الغذاء

فوائد شرب الحلبة


صورة , الحلبة , الأعشاب , شرب الحلبة
الحلبة

الحلبة هي أحد أنواع الأعشاب التي تُستخدم بكثرة عالميا؛ ويرجع السبب في ذلك إلى إستخداماتها العديدة وفوائدها التي لا حصر لها، لذا يتناول هذا المقال شرح ما هو نبات الحلبة، أنواعها، مكوناتها، فوائدها وطرق إستخدامها، وأعراضها الجانبية.

ما هو نبات الحلبة؟

الحلبة هي أحد النباتات العشبية الحولية من فصيلة البقوليات والتي يعود موطن زراعتها إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط، جنوب أوروبا، وغرب آسيا. للحلبة الكثير من الأسماء مثل: أعنون غاريفا، فريقه، فريكه، حليب، درجراج، قزيفه، حمايت، بالإضافة إلى إسمها العلمي Trigonella foenum-graecum L.

ولقد تم إستخدام الحلبة في العديد من الأغراض منذ العصور القديمة؛ حيث ترجع تسمية هذا النبات بهذا الإسم نسبة إلى الإسم الهيروغليفي حلبا في العصر المصري القديم، كما تم العثور على نقوش وتسجيلات لإستخدامات الحلبة والتي يعود تاريخها إلى عام 1500 قبل الميلاد؛ حيث تم إستخدام بذورها في العديد من الإستخدامات الطبية.

أنواع الحلبة

يوجد نوعان للحلبة وهما:
الحلبة الصفراء: وهي تعتبر النوع الشعبي أو المتعارف عليه بين جموع الناس والمعروفة بفوائدها العديدة وسوف نقوم بسردها لاحقا في هذا المقال.
الحلبة الحمراء: والتي تُعرف أيضا بحلبة الخيل.

مكونات الحلبة

تحتوي الحلبة على العديد من المكونات والتركيبات الغذائية ذات فائدة عظيمة لجسم الانسان، نذكر منها ما يلي:
• البروتين.
• الدهون.
• الكربوهيدرات.
• الألياف الغذائية.
• الكالسيوم.
الحديد.
• المغنيسيوم.
• الفوسفور.
• البوتاسيوم.
• الصوديوم.
• الزنك.
• مواد نشوية منتجة للكربوهيدرات.
• مادتي الكولين والتريكوبينين.
• الأحماض الدهنية المشبعة والغير مشبعة.
• مجموعة من الفيتامينات مثل: فيتامين أ، د، ب 6، ب 12، وفيتامين ج.

فوائد الحلبة وطرق إستخدامها

للحلبة فوائد كثيرة، لذا فهي تُستخدم في مختلف بلدان العالم، حيث يقوم البعض بتناولها مطبوخة بالتمر أو العسل أو التين، كما يقوم البعض بشرب منقوعها على الريق أو تناولها مع زيت السمسم والثوم المهروس.

اقرأ كذلك:   علاج الإكتئاب بالأعشاب

وهناك مقولة شهيرة يرددها الكثيرون عن فوائد الحلبة التي لا حصر لها وهي:” لو علم الناس بما فيها من فوائد لإشتروها بوزنها ذهبا”، ومن أهم فوائد الحلبة ما يلي:
• تعتبر الحلبة مادة فاتحة للشهية، كما أنها تعمل على تسهيل عملية الهضم.
• تخفيف أعراض السعال.
• تنظيم عمل الهرمونات بجسم الإنسان.
• تطهير وتنظيف الجسم من البكتيريا.
• تمد الجسم بالطاقة اللازمة لنشاطه.
• علاج حالات الربو.
• التخلص من البلغم.
• تنشيط الطمث عند السيدات أثناء فترة الحيض.
• تعمل الحلبة كمسكن لآلام العضلات والروماتيزم عند طريق دهن المكان المصاب بها.
• تقلل من تساقط الشعر عن طريق غسل الشعر بمغلي الحلبة.
• التخلص من حشرات الرأس والقمل.
• تعمل على منح البشرة الحيوية والنضارة.
• تعزيز صحة الجلد والبشرة.
• علاج تشققات الجلد.
• خفض مستوى السكر بالدم.
• خفض مستوى الكوليسترول.
• تسهيل عملية الولادة المتعسرة.
• علاج التشنجات.
• علاج الحروق عن طريق دهن منطقة الحرق بمسحوق الحلبة مع ماء الورد.
• التخلص من الديدان المعوية.
• علاج آلام الكلى وتحسين وظائفها.
• علاج الدمامل.
• زيادة حليب الثدي لدى المرأة المُرضعة.
• التخلص من الخلايا السرطانية.
علاج الإمساك والإسهال.
• علاج بعض حالات العقم عند الرجال.

الأعراض الجانبية للحلبة

بالرغم من الفوائد الكثيرة للحلبة إلا أن البعض ينصح بعدم شربها في حالات معينة؛ نذكر منها ما يلي:
• المرأة الحامل في شهورها الثلاث الأولى حتى لا تتسبب في حدوث إجهاض، كما يُنصح بعدم تناول الحلبة في الشهور الأخيرة من الحمل حتى لا تؤثر سلبا على صحة الجنين.
• الأطفال تحت عمر سنتين.
• حالات مرضى الأنيميا.
• يتسبب الإفراط في تناول الحلبة في الشعور بدوخة، القيء، وحدوث إضطرابات بالمعدة.
• بعض حالات مرضى السكري.

اقرأ كذلك:   ما هي الفوائد الغذائية للبطيخ والشمام
السابق
خواطر عن الأم في عيدها
التالي
أسباب تأخر النطق عند الأطفال

اترك تعليقاً