Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

عملية جراحة السرة

صورة , طبيب , جراحة السرة , فتق السرة
طبيب

يتناول موضوعنا اليوم التعرف على عملية جراحة السرة، سنتعرف من خلال هذا المقال على ما هو فتق السرة، أسبابه،تشخيصه أعراضه، وكيف تتم عملية جراحة السرة والفنيات الحديثة التي يجب الإلتزام بها قبل إجراء العملية.

ما هو فتق السرة؟

فتق السرة هو أحد الأمراض الشائعة والمنتشرة بشكل كبير جدا في وقتنا الحالي، وهو عبارة عن حدوث ثقب أو تمزق بالبطن خلف السرة؛ يخرج منه بعض الأحشاء الداخلية للبطن مثل الأمعاء الدقيقة أو الأمعاء الغليظة أو القاولون أو منديل البطن مع الغشاء البريتوني الذي يُبطن جوف المعدة.

يحدث هذا الثقب نتيجة ضعف عضلات البطن، كما يمكن أن يحدث نتيجة حدوث فتق بالحجاب الحاجز مما ينتج عنه خروج المعدة منه.

يتراوح حجم الفتق السري في معم الحالات بين واحد سنتيمتر إلى 5 سنتيمترات.

يعتبر الفتق السري هو أحد أنواع الفتق الأكثر شيوعا بين الأطفال خاصة حديثي الولادة، حيث يُولد ما يقرب من 20% من الأطفال بالفتق السري، ولكنه يزول من تلقاء نفسه في معظم الحالات.

أسباب حدوث فتق السرة

يوجد العديد من الأسباب لحدوث فتق السرة، من أهمها ما يلي:
• حمل الأوزان الثقيلة أو أوزان زائدة.
• حالات الإمساك المتكرر.
• حالات السعال المستمر.
• حالات السمنة، بسبب ضغط الدهون على العضلات، مما ينتج عنه عدم وصول الدم إلى العضلات.
• الحمل والولادة المتكرر.
ممارسة الرياضات العنيفة مثل الملاكمة والمصارعة.
• إرتداء الملابس الضيقة.
• الجلوس بشكل خاطيء.
• عدم ممارسة الرياضة.
• ضعف العضلات المزمن.
• الأطفال حديثي الولادة.
• الإستسقاء البطني أو بمعنى أخر تجمع السوائل بمنطقة البطن.
• القيء المستمر.
• تضخم البروستات عند الرجال مما ينتج عنه صعوبة في التبول.

تشخيص الفتق السري

يتم تشخيص الفتق السري بواسطة:
• إجراء الفحص السريري.
• إجراء فحص الدم.
• إجراء بعض الأشعة والتحاليل التصويرية مثل؛ التصوير بالأشعة السينيية، والموجات فوق الصوتية، والتصوير بالرنين المغناطيسي.

أعراض فتق السرة

يوجد عدة أعراض لفتق السرة، ومن أهمها ما يلي:
• حدوث تورم أو إنتفاخ بمنطقة البطن.
• شعور الطفل بالألم في منطقة البطن خلف السرة.
• تكرار التقيؤ لدى الأطفال بشكل مفاجيء.

عملية جراحة السرة

في حالات الأطفال حديثي الولادة؛ يختفي الفتق السري من تلقاء نفسه كما ذكرنا من قبل، أما في حالة عدم إختفاء الفتق حتى بلوغ الطفل عمر السنتين فيجب القيام بعملية جراحة السرة والتي تتم بهدف صحي و إعادة الشكل الجمالي لهذه المنطقة

تتم عملية جراحة السرة بشكل بسيط، فهي تعتبر من العمليات الجراحية البسيطة الغير خطيرة، فهي تستغرق ما يقرب من 25 دقيقة لإجرائها، تتم هذه العملية على النحو التالي:
• يتم فتح الغشاء البريتوني المحاوط للفتق.
• يتم إزالة جزء من منديل البطن أو الأحشاء الداخلية الموجود بداخله، وإعادة الجزء الأخر إلى مكانه.
• يتم إعادة الغشاء البيتوني إلى مكانه داخل تجويف البطن.
• يتم وضع شبكة ويتم تثبيتها فوق مكان الفتق.
• ويتم بعد ذلك قفل الجرح بشكل تجميلي.

الفنيات الحديثة التي يجب مراعاتها عند إجراء عملية فتق السرة

يوجد العديد من الفنيات التي يجب مراعاتها عند إجراء عملية جراحة السرة، والتي تعتمد بشكل كبير على خبرة الجراح الذي يُجري العملية. من أهم هذه الفنيات ما يلي:
• عمل خطة لطريقة إجراء العملية وفقا لحالة المريض، حيث يجب مراعاة وزنه، صحته، وعمره.
• تحديد الثقل المناسب للإبرة الجراحية التي يتم إستخدامها، تحديد حجم الغرزة، ومعرفة المكان المناسب لها.
• تحديد الخيط المناسب لقفل الجرح مثل إستخدام الخيوط القابلة للإنحلال، وكذلك إستخدام جل مناسب لهذا الجرح.
• تحديد الحجم والنوع المناسب للشبكة التي يتم وضعها، مع تحديد الموضع المناسب لها من مكان الفتق ، وكيفية تثبيتها.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *