة الطبيعية وشفاء الجروح

يقول “د. حمدان” يكون حجم الجروح في جراحة المنظار قليلة وصغيرة تصل إلى ٢ أو ٣ سم، بالمقارنة مع جروح كبيرة تصل إلى ١٠ أو ١٥ سم. فرصة الإلتهاب في هذه الجروح الصغيرة قليلة جداً. الآلام بعد العملية تكون أكثر في عملية فتح البطن. البقاء في المستشفى والنقاهة أقل. وكذلك العودة للعمل تكون أسرع بعد جراحة المنظار.

عملية استئصال كيس على المبيض يمكن للمرضى الخروج من المستشفى في نفس اليوم. استئصال الرحم يمكن أن تبقى المريضة يوم أو يومين بالمستشفى.

السابق
حمى البحر الأبيض المتوسط
التالي
تركيبات الزيركون في الأسنان

اترك تعليقاً